..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - قبيلة نهد القضاعية [ بحث متجدد]
عرض مشاركة واحدة
قديم 02-09-2016, 06:39 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبيلة نهد القضاعية
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

1 (9) قبيلة نهد القضاعية [ بحث متجدد]

نَهْد: إسمٌ جامع لقبيلة من العرب ، وتُنسبُ له القبيلة فيقال لأحدهم (النهديِّ) ، وبنو نهد ، بطنٌ عظيم (1) ، إذ يرجع أصل هذه القبيلة إلى ( نَهْدُ بن زيد بن ليث بن سود بن أَسلم بن الحاف بن قُضاعة (2) ، و يُورد شيخ النسَّابين (ابن هشام الكلبيِّ) فُروع هذه القبيلة قديماً وهُنا نص كلامه :
" وَوَلدَ أسلمُ بين إلحاف بن قُضاعة : سُود
فولد سود بن أسلم : ليثاً ، وحوتكة ، بطنٌ .
وَوَلدَ ليث بن سود : زيداً
فولد زيدُ بن ليث بن سود : سعداً ، وجُهينة ، ابنا زيد ، وهما صُحَّار، ونهدُ بن زيد، وَوَلدَ نَهْدُ بن زيد بن ليث بن سود بن أَسلم بن الحاف بن قُضاعة مالكاً، وصباحاً، بطن؛ ( وحزيمة ) ، وزيد، بطن؛ ومعاوية، وكعباً، وأَبا سود؛ فهؤلاءِ نهد اليمن الذين بتثليث قريباً من نجران . (3).
وعامرُ، وعمرو، وحنظلةَ بنو نهد، والطول وخزيمةَ، ومُرَّة ، وأَباناً؛ فهؤلاء بني نهد الشَّام
.

1

( نَهْد الشَّام )

ولد عامرُ بن نهد، دخلوا في بني عُليم بن جناب (من كلب) ، حالفوا عديّ بن أَوس بن جابر بن كعب بن عُليم، وَوَلدَ عامرُ بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : ثعلبة وكعباً ، وهو زُنبرة.


وأَمَّا عمرو بن نهد فدخلوا في بني عدي بن جناب بن كلب، وَوَلدَ عمرو بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : مالكاً ، وجابراً ، وهو (كبل) ،وعدادهم في بني عديّ بن جناب بن كلب. ومنهم الراعي المريِّ الكبلي من بني كبل بن عامر بن مرة بن جابر بن عمرو بن نهد وهم حلفاء في بني إساف بن هذيم بن عدي بن جناب وهو الراعي بن أم الراعي بنت عامر بن مالك بن درهم بن مضاد بن كعب بن عليم. كذا وجدته في كتاب كلب بن وبرة-يعني الجمهرة-، وقال أبو سعيد الحسن ابن الحسين السكري هو الراعي خليفة بن بشير بن عمير بن الأحوص من بني عدي بن جناب.(4)



وأَمَّا أَبانُ بن نهد فدخلوا في بني ثعلبة بن بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب.

وَوَلدَ حنظلة بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : سعداً ، ومسعود.

وَوَلدَ الطول بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : أسيداً ، وثعلبة ، وكعباً ، وهو الراهب ، وسيّاراً .

وَوَلدَ (خزيمة) بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : عائذة ، وربيعة ، وشبابة ، ومريحاً ، وحُرفة ، وعمراً ، فبنو خزيمة كلهم في تنوخ.

قلتُ : بعد مراجعة لأنساب بني نهد اللَّات بن أسد بن وبرة الذين في تنوخ أيضاً ، يحسنُ في هذا المقال إدراج نسبهم للإطلاع قال :
"وَوَلدَ عوفُ بن خُزيمة: نهداً.
فولد نهدُ بن عوف بن خُزيمة: جُشم، وعمراً، وطُلُوةٍ، وكسلاً، ومالكاً، وحزاماً، دخلوا كُلُّهم في تنوخ.
وهؤلاءِ بنو نهد اللَّهِ بن أَسد بن وبرة
وَوَلدَ نهدُ اللَّه بن أَسد بن وبرةَ: خُزيمةَ، وعامراً، وجابراً، والطَّوَّال.
فولد خُزيمةُ بن نهد اللَّه بن أَسد: هانئةَ، وعوفاً، وسلمة.
وَوَلدَ عوف بن خُزيمة بن نهد اللَّهِ: عمراً، وعامراً، وساعدةَ، وطالوثَ؛ دخلوا كلُّهم في تنوخ." (5)



2

( نَهْد اليَمَنْ )

وَوَلد مالكُ بن نهد: زُويَّاً، ( بطن ) ، ورِفَاعَةَ، بطن، إِليهما عددُ نَهْدٍ وشَرَفُها.
وزُويِّ تصغيرُ زُوًّا ، ويُقالُ جاء فلانٌ توًّا إذا جاءَ وحدهُ ، وجاءَ زَوًّا إذا كانا اثنين.
والحَرِثَ، وهو سبرةُ، ( بُتيرة) بطن، ( وينُسبُ أحدهُمُ فيقالُ : بُتريِّ دخلوا في بني أُسامة بن حرام بن رفاعةَ بن مالك بن نهد) .
وَوَلدَ زُويُّ بنَ مَالِكْ بن نَهْد: سلامةُ، بطن، ومُرَّة؛ أُمُّهما: ماويةُ بنت الجُعيد بن صبرة العُبيديُّ ، وكعباً، بطن؛ أُمُّهُ: رقاش بنت ضُبيعة بن قيس بن ثعلبةَ.

( بنو سلامةَ بن زُويّ )

فوَلَد سلامةُ بنَ زُويِّ: العُمير.فولد العُميرُ بن سلامة بن زُويِّ بن مالك بن نهد : العُبيد، بطن، والنسبةُ إليهم العُبَيدي : بضم العين ، وفتح الباء.فولد العُبيد بن العُمير بن سلامة بن زُويِّ : عبدالله ، وحارثة. فولد حارثة بن العُبيد بن العُمير : يعمرُ ، والأشعرُ ، ويعمرُ بن حارثة وهو الذي قتل قُرطاً القُشيري .
فوَلدَ يعمرُ بن حارثة بن العُبيد : (عُميرة) ، وحارثة وكان شاعراً . وَوَلدَ عُميرة بن يعمرُ بن حارثة بن العُبيد : يعلىَ ، (شهد القادسية) ، وكان معهُ اللَّواء يوم صفِّين مع عليِّ بن أَبي طالب –رضي الله عنه-.
وَوَلدَ الأشعر بن حارثة بن بن العُبيد : سميَّاً ، وعمراً .
وَوَلدَ عبدالله بن العُبيد بن العُمير : صُبحاً .
وَوَلدَ صُبح بن عبدالله العُبيد، والرَّبضُ، وهو الحارث ، وغنم ، وجرثومة، وعمراً .والرَّبضُ بن صُبح، كان سيِّدهم في الجاهليَّة؛ ثم أَسلم وهو الناسك.
منهم عائش بن الضبَّاب ، من بني الرَّبضُ بن صُبح بن عبدالله بن العُبيد.
ومن بني غنم بن صُبح بن عبدالله بن العُبيد : قيس بن عبد الله بن غنم بن صبح الشَّاعر، الذي يقال لهُ ابن سخلةَ، وهي أُمُّهُ.
وهُبيرةُ بن أَدهم بن غنم، شهد صفِّين مع معاوية، وكان من أَشراف أَهل الشَّام.
وَوَلدَ العُمير بن سلامة بن زويِّ : عبدالله
وَوَلدَ عبدالله بن العُمير بن سلامة : الحارث ، وصُبحاً ، وصباحاً .
وعَمرو بن صبح بن عبد الله بن العُمير، الذي قتل شدَّاد الكلابيّ.


( بنو كعب بن زُويّ )

وَوَلدَ كعبُ بن زُويّ: سعداً. فولد سعدُ بن كعب: صريماً، بطن؛ ( ودُهيماً) بطن، وعبد الله، وزُهيراً .منهم: جُندب بن سنان بن عبد العُزَّى بن صريم، ولاَّهُ الحارثُ بن عبد الله بن أَبي ربيعةَ بن المُغيرة المخزوميّ، شُرط البصرةَ.وعبد الله بن الهيثم بن مسروق بن عبد الله بن سعد بن صريم، كان معهُ لواء قَضاعة يوم صفِّين. مع عليّ بن أَبي طالبٍ عليهِ السلام.
والصَّقعبُ، وهو خيثم (6) بن عمرو بن سعد بن صريم،البطن وقد رأس، ولهُ يقولُ النُّعمان بن المُنذر فيما يقولُ: " تسمع بالمُعيديّ خيرٌ من أَن تراهُ " .
وأَبو ليلى، خالد بن عبد الله بن عمرو بن سعد بن صريم. وعبد الله بن كعب بن عبدالله بن عمرو بن سعد بن صريم، قُتل يوم صفِّين.

وينتسَبُ إلى خيثم بن عمرو بن سعد بن صريم، بنو ( خيثمة ) من نهد حضرموت : "وهم شَعْبَان ، آل شمَّاخ وآل فُضالة ، فآل شمَّاخ شيخهم جابر بن فضالة بن عامر بن شمَّاخ . وآل فضالة مشائخهم : عمر بن أسعد بن فضالة بن شمَّاخ وعمرو بن شمَّاخ بن فضالة بن شمَّاخ، وابن أخيه عساكر بن مؤمَّل بن أسعد بن فضالة بن شمَّاخ.
(7)

وفضالة بن شمّاخ الروضانيِّ النهدي، جدّ آل عبدالله وآل بشر، وهو إبن عم عمر بن عامر شمَّاخ جدَّ آل عامر من روضان أيضاً ، والذي قُتل بمأرب في أحداث سنة 602هـ.(8)


ومن بني دُهيم بن سعد بن كعب: طُفيلُ بن عبدالرَّحمان بن كعب بن عبد الله بن عمرو بن عبد الله بن دُهيم، وزُهير بن جناب بن مالك بن الحارث بن عبدالله بن دُهيم بن سعد بن كعب بن زُويِّ ، شاعر. ومازنُ بن كعب بن جناب بن عبد الله بن دُهيم البطن ، الذي قال لبني نهد حين إِرتدَّ: " كبروا وأَغيروا على المُسلمين " .
وهُبيرةُ بن أَنيس بن الحارث بن جناب بن عبد الله بن دُهيم ، الذي قتلهُ عبدُ المسيح، أَسقُف نجران باليمن بابنه يوسف، وكانت سلامةُ بن زُويّ قتلوه.
والحارثُ بن مازن بن مالك بن عبد الله بن دُهيم، الوافد مع الصَّقعبِ على النُّعمان. وإسماعيلُ بن صفوان بن قيس بن عبدالله بن سعية بن مازن بن مالك بن عبدالله دُهيم ، شاعر. (9)


( بنو مُرَّة بن زُويّ
)

وَوَلدَ مُرَّة بن زُويّ: ( شحبا).منهم: قيس بن رفاعة بن عبد نُهم، من بني مُرَّة بن الحارث بن سخب، الشَّاعر، وكان فارساً، وهو الذي أَجار يوسف بن عبد المسيح.
والقطَّاعُ بن الأسود بن عبد نُهم، ( من بني مُرَّة بن الحارث بن شحبوهو الأَشجُ الشَّاعر والأَسود بن عميرة بن حريّ بن عبد العُزى بن مُرَّة بن الحارث بن سخب، الذي كان يُهاجي النَّجاشيّ الحارثيّ. وعمرو بن مُرَّة بن عبد يغوث بن مالك بن الحارث بن شحب ، وهو الذي بعثهُ عليُّ بن أَبي طالب حين أَغار البيَّاع الكلبيّ على بكر بن وائل، فأخذ سبيهم فأتاه، فردَّ عليه السَّبيّ، فقال:
رهنتُ يميني عن قُضاعةَ كُلَّها .... فأُبتُ حميداً منهم غير مُغلقِ
وعُتبة بن سَلمْى بن عبدنُهم بن مُرَّة بن الحارث بن شحب بن مُرَّة بن زُويِّ بن مالك بن نهد، قُتل يوم فيف الريِّح قتلته بنو عامر بن صعصعة.

ومما يظهر أن من بني مُرَّة بن زويِّ بن مالك بن نهد من كان متواجداً في بلاد حضرموت ففي أخبار سنة 589 هـــ ورد خبرٌ بقتلهم لأحد مشائخ قبيلة خيثمة النهديِّة من بني عمومتهم من كعب بن زويِّ .(10)

(
بني رفاعةُ بن مالك بن نهد )

وَوَلدَ رِفاعةُ بن مالك، بن نهد: حراماً، وسعداً، وجذيمة؛ وأُمهم: عُدنةُ بنت مُحصب بن زيد بن نهد. وكعباً، وقيساً، وأُمهما بنت عبد الله بن غطفان. منهم: النابيةُ، وهو عبدُ نُهم بن فهر بن أُسامة بن حرام بن رفاعة، الذي يقولُ لهُ الشَّاعر:
أَوفى التَوابيُّ من فهر بذمَّتهم ... وهل لذمةِ جرمٍ من يؤديها
ومالك بن قيس بن ضنَّة بن فهر بن أُسامة بن حرام، الشَّاعر. وحُليفُ بن عبد العزى بن عائد بن كعب بن أُسامة بن حرام، وهو الذي قتل كعب الفوارس العامريّ، وزُهير بن بُوي التميميّ. وأَبو زُهير بن مضب بن عبد العزى، كان سيِّداً في زمانه، ولي الرُّبع بالكوفة لأمير المؤمنين عليّ بن أَبي طالب عليه السلام، وكانت عنده الربَّاب بنت الأشعث بن قيس ففخرت عليه فطلقها. والحارثُ بن كسف بن عامر بن أُسامة بن حرام، الذي يقول لهُ الشَّاعر:
أَبلغ الحارث المُدلّل بالقولِ ... شفاها وأَبلغنَ قتيباً
وصخر بن أَعيا بن عبد يغوث بن زيَّان بن سعد بن حرام بن رفاعة، الذي قتل حُميل بن عمرو بن معبد بن الضَّباب يوم فيف الرِّيحِ. وكعبُ بن مالك بن صابر بن عبد الله بن صخر بن عبد قيس بن هند بن سعد بن نوفل بن سالم بن زمان بن سعد بن حرام ، كان معه الرايَّة يوم صفيَّن مع أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب .
ومنهم المحدِّث الجليل شيخُ الوقت أَبو عثمان الفقيه، وهو عبدالرَّحمان بن ملّ بن عمرو بن عديّ بن وهب بن ربيعة بن سعد بن جذيمة بن كعب بن رفاعةَ.
ومنهم قسورةُ بن مُعلِّل بن الحجاج بن مُقسم بن عامر بن زُهير بن سعد بن جذيمةَ، وليَ سجستان مع بني أُميَّة.
ومنهم أبو عُمر الزُهيري راوي قصيدة الشَّاعر حبش بن سعيد النهديِّ المسمَّاة بالقصيدة الحربية ، وقد روى لأبو علي الهجري صاحب كتاب التعليقات والنوادر عدد لابأس به من الروايات والقصائد .(11)

ولقد ذكر غيرُ واحد أن من ضَنَّة و حرام أبناء رفاعة بن مالك بن نهد، من نزل حضرموت في القرن السابع الهجري، هي بطنٌ من بني حرام ، ثُم من بني نهد بن زيد ، فتجدُ في نسب بني حرام بن رفاعة بن مالك بن نهد : "ضنة بن أسامة بن فهر بن أسامة بن حرام". وبنو أسامة هم (قيسٌ وضنة) وهما فرعٌ نهديٌ جاهليٌ قديم ، وفي اخبار حضرموت فيما بعد أحداثٌ لقيس مع ضنة وسعدُ إبن عمهما وكلهم في حرام بن نهد .(12)


وفي تعداد بطونهم وأنسابهم فيما بعد القرن السادس الهجري يوافينا الملك الاشرف ابن رسول بالآتي:
" ذكرُ نهد ، وهم قبيلتان بنو حرام وبنو خيثمة -سبق ذكرهم- وبنو حرام : وهم يفترقون شعوب منهم بنو ضنَّة الرأس ، منهم يماني بن عمر بن مسعود بن اليماني بن لبيد وهو صاحب تريم وبيده حصونٌ كثيرة راهن للسلطان حصن من حصونه ، وبنو عمه عيسى بن عمر بن عيسى بن مسعود بن لبيد وجسَّار بن محمد بن كليب بن جعفر بن لبيد ويرجع إلى بني ضنة آل كثير الشيخ الكبير فيهم حسن بن عمرو بن كثير يكنى أبا حليجة والشماخ شيخهم الحاكم عليهم احمد بن عيسى الأعرج ، والصبرات الشيخ فيهم محمد بن علي بن جعفر وصاحب الأمر عليهم عيسى بن عمر ابن عيسى بن لبيد المقدم الذكر في بني ضنة ، وهذة الوجوه يقال لها بني ضنَّة.


آل جميل ويُقال لهم بنو سعد ، وليسوا من بني ضنَّة ، مشايخهم عيسى بن جميل بن فاضل ، وابن أخيه محمد بن نصَّار بن جميل بن فاضل ، آل حسن وهم أيضاً من بني سعد ، مشايخهم : عليّ بن جميل بن حسن بن فاضل ، ابن عمّة عبدالله بن جميل بن حسن بن فاضل ".(13)





( بنو أبي سُويد بن نهد )

وَوَلدَ أبو سُود بن نهد بن زيد بن ليث بن سود : مالكاً ، وحراماً ، وزيداً ، وعدادهم في بني مالك بن حنظلة بن مالك بن تميم .
ويرفُع الشيخ ابن عيسى النسَّابة ، نسب قبيلة بني زيد بنجد ، إلى حرام بن أبي سُويد ( سُود ) بن نهد ، وينسبون زيد جدُّ بني زيد إلى : أبي سُويد بن زيد بن حرام بن زيد بن أبي سويد بن نهد بن زيد بن ليث بن سُود بن أسلم بن إلحاف بن قضاعة ، حيثُ يتفق أغلب المؤرخون والنسابة أن قبيلة بني زيد قحطانية النسب ، وهذا القول منقول عن الشيخ المؤرخ إبراهيم بن صالح بن عيسى المتوفي سنة 1343 هجرية ، والشيخ محمد بن بليهد صاحب كتاب صحيح الأخبار المتوفي سنة 1377 هجرية ، والمؤرخ عبدالرحمن المغيري صاحب كتاب المنتخب في ذكر أنساب قبائل العرب ، المتوفي سنة 1364 هجرية ، والشيخ المؤرخ والجغرافي حمد الجاسر ، وغيرهم وكذلك ماتناقله أغلب نسابوا بني زيد في الوقت الحاضر ، ولكن إختلفت الآراء في بني زيد حيث أرجعهم البعض إلى قضاعة والبعض الآخر أرجعهم إلى عبيدة ، وقضية الخلاف في أنساب القبائل منتشرة بين أكثر القبائل سواء القحطانية أو العدنانية ، أما الخلاف في بني زيد فهو خلاف في الفروع وليس في الأصول ، فنسبها واصولها قحطانية والله أعلم. (14)


( بنو زيد بن نهد )
وَوَلدَ زيد بن نهد : صُبحاً ، والأسمر ، ودُهمان ، ومُحصباً . فولد صُبحُ بن زيد بن نهد : جُذيمة ، وهو الدُويّد ، الذي عمر دهراً ، فقال :
اليوم يُبنى لدويّدٍ بيته ... لو كان للدهر بلى أبليته .. أو كان قرني واحداً كفيته.




(
بنو صباح بن نهد )

وَوَلدَ صباح بن نهد : كعباً ، فولد كعبُ بن صباح بن نهد : عامراً ، ومالكاً
منهم عبدالله بن العجلان بن عبدالأحب بن كعب من بني صباح بن نهد بن زيد الشَّاعر الجاهليّ.

(
بنو حُزيمة بن نهد )

وَوَلدَ حزيمة بن نهد بن زيد : عوفاً ، وزمّان ، وسُليماً . فولد زمان بن حزيمة بن نهد : شكماً ، ولخوة ، ونصراً ، منهم عبدالله بن كيسبة بن عمرو بن لخوة بن زمّان بن حُزيمة بن نهد ، صاحب عمر بن الخطاب – رضي الله عنه-. وشيبان بن عامر بن كوز بن هلال بن عصم بن نصر بن زمّان بن حزيمة بن نهد، وهو ابن الصبيّة الشّاعر ، وكان النعمانُ إذا أراد أن يبعثَ ألفيّ فارس بعث شيبان بن الصبيّة هذا ، وعصام بن شهبر من بني جرم بن ربَّان .
ومنهم عليُّ بن نُفيل بن زرَّاع بن عليِّ بن عبدالله بن قيس بن عُصم بن كرز بن هِلال بن عُصم بن نصر بن زمَّان بن حُزيمة بن نهد ، المحدِّث المتوفي سنة 125 هـ .وحفيده أبو جعفر النُّفيليُّ : وهو عبدالله بن محمد بن عليُّ بن نُفيل بن زرَّاع بن عليِّ بن عبدالله بن قيس بن عُصم بن كرز بن هِلال بن عُصم بن نصر بن زمَّان بن حُزيمة بن نهد ، المتوفي سنة 234 هـ. (15)


هذا وصلى الله وسلم
على نبينامحمد ،،،
حُرر بعون الله في

1437/12/01

-------------------------------
(1): انظر الاشتقاق لابن دريد (مخطوط نسخة جامعة ميتشغن ) 1977 م ، (ج1 /ص320).
(2) ينظر : جمهرة النسب لابن الكلبي (ج2/ص499 – ص 504) ، وجمهرة أنساب العرب لابن حزم ( ص446 – ص 447) ، ونسب معد لابن الكلبي (ج3/ ص 48 – ص 58 ) ، وسبائك الذهب للبغدادي (ص82 ) و نهاية الإرب (ص385 ) وغيرها.
(3) : جاء في الجمهرة : نَهْد اليمن الذين سكنت قريباً من نجران، وفي جمهرة أنساب العرب لابن حزم (ص446) : (منهم بطون في اليمن ، يسكنون بالقرب من نجران ) ، وانظر (صفة جزيرة العرب ) (ص253 ) حول مواطنهم .
(4): معجم الشعراء المزرباني ( رقم 378 / ص 122 ) ، وكذلك في المؤتلف والمختلف للآمدي وابن القيسراني ورد نقلا عن الأول .
(5): الجمهرة لابن الكلبي (ج2 / ص 462).
(6) : ورد في أغلب الطبعات (خُشيم) ، واصلحناه من الاشتقاق لابن دريد – مخطوط ، وكذلك وجدناهُ في مخطوط نسب معد واليمن الكبير ( خيثم ) ويقال: ( أيمن - ميمنة ) .
(7) : طرفة الأصحاب في معرفة الأنساب للسلطان الأشرف عمر بن يوسف بن رسول ص 136طبعة المدينة.
(8) : سفينة البضائع وضميمة الضوائع للسيد العطَّاس (صاحب المشهد).

(9) : انظر اللباب في تهذيب الأنساب ( ج2 / ص318).
(10) : تاريخ حضرموت / أحمد بن عبدالله شنبل ( ص 74 ).
(11) : التعليقات والنوادر لأبي علي الهجري ، روى عنه الهجري عدة روايات في مواضع كثيرة ولقبَّهُ بالزُهيريِّ النهديِّ.
(12) : جمهرة النسب ( ج2 / ص503).
(13) : طرفة الأصحاب في معرفة الأنساب / السلطان الملك الأشرف عمر بن يوسف بن رسول -منشورات المدينة - (ص135).
(14) : المنتخب في ذكر نسب قبائل العرب (ص160)، ووثيقة النسابة ابن عيسى.
(15): تهذيب الكمال في أسماء الرجال للمزيِّ (ج16/ص88) بتصرُّف.

التعديل الأخير تم بواسطة أبو تركي ; 17-11-2016 الساعة 06:27 PM
أبو تركي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس