..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - هل العرب الانقياء من السلالة القوقازية فعلا
عرض مشاركة واحدة
قديم 17-09-2018, 12:34 PM   رقم المشاركة :[11]
معلومات العضو
مشرف مجلس القبائل البلوشية
 
الصورة الرمزية الميراني
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة oman

افتراضي

الأستاذ الكريم "النوميدي" ، سأبدء من حيث ما ختمت به سؤالك بشكل مختصر !؟

أولا : مصطلح العرب أو العربي هو إنتماء إجتماعي ثقافي (لغوي) ليس له أي دخل بالمظاهر الشكلية سواءا بالأنوف المعقوفة وغيرها ، لديك خلط في المفاهيم ، فالمقارنات تكون من نفس الخصائص والمعطيات...

والجواب لسؤالك هو أن العرب (كساميين) كانو مدرجين في القائمة القوقازية القديمة كامثالهم كما ذكرت آنفا...

لكن هذا التصنيف يعتبرقديم لا يؤخذ به لما فيه من تعميم على سلالات واضحة في المفارقات الكبيرة الاجتماعية وحتى البيلوجية من نفس الفئة، آخاذة في الاعتبار فقط المنظور الاحادي ، مقلصة عدة درجات لونية متعددة من التوزيع الجغرافي الواسع وتختصرها في لون واحد هو "الابيض" لذا كثير من الشعوب المصنفة من ضمنها غير معترفة به ، لذلك هو يعتبر إنتقائي وليست به ضوابط يستسيغها الجميع...

التعريف للاعراق الثلاثة الذي تحدثت أنه المتداول في الساحات صار من الماضي و غير معترف فيه و قائم على اساس البنية الهيكلية لابعاد الوجه (الجمجمة) الذي تم تحديده من اوائل مكتشفيه في اواخر القرن الثامن عشر للسلالات المذكورة ، وتم إنتقاده عبر الكثير من الجهات العلمية وبالامكان العثور على المقالات العديدة في هذا الشأن...

التعريفات الاحدث للاعراق والاثنيات اكثر تعددا وتباينا و فصلت بعض الخصائص الجسمانية وتاخذ في الاعتبار المميزات الاجتماعية لذا فالتصنيف القوقازي القديم يختلف كثيرا عن التصنيفات الحديثة الحالية...

المقياس الجيني من وجهة نظري هو الانسب من الناحية العلمية واكثر مصداقية من غيره واكثر قبولا في علم التصنيف البشري ودقته في تقدم وتطور مستمر...

ثانيا :الفيديو تناول عدة جزئيات وأفكار غير مترابطة ومبعثرة (تصنيف عرقي حسب موديل بيلوجي قديم / الانتخاب الطبيعي في الانسان / سلالات الدي ان ايه العرقية) وهذه احداث ومجالات منفصلة تاريخيا !؟ فالمسائلة اكبر و اعقد مما تتصور وبه تفاصيل مرحلية كثيرة لذلك هي تثير حيرة وتساؤلات كثيرة خاصة لذوي القناعات والافكار السرمدية التقليدية في مفهوم خلق الانسان...

هناك فرق شاسع بين الحزمة الغربية المبنية على مفهوم التطور الدارويني وبين المفاهيم العقائدية لكثير من اصحاب الديانات و خاصة المسلمين الذين مازال الكثير منهم مؤمن بمبدأ الخلق المستقل وان الله خلق الانسان بيديه بالتصور التجسيدي رغم ما فيه من مغالطات صريحة وتعد وتجاوزللخطوط الحمراء للذات الالهية المقدسة بالتجسيد (لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَىءٌ) / (وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ) ...

فيظن البعض أن سيدنا آدم عليه السلام خلق خلقا مستقلا في 7 خطوات :



قمة التناقضات في الفيديو!! متحدث الفيديو (عمرو خالد) يقول "خلق الله الكائنات بكن فيكون ، إلا آدم خلقه بيديه، لتعلم أنك غالي على الله ، وأنك أهم و أكرم من في الكون على الله..."
بالله عليكم هل يدخل في عقلكم السوي ان هناك آله يعجن طينا حصريا بيديه ليخلق بشرا لانه مهم جدا إليه ؟؟؟!!! وهل الاله له أطراف جسدية كالايدي؟! استغفرالله العلي العظيم

ياعمنا في آيات في القرآن بتقول:
(أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا خَلَقْنَا لَهُم مِّمَّا عَمِلَتْ أَيْدِينَا أَنْعَامًا فَهُمْ لَهَا مَالِكُونَ)
(وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ)
(لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ)



ثالثا : يجب قراءة وفهم القرآن الكريم وربط الآيات المحكمات والآيات المتشابهات بعمق وتمعن وتدبر بشمولية اكبر، والابتعاد عن الخرافات والتفسيرات المقتبسة من الاديان السابقة (الاسرائيليات). لم ولن يكن القرآن الكريم ابدا يناقض العلم في شيء تم إكتشافه و توثيقه...

ختاما هذه وجهة نظري الشخصية قد يختلف معي البعض في التحليل و التفسير ، والنقاش مفتوح على مصراعيه بكل الاراء الانتقادية أو المعارضة...
توقيع : الميراني
"كل ما يمكن للعلم أن يدركه هو الكميات و الكيفيات و لكن لا سبيل إلى إدراك الماهيات" العالم الفيلسوف الدكتور مصطفى محمود (رحمه الله)
الميراني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس