..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - نظرية التطور عند الغرب ورأى الشرع الحنيف/للنقاش
عرض مشاركة واحدة
قديم 06-10-2018, 03:13 PM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة mauritania

افتراضي

الأخ أبو حسين البدري الفزاري


أما قولك :
أنت لا تقول بالنظريه ولاتكفر القائل بها
كيف ذاك وما قال بها الأ الكفار فنظرية التطور منشأها
الغرب

فاعلم أن علة كفر الكفار ليست بقولهم بنظرية التطور في حد ذاتها وإنما بكفرهم قبل القول بها.
ويبدو أنك تخلط بين فهم دلالات بعض النصوص وبين عقيدة المسلمين فعقيد المسلمين هي العقيدة التي أجمع عليها المسلمين أما ما اختلفوا فيه فهو من الاجتهادات التي تحتمل الصواب والخطأ.
وأما قولك :
لا اجتهاد مع نص
فنعم إن كان قطعي الدلالة ولا يحتمل أكثر من معنى.

والله خلق آدم من تراب ثم قال له كون فيكون وثم قي لغة العرب تفيد الترتيب مع التباعد وليست كالفاء التي تفيد الترتيب مع التقارب أو الاتصال ولو استمعت لمحاضرة بسام جرار لفهمت أن بعض تفاصيل خلق آدم تتطلب الاجتهاد أو التوقف فيها لمن يريد السلامة من الخطأ حيث ساق فيها الكثير من الآيات التي معانيها تحتمل أكثر من دلالة.

مأخذي على مداخلاتك هو جزمك بخطأ الآراء المخالفة لما تعتقده أنت في مسائل تراها أنت وربما غيرك معك أنها من عقيدة المسلمين وهي في حقيقة الأمر مجرد اجتهادات ونقل من نصوص قطعية الورود دون أن تكون قطعية الدلالة والمعنى وربما بعضها نقله بعض المفسرين عن أهل الكتاب.
وخلاصة ما أريد توضيحه أن ما لم ينعقد عليه إجماع الأمة فهو ليس من عقيدة المسلمين الملزمة لهم ولا يكفر من نفاه.




تحياتي.
لمرابط غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس