..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - هل العدنانيون هم العرب العاربه كما يزعم طه حسين
عرض مشاركة واحدة
قديم 04-08-2019, 04:34 AM   رقم المشاركة :[25]
معلومات العضو
عضو مجلس إدارة "النسابون العرب"
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نعم صحيح
رائع حديث مقنع ومريح وشامل ومنطقي وذو حجة وتحليل

وأما قول المؤرخين : إن العرب تنقسم إلى ثلاثة أقسام , بائدة , وعاربة ,
ومستعربة , فهذا اصطلاح جرى عليه المؤرخون , ولا يكون حجة يستند عليها في أصل
العرب , والصحيح , أن بني عاد لم ينقطع نسلهم , وذلك أنه لما هلك بنو عاد , وهم
قوم هود عليه السلام , بقى هود ومن آمن معه من بني عاد وذلك بنص القرآن المجيد
, ثم تناسلوا .



ويؤيد ذلك ما روي عن ابن عباس , رضي الله عنهما , قال : ليس في العرب قبيلة
إلاّ وقد ولدت مضرها وربيعتها ويمانيها . رواه عبد بن حميد , وابن أبي أسامة ,
وابن?رسول الله المنذر .
ولم يفرق ابن عباس بين مضر وربيعة واليمانيين , بل سماهم العرب , فلم يقل في
ربيعة ومضر : العرب المستعربة . وكذلك ما روي عن عبدالله ابن عمر رضي الله : "
خلق الله الخلق فاختار من الخلق بني آدم ,?عنهما , قال : قال رسول الله واختار
من بني آدم العرب , واختار من العرب مضر , واختار من مضر قريشاً , واختار من
قريش بني هاشم , واختنارتي من بني هاشم , فأنا خيار من خيار إلى خيار , فمن أحب
العرب فبحبي أحبهم , ومن أبغض العرب فبغضي أبغضهم " رواه الطبراني , والحاكم
والبيهقي وأبو نعيم .



الذي قوله المرجع في كل شيء يقول : "?فهذا قول سيد العرب واختار من العرب مضر
" ومن المعلوم أن مضر من ولد عدنان , وعدنان من ولد إسماعيل عليه السلام ,
وعليه فيكون إسماعيل من أصل عربي , يرجع إلى هود بن عاد المتفرع منه الفرعان ,
العدناني والقحطاني .
فمضر بقول سيد العرب , من أخيار العرب ولا يكون الخيار إلا من الأصل المختار
منه مضر , هن العرب العرباء , الحقيقون .



منقول
جعفر المعايطة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس