..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - التعريف بكتاب : الصحيح في أنساب آل الصديق رضي الله عنه
عرض مشاركة واحدة
قديم 13-08-2019, 09:58 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة palestine

افتراضي التعريف بكتاب : الصحيح في أنساب آل الصديق رضي الله عنه




كتاب
(الصحيح في أنساب آل الصديق رضي الله عنه )
إعداد الباحث المقدسي : حازم زكي البكري
1440 هجري – 2019 ميلادي

الكتاب من إعداد الباحث الفلسطيني حازم زكي البكري يذكُر فيها الباحث العائلات والعشائر والقبائل التي ترفع نسبها الى الخليفة أبي بكر الصديق رضي الله عنه وأماكن تواجدها وإنتشارها , في الزمن الحاضر , وفي الكتاب مُقتطفات مُختلفة من علوم الأنساب , قد أشار اليها الباحث تحت عناوين (فائدة) ,

ويتميز الكتاب بأنه جمع بين دفتيه تفاصيل دقيقة للتفريق في أنساب من يُشارك البكريين الصديقيين في أشهر القابهم – أسماء العائلات - مثل (البكري , الصديقي , والعتيقي وغيرها ) , مع تفاصيل لديارهم وذكر مشاهيرهم , وذلك لمنع إختلاط الأنساب , بسبب تشابه الأسماء او الالقاب . وذلك لتوهم البعض ان تشابه اسم عائلته مع عائلة أخرى تكونان على خط نسب واحد , وهذا مغاير للواقع , فكُنية البكري على سبيل المثال , اشتهر بها أحفاد أبو بكر الصديق رضي الله عنه , وأبناء قبيلة بكر بن وائل , ومن سكن ديار بكر او قرية البكرية او جده اسمه أبو بكر او سلك الطريقة البكرية التي ظهرت في القرن الثاني عشر للهجرة وقُطبها الشيخ مصطفى البكري الخلوتي الدمشقي المقدسي , وهذا الأمر دارج بين اهل التصوف ان ينتسبوا طريقة الى شيخهم , كالرفاعية والبسطامية والقادرية (الجيلانية) , ومع الزمن ينسوا أصول الدم ويترسخ لدى احفادهم نسب الطريقة وكأنه نسب دم وتُراب. وينتشر مثلاً في فلسطين وفي الوطن العربي عائلات تشترك باللقب وتختلف في النسب مثل (الخطيب والشيخ والنجار وغيرها ....التي اكتسبتها العائلات نتيجة مُمارسة مهنة أو حرفة ردحاً من الزمن) ومثل (البغدادي والمصري والمغربي والقدسي والخليلي ...وهي القاب اطلقت على العائلات نسبة الى المكان التي وفدت منه ) ومثل (الأعور والأطرش والطويل والحرامي... وهي الالقاب المُرتبطة بصفات خُلقية او أخلاقية لجد) .


وقد خصص الباحث قسماً كبيراً من الكتاب أبطل فيه إدعاء إحدى القبائل في صعيد مصر النسب البكري, مُعتمداً على حجج وأدلة وبراهين جمعها من مصادر تاريخية مُتعددة ورفعها في الكتاب , حسب تسلسلها الزمني من الأقدم للأحدث , التي ذكرت البكريين الذين نزلوا الديار المصرية , وأسلوب الباحث في ذلك هو منهج جدير للباحثين في الأنساب ,الإقتداء به ,حيث اعتمد الباحث على المخطوطات الأصلية في بحثه , وليس على النُسخ المُحققة , ليكتشف , التصحيف الذي وقع به النُساخ والمُحققين والناقلين منهم , والذي أستغله اصحاب الهوى للإدعاء للنسب البكري , بناء على الخطأ الذي وقع به النساخ نتيجة رداءة (المخطوطات) للإلتصاق الباطل في النسب البكري الصديقي.

وقد أطلق الباحث أسم فرعي للجزء الأول من السلسلة تحت عنوان (الختم بالرصاص في نسب عُربان قصاص ) إشارة منه لتلك القبيلة التي إدعت النسب البكري , ومما يلفت النظر في الكتاب , ان الباحث انه لم يكتف بإبطال دعوى تلك القبيلة ولكنه ردهم لأصولهم , وهذا لم نعهده , في كُتب الأنساب , التي تنفي الأنساب , وتترك اصحابها مُعلقين حائرين.




ويُفاجئنا الباحث في متن الكتاب , أنه قد تعرض لمكيدة ,حين أوكل اليه مراجعة مسودة أحدى الكتب عن ( البكريين الصديقيين ) , الذي شارك بإعداد عدد من مواضعيه مع جمهرة من النسابين , وحين صدر الكتاب مطبوعاً تفاجأ بنشره بإسم مؤلف منفرد بدل ان يُنشر بإسم الجمهرة , وان الكتاب المطبوع مُخالف للنُسخة التي راجعها. حيث أُضيف اليها عشرات الصفحات التي تم فيها تنسيب عائلات الى الخليفة أبي بكر الصديق رضي الله عنه لا حظ لها في النسب البكري , بناء على الظنون والاستنتاج والترجيح , والأهواء , علماً بأن تحقيق الأنساب وإثباتها ليس فرضية حسابية او جدلية , انما يعتمد على الدليل والبرهان . من خلال القواعد الشرعية والفقهية والضوابط التي وضعها عُلماء الأنساب .

ويحتوي الكتاب على فصل للرد على أقوال المؤرخين في نسب قبيلة العمودي البكرية الحضرمية .
والكتاب يقع في 224 صفحة من القطع المتوسط , واختار الباحث اللون الأخضر خلفية للغلاف , واللون الذهبي للزخرفة وللعنوان ولون اوراقه جعله أقرب الى الورق القديم فأختار له اللون البيج الفاتح, ووالكتاب صادر عن قسم الدراسات والأبحاث في هيئة أشراف بيت المقدس.




التعديل الأخير تم بواسطة د حازم زكي البكري ; 14-08-2019 الساعة 06:48 AM
توقيع : د حازم زكي البكري
نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق
د حازم زكي البكري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس