:: منافرة عتبة بن ربيعة والفاكه بن المغيرة المخزومي (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة بني لؤي بن غالب (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة بني قصي وبني مخزوم (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة بني مخزوم وبني أمية (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة مالك بن عميلة وعميرة بن هاجر الخزاعي (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة عائذ بن عبد الله بن عمر بن مخزوم و الحارث ابن أسد بن عبد العزى (آخر رد :ابن خلدون)       :: منافرة عبد المطلب وثقيف (آخر رد :ابن خلدون)       :: إلى قارئ أظن أنه ما يزال عربيا.... (منقول) (آخر رد :الدويري)       :: ما بين الزوج وزوجته !!! (آخر رد :الدويري)       :: 30 إعلامي على رأسهم الإبراشى وإبراهيم عيسى يتقاضون مرتباتهم الخيالية من إسرائيل ..!!! (آخر رد :الدويري)      

قال تعالى: { يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ } [الحجرات:13] ..................... ابحث عن اصل عائلتك في مجلس البحث عن الاصول و انساب العوائل و القبائل......................سجل نسب عائلتك في جمهرة انساب العرب الحديثة ( بنك الانساب ) .....................تمتع بالمجالس الاسلامية و التاريخية بالموقع
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
دراسة حول نسب العسكري...منقول
بقلم : البراهيم
الأطروحات و المشاركات تعبر عن رأي كاتبيها و لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة " النسابون العرب "




إضافة رد
قديم 03-11-2009, 10:09 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبيلة خفاجة
 
الصورة الرمزية مجاهد الخفاجى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 19
مجاهد الخفاجى is on a distinguished road
افتراضي زبيـــد

زبيـــد
قبيلةزبيد بنلمة بن مازن بن منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مذحج بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن هود بن عابر بن شالخ بن أرفخشد بن سام بن نوح بن لمك بن متوشلح بن أخنوخ -أدريس- بن يرد بن مهلائيل بن قينان بن أنوش بن شيث بن آدم عليه السلام. زبيد هو منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مذحج وهو زبيد الأكبر واليه ترجع قبائل زبيد. وإلى زبيد الأكبر ينتمي زبيد الأصغر ومن بعده بنو عصم رهط عمرو بن معد يكرب الذي ينتسب إليه زبيد الفرات. وعمرو هو ابن عصم بن عمرو بن زبيد الأصغر وهو منبه بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن زبيد الأكبر. فهم من سعد العشيرة من مذحج من كهلان من العرب القحطانية. وتنقسم مذحج إلى عدة قبائل هي: عنس ومراد وسعد العشيرة والحارث بن كعب والنخع وصداء وجنب. عن فروة بن مسيك المرادي رضي الله عنه قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رجل من القوم: يا رسول الله! ما سبأ أرض هي أم امرأة؟ قال: "ليست بأرض ولا امرأة ولكنه رجل ولد عشرة من العرب فأما ستة فتيامنوا وأما أربعة فتشاءموا فأما الذين تشاءموا فلخم وجذام وعاملة وغسان وأما الذين تيامنوا فالأسد وكندة وحمير والأشعريون وأنمار ومذحج" فقال رجل: يا رسول الله! وما أنمار؟ قال: "هم الذين منهم بجيلة وخثعم". وديار مذحج كانت في القرن السادس الميلادي بين عدن وحضرموت في اليمن ثم هاجرت القبائل إلى الشمال واستقرت قبيلة زبيد في جبال حائل وسكنت مع طيء ثم كبر التجمع السكاني في حائل أيام الفتح الإسلامي وأخذت الفتوحات الإسلامية تتوسع في منطقة الفرات وعندها اقتطعهم الخليفة العادل عمر بن الخطاب بعض الديار في الكوفة وعرفت ديارهم هناك باسم ديار زبيد. واسم زبيد يوجد في عدد من القبائل القحطانية ولا يقتصر على قبيلة مذحج فهناك زبيد في خولان وأخرى في بني حرب وغيرها من السكاسك أو من ذي رعين أو من طئ وكلها من القبائل القحطانية إلا أنه لا مجال للخلط بينها لأن كتب الأنساب العربية تفصلها بدقة وتعرف أصولها. قال القلقشندي في (نهاية الأرب في أنساب العرب): بنو زبيد بضم الزاء بطن من سعد العشيرة من القحطانية وهم بنو منبه (زبيد) بن صعب بن سعد العشيرة ويعرف زبيد هؤلاء بزبيد الأكبر وهم زبيد الحجاز وكان لزبيد هذا من الولد: ربيعة والحارث الذين اعتبرهم ابن خلدون في كتاب (العبر) من حلفاء آل ربيعة في الشام وتمتد ديار زبيد قديماً في الحجاز من نجران الى وادي الدواسر. وقال حمد الجاسر: أن عمراً وقومه من بني زبيد يسكنون ما يعرف اليوم بسراة عبيدة، وما سال منها من أودية مشرقة كوادي تثليث وعن تثليث قال الهمداني: تثليث على ثلاث مراحل ونصف من نجران وقال: وتثليث لبني زبيد وهم فيها إلى اليوم وبها مسكن عمرو بن معدي كرب الزبيدي، ومن ديارهم أيضا: بلاغ ومريع وميثب والحواضر ووادي تبالة والخصاصة وغيرها من الحجاز. وفي رواية للطبري: (وأثناء الفتح الاسلامي نفرت طوائف من مذحج وفيها زبيد تجاهد في الشام والعراق واستقر بها المقام في الكوفة حيث كان لزبيد فيها محلة خاصة) وبالإضافة إلى هجرات الزبيد مع الفتح الاسلامي نجدهم يهاجرون مع قبيلة طئ إلى الشمال في العراق وبلاد الشام. وقطعت الباحثة الألمانية (دورو تيكرافولسكي) استناداً إلى ابن حزم وبعض المصادر الأخرى أن زبيد بلاد الشام هم من سعد العشيرة من مذحج. ويذكرون هناك منذ القرن الثامن الهجري أو الرابع عشر الميلادي وتحول قسم كبير منهم إلى الفرات الأوسط والشمالي في القرن التاسع الهجري كما يقول القلشندي في صبح الأعشى. في كتاب نسب عدنان وقحطان للمبرد فصل قبائل اليمن: وطئ ومالك ابنا أدد بن زيد أمهما مَذحج فهم مذحج، وأما مالك بن أدد فمن قبائلهم سعد العشيرة بن مالك ويحابر بن مالك ومن بطون سعد العشيرة: منبه بن سعد رهط عمرو بن معد يكرب. في كتاب لب الألباب في تحرير الأنساب للسيوطي: الزبيدي بالفتح والكسر ومهملة إلى زَبيد مدينة باليمن وبالتصغير إلى زُبَيْد قبيلة من مذحج. في الأنساب للسمعاني: زبيد هي قبيلة قديمة من مذحج أصلهم من اليمن نزلوا الكوفة واسمه منبه بن صعب وهو زبيد الأكبر وإليه ترجع قبائل زبيد ومن ولده منبه بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مالك بن أدد وهو زبيد الأصغر . قال ابن الكلبي إنما قيل لهم زبيد لأن منبهاً الأصغر قال: من يزبدني رفده فأجابه أعمامه كلهم من زبيد
الأكبر. فقيل لهم جميعاً:زبيد

بعض الصحابة والأخيار من زبيد



في الأنساب للسمعاني: فمن الصحابة أبو ثور عمرو بن معد يكرب الزبيدي شجاع العرب استشهد بنهاوند زمن عمر رضي الله عنه. ومحمية بن جزء الزبيدي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمله على الأخماس. ومحمد بن الوليد الزبيدي صاحب الزهري. وعبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي يعد في الصحابة. وأبو كثير الزبيدي. ورجاء بن ربيعة الزبيدي وابنه اسماعيل كوفيان تابعيا. وزرعة بن ابراهيم الدمشقي الزبيدي. وأبو الهذيل محمد بن الوليد بن عامر الزبيدي من أهل حمص وهو من الطبقة الأولى من أصحاب الزهري مات سنة ست أو سبع وأربعين ومائة. ومحمد بن الحسن الزبيدي النحوي من الأئمة في العربية واللغة اختصر كتاب العين للخليل وصنف في الأبنية وفي لحن العامة وفي أخبار النحويين وكان كثير الشعر توفي قريباً من سنة ثمانين وثلاثمائة. وابنه أبو الوليد محمد بن محمد بن الحسن الزبيدي من أهل الأدب والرياسة. وأخوه أبو القاسم أحمد بن محمد بن الحسن الزبيدي من أهل الأدب والفضل ولي القضاء بإشبيلية بعد أبيه ذكره أبو محمد بن حزم. في أسد الغابة لابن الأثير: صخر بن صعصعة أبو صعصعة الزبيدي صاحب النبي صلى الله عليه وسلم أمره النبي صلى الله عليه وسلم أن ينادي في الناس: " لا يصحبنا مضعف ولا مصعب" فعمد رجل من المنافقين إلى قعود له فركبه فلما اختلط الظلام شددنا على راحلته حتى اصبحنا فأتينا به رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: "يا صخر" قلت: لبيك وسعديك قال: "ناد في الناس: لا يدخل الجنة إلا مؤمن إن الله حرم الجنة على العاصي". أخرجه ابن منده وأبو نعيم. والمضعف الذي دابته ضعيفة والمصعب الذي دابته صعبة لم يرضها والله أعلم. وفي أسد الغابة لابن الأثير: فديك ابو بشير الزبيدي حجازي له صحبة. روى الأوزاعي محمد بن الوليد الزبيدي عن الزهري عن صالح بن بشير بن فديك: أن جده أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال له: يا رسول الله إنهم يزعمون أن من لم يهاجر هلك فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "يا فديك أقم الصلاة وآت الزكاة واهجر السوء واسكن حيث شئت من أرض الله". وفي الطبقات الكبرى لابن سعد: محمية بن جزء بن عبد يغوث بن عويج بو عمرو بن زبيد بن مذحج وكان حليفاً لبني سهم وأسلم محمية بمكة قديماً وهاجر إلى أرض الحبشة في الهجرة الثانية وأول مشاهده المريسيع وهي غزوة بالمصطلق واستعمله رسول الله صلى الله عليه وسلم على الخمس وسهمان المسلمين يومئذ واستعمله على الأخماس بعد ذلك ثم تحول إلى مصر فنزلها. وفي الطبقات الكبرى لابن سعد: عبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي صحب النبي صلى الله عليه وسلم ونزل بمصر وروى عنه المصريون وقال عبد الله بن صالح عن لهيعة بن عبد الله بن أبي جعفر قال رأيت على عبد الله بن الحارث بن جزء عمامة حرقانية فسألت لهيعة عن الحرقانية فقال السوداء. أسد الغابة لابن الأثير: أم كلثوم بنت العباس بن عبد المطلب أدركت النبي صلى الله عليه وسلم وأمها أم سلمة بنت محمية بن جزء الزبيدي. في الطبقات الكبرى لابن سعد: فولد الفضل بن عباس أم كلثوم ولم يلد غيرها وأمها صفية بنت محمية بن جزء الحارث بن بن عريج بن عمرو الزبيدي من سعد العشيرة من مذحج

فارس العراب عمـرو بن معد يكرب الزبيـدي
فارس من فرسان الجاهلية، وبطل من أبطال الإسلام، شهد معركة القادسية وأبلى فيها بلاءً حسناً وكان من رجالها المعدودين، وهو إلى ذلك شاعر مُجيد، كان له سيف شهير سماه "الصمصامة"، وكان إذا قاتل به فرى الأعداء فرياً، وبلغت شهرة سيفه هذا مسامع الخليفة عمر بن الخطاب، فأرسل من يحضره له ليصنع مثله لجميع أفراد الجيش، حتى إذا رآه وحمله بيده وجده سيفاً عادياً لا يميزه عن غيره من السيوف شيء خاص، فلما سأل صاحبه عمرو بن معد يكرب عن سر جودة السيف، قال له عمرو: أرسلت لك السيف لا اليد التي تضرب به. ­­­­­­­­­­­­­­­­­­­وفي سيرة ابن هشام ، فصل: قدوم عمرو بن معد يكرب في أناس من بني زبيد وقدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم عمرو بن معد يكرب في أناس من بني زبيد، فأسلم وكان عمرو قد قال لقيس بن مكشوح المرادي حين انتهى إليهم أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم يا قيس، إنك سيد قومك، وقد ذكر لنا أن رجلا من قريش يقال له محمد قد خرج بالحجاز، يقول إنه نبي، فانطلق بنا إليه حتى نعلم علمه فإن كان نبيا كما يقول فإنه لن يخفى عليك، وإذا لقيناه اتبعناه وإن كان غير ذلك علمنا علمه فأبى عليه قيس ذلك وسفه رأيه فركب عمرو بن معد يكرب حتى قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسلم وصدقه وآمن به. فلما بلغ ذلك قيس بن مكشوح أوعد عمرا، وتحطم عليه وقال خالفني وترك رأيي; فقال عمرو بن معد يكرب في ذلك ء أمرا باديا رشده أمرتك يوم ذي صنعا الله والمعروف تتعده أمرتك باتقاء مثل الحمير غره وتده خرجت من المنى عليه جالسا أسده تمناني على فرس أخلص ماءه جدده علي مفاضة كالنهي السنان عوائرا قصده ترد الرمح منثنى ليثا فوقه لبده فلو لاقيتني للقيت البراثن ناشزا كتده تلاقي شنبثا شثن تيممه فيعتضده يسامى القرن إن قرن فيخفضه فيقتصده فيأخذه فيرفعه فيخضمه فيزدرده فيدمغه فيحطمه أحرزت أنيابه ويده ظلوم الشرك فيما قال ابن هشام : أنشدني أبو عبيدة ء أمرا بينا رشده أمرتك يوم ذي صنعا تأتيه وتتعده أمرتك باتقاء الله ره مما به وتده فكنت كذي الحمير غر ولم يعرف سائرها . قال ابن إسحاق : فأقام عمرو بن معد يكرب في قومه من بني زبيد وعليهم فروة بن مسيك. فلما توفى رسول الله صلى الله عليه وسلم ارتد عمرو بن معد يكرب، وقال حين ارتد حمارا ساف منخره بثفر وجدنا ملك فروة شر ملك ترى الحولاء من خبث وغدر وكنت إذا رأيت أبا عمير قال ابن هشام : قوله " بثفر " عن أبي عبيدة . قال ابن هشام : وحدثني أبو عبيدة قال كتب عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلى سلمان بن ربيعة الباهلي وباهلة بن يعصر بن سعد بن قيس بن عيلان وهو بأرمينية يأمره أن يفضل أصحاب الخيل العراب على أصحاب الخيل المقارف في العطاء فعرض الخيل فمر به فرس عمرو بن معدي كرب، فقال له سلمان فرسك هذا مقرف فغضب عمرو، وقال هجين عرف هجيناً مثله فوثب إليه قيس فتوعده فقال عمرو هذه الأبيات. وقوله عمرو بن معدي كرب ، ومعدي كرب بالحميرية وجه الفلاح. المعدي هو الوجه بلغتهم والكرب هو الفلاح وقد تقدم أبو كرب فمعناه على هذا: أبو الفلاح. قاله ابن هشام في غير هذا الكتاب. وكذلك تقدم كلكي كرب ولا أدري ما كلكي. وعمرو بن معدي كرب - رضي الله عنه - يكنى : أبا ثور تضرب الأمثال بفروسيته وبسالته وفيه يقول الشاعر حين مات رزيتم أبا ثور قريعكم عمرا فقل لزبيد بل لمذحج كلها وصمصامته المشهورة كانت من حديدة وجدت عند الكعبة مدفونة في الجاهلية فصنع منها ذو الفقار والصمصامة ثم تصيرت إلى خالد بن سعيد بن العاصي. يقال إن عمراً وهبها له ليد كانت له عليه وذلك أن ريحانة أخت عمرو التي يقول فيها عمرو: يؤرقني وأصحابي هجوع أمن ريحانة الداعي السميع كان أصابها خالد بن سعيد في سبي سباه فمن عليها، وخلى سبيلها، فشكر ذلك له عمرو أخوها، ، والشعر السيني الذي ذكره ابن إسحاق وأوله أتوعدني كأنك ذو رعين . ذكر المسعودي أن عمرا قاله لعمر بن الخطاب - رضي الله عنه - حين أراد ضربه بالدرة في حديث ذكره وفي الشعر زيادة لم تقع في السيرة وهو قوله: يصير لذلة بعد الشماس فلا يغررك ملكك ، كل ملك وذكر سلمان بن ربيعة حين هجن فرس عمرو، ونسبه إلى باهلة بن أعصر وكذلك هو عند أهل النسب باهلي، ثم أحد بني قتيبة بن معن وباهلة: أمهم وهي بنت صعب بن سعد العشيرة بن مذحج، وأبوهم يعصر وهو منبه بن سعد بن قيس بن عيلان وسمي يعصر لقوله مر الليالي واختلاف الأعصر أعمير إن أباك غير لونه


العكيدات
البو شعبان من القبائل الزبيدية المعروفة التي تسكن محافظة الرقة في سوريا ويقدر أن مجيئهم الى وادي الفرات الشمالي كان في القرن الثامن الهجري قبل الجبور والعقيدات فنازعوا قبيلة قيس على المنطقة الشمالية من الفرات وحاربهم الفدعان من العنزة عندما قدموا الى بادية الشام ويقسمون الى البطون التالية : الهيازع المفيلح السبيع المعروف المحمد ومن أشهر بطونهم الحالية العفادلة من المحمد وقد مرت بهم الرحالة الانجليزية الليدي آن بلنت عام 1878م ووصفت مساكنهم والولدة جماعة الشيخ شواخ أبو رسان . الجبور من زبيد الحاضرة على الفرات جاؤوا من نجد ضمن موجات القبائل الزبيدية وذلك في حوالي القرن الحادي عشر الهجري . كانت ديار جبور في الماضي على ضفاف الخابور وعلى الفرات في سورا من جبل العرسي قبالة مدينة البوكمال حتى دير الزور وشكلوا تجمعا بشريا واسع النفوذ والوجود . كانت قرية سويدان مقر الملحم من شيوخ الجبور واهتمت الجبور بالري والزراعة بجانب الرعي والترحال إلى البادية . يبدوا أن الجبور جاؤوا الى الفرات قبل العقيدات ويسطوا نفوذهم على بقعة واسعة من الفرات والخابور ولكنهم تنازعوا البقاء على الفرات مع الجحيش والعقيدات وتمسكوا بأراضيهم بقوة ودفعوا أثمان باهظة مقابل ثباتهم علىالأرض والزرع والحرث . تنازعت الزعامة في الجبور جماعتان الأولى بقيادة الملحم من الهياكل في قرية سويدان قرب العشارة والثانية بقيادة البونجاد أو المهيريين في موقع بين قريتي السوسة والشعفة في منطقة البوكمال وحصلت بينهم معركة وتحاربوا في موقعة جلال وفي عدة مواقع ثم اتفقوا على بقاء الهياكل على الخابور وهجرة البونجاد الى العراق وهم البونجاد قرب كركوك في العراق الشويخ في الموصل الواوي في كربلاء القضاة في السليمانية البوعمير قرب بغداد ومن الجبور الآن في سوريا على الخابور من تل حسين وحمد الى الحسكة الملحم والهزيم والمحمد والصبحي والعلي والحسوني وهناك أيضا البوخطاب ومنهم : العامر والبري والبو سلامة والقضاة والحليبيون والبو رياش ويقيم منهم في البوكمال :الشيخ حمد في الباغوز والحليبيون في قرية السيال و الغبرة . الدليــم اعتبرهم العزاوي من الزبيد ودليم تصغير أدلم ويعني السواد وبعضهم يعتقد أنهم من حمير من القحطانية ولهذا يروي العزاوي عن الحيدري قوله( عشائر الدليم قبائل كثيرة مشهورة من حمير من العرب العاربة وهم بنو عم العبيد لأن جدهم ثامر شقيق عبيد ) وهم عند الشيخ البسام التميمي ( الدليم هم غرب الفرات وينقسمون الى أربع فرق : البورديني والبو فهد والبو علوان والمحامدة ) والدليم عشيرة كبيرة دفعهم الانجليز لقتال العقيدات الذين دفعهم الفرنسيين لقتال الدليم في فتنة كبيرة أهلكت الكثير من الرجال والمال .بعضهم يسكن مدينة البوكمال وبعضهم يجاورها في منطقة القائم العراقية وعلى طول الفرات حتى الرمادي . العبيد قبيلة على الفرات في الماضي تنتسب الى زبيد الشمال الا أنهم كما ذكر القلقشندي في نهاية الأرب في أنساب العرب يرجعون الى قضاعة من حمير قال القلقشندي (بنو العبيد بطن من سليح من قضاعة من القحطانية وهم بنو العبيد بن الأبرص بن عمرو بن أشجع بن سليح وهم من أشراف العرب واليهم يشير الأعشى : بنو الشهر الحرام فلست منهم ولست من الكرام بني العبيد ويذكر من شيوخ العبيد في القرن الثاني عشر الهجري آل الشاوي الذين لعبوا دورا مهما في تاريخ بغداد .دفعتهم شمر الى الهجرة الى الحويجة المعروفة باسمهم على دجلة ومن فروعهم : المشهد ومنهم البو شاهر والمشاهدة والعلي والحازم وغيرهم ومن الفروع التي تنتسب الى العبيد في منطقة البوكمال : البوحردان والبقعان والمجاودة الجحيش من العشائر الزبيدية المعروفة على الفرات وغيره ومواطنها لاحالية في مناطق متفرقة من المعمورة ويكادون يعادلون في الكثرة سائر الزبيد .كانت لهم سطوة كبيرة على الفرات وحروبهم مع العقيدات معروفة ومن بقاياهم في المنطقة : سكان محكان والطيبة قرب الميادين وبطونهم المشهورة الجحيش والشوادخة والجنيفة و الجحيش يقيمون حاليا في حمص وفي غرب الاسكندرية حتى الحدود الليبية وفي لواء الحلة في العراق وفي شمر وطئ بطون تسمى الجحيش لا ينتسبون اليها والجحيش في الحلة وعموم الزبيد هناك كان لهم شرف مقاومة الجيش الانجليزي والاشتراك في ثورة العشرين وآل المغير من شيوخهم ومنهم الشيخ سلطان المغير الذي شارك في ثورة العشرين وترك العراق بعد فشل الثورة واحتمى بالعقيدات لمدة تزيد على السنة .


قصة انتقال عشائر وقبائل
الزبيد من منطقة نجد وحائل إلى منطقة الفرات

تم نقل القصة بالكامل دون أي تعديل من كتاب "عشائر الغنامة في الفرات الأوسط" للفرنسي "هنري شارل" الذي كان في منطقة الفرات الأوسط من سنة 1936 إلى 1938 ولد في 5/12/1900 و توفي في 28/11/1978 ، والذي ترجم الكتاب ونقله إلى العربية الدكتور مسعود ضاهر
كان الأخوان جابر و جبرين بدويين يرعيان أغنامهما قرب آبار واحة العقدة في نجد . وكان لهما نسيبان أصغر سنا منهما ليست لهما مشورة في مجلس الشيوخ أو المشايخ .كان أحدهما يدعى علي السالم والآخر تامر . وكان لجبرين سبع بنات أكبرهن تدعى موزة وهي الوحيد التي حفظت القرآن صغيرة ، يوم كانت لا تزال تجلس على ركبتي أبيها . ذات مساء قال جابر : (إن حفظ القرآن ليس مستحبا للنساء) . فاعتبر أخوه جبرين تلك الملاحظة بمثابة إهانة توجه إليه شخصيا ، فحل أوتاد خيامه وارتحل عن نجد . أثناء ترحاله كان فتح بئرا ليرتوي مع ماشيته من مائها ، عاد فطمر البئر بعناية حتى لا يستطيع أحد أن يقتفي آثاره ، وظل على ترحاله دون توقف حتى وصل إلى غيضة وارفة الظلال على الفرات ، في مكان ليس بعيدا عن أبو كمال الحالية حيث نصب خيامه . أما بناته الجميلات فقد لبثن خلف ستائر خيامهن ، كما تقتضي تقاليد الشيخات . كان من الطبيعي أن يثير هذا التستر مكامن النفس لدى أبناء الشيخ بركة ، شيخ الناحية ، فسارعوا إلى طلب أيدي البنات للزواج . وعندما كلمهن جبرين بالأمر أجبنه بصوت واحد : ( لن نتزوج هؤلاء الشبان ، وحبذا لو نعود مسرعين إلى أبناء عمنا في نجد ) . عندما جاء الشيخ بركة وأبناه لتناول القهوة ، ألحوا بمعرفة الجواب ، وقالوا : ( على العموم ، إذا لم تزوجنا بناتك فسنستل سيوفنا ونأخذهن بالقوة ) . فرد جبرين : ( لا حاجة لمثل هذا الكلام ! أريدكم فقط أن تصبروا قليلا ريثما أبيع بعض الخراف والصوف حتى يتسنى لنا إقامة الأعراس التي تليق بهن ، ولو بالحد الأدنى !) . في الواقع ، استعد جبرين للرحيل دون ضجة . فجهز جماله ، وقلع خيامه في ليلة لا قمر فيها . وفي الصباح عندما جاء الفتيان وهم على أتم ما تكون الزينة لتناول القهوة واختلاس النظر إلى البدويات الجميلات لم يجدوا لهن أثرا . عندئذ أدركوا أنهم خدعوا فزمجروا بأعلى صوتهم : ( إلى الركاب ، إلى الغزو ) . وجدوا السير في تعقب خطى جبرين وبناته . ولم يبذلوا كبير عناء حتى وجدوا الهاربين فقتلوا جبرين على الفور ووزعوا بناته سبايا . عندئذ صرخ أحد العاشقين من أبناء الشيخ بركة : ( فليأخذ كل منا خطيبته ، ولنعد إلى أهلنا نقيم الأعراس وسط خيامنا ! ) . فردت موزة : ( دعونا على الأقل نكمل فترة الحداد على والدنا القتيل ! ) فصرخ الشاب : ( وكم يلزمكن من الوقت لذلك؟ ) . أجابت موزة : (أربعين نهارا وأربعين ليلة ) .ثم دعت شقيقاتها للمجيء إلى خيمتها وعدم الخروج منها . لم يكن لدى الشباب ما يضيفونه فتركوهن ينزوين في خيمتهن . ثم لف الرجال جسد المسكين جبرين في بساط . وأوثقوا الجثة بحبال الخيم ثم حفروا حفرة على بعد أمتار ودفنوه فيها وغطوا القبر بالحجارة . آنذاك كانت موزة تفرغ حزنها في أبيات من الشعر دونتها على رق من الجلد : ((الدموع تجري كالسيل على الوجنات . .. ونحن هنا في الشمال عن أهل النسب مقطوعات ، ، ضربونا بعيدان النبلات … ضربونا بعرض السيوف وأخذونا عالقطا أسيرات ،، أبطالنا ماتوا لكن بعد ما قتلوا من الأعداء تسعة . جبرين مات يا عين صبي الدمع على جبرين ،، جبرين ياللي كان مأوى للأيتام .. جبرين ياللي كان يطعم كل جيعان ،،، جبرين باللي كان يكرم بالغار كل كاتب القصدان… وين الربع يا ناس يقوموا يأخذوا بالثار ،،، وين الأهل يحررونا ويمحوا العار … وين النشامة وينهم ، نحن نساكم يا أولاد العم )) ثم قامت إلى الحنية ، ناقة السبق التي كانت لأبيها وأسرجتها ودست الرق مع جدائل شعرها وشعر شقيقاتها في الكيس الذي يحمي ضرع الناقة من ابنها الرضيع قبل الفطام . ثم قبلت موزة الناقة على شفتيها الطريتين ودفعتها إلى خارج الخيام . مدفوعة بغريزتها الحيوانية ، جدًت الناقة السير باتجاه نجد حتى وصلت إلى جوار حائل ومن ثم إلى عقدة التي كانت لجابر وجبرين . وأصيب الناس بالدهشة لمشاهدة الناقة وحدها خاصة في عائلة جابر وفي أوساط أنسبائهم علي و تامر . و كان ضرع الناقة قد تورم لكثرة الحليب فيه . وعندما حاولوا فك الضرع سقط الرق وجدائل الفتيات . وفيما كانت النسوة تولولن ، كان رجال القبيلة قد اجتمعوا على الفور وبدأوا المشورة فيما بينهم .
علينا أن ننطلق الآن للثأر وغسل العار . أليس الأمر صعبا ؟ علينا دعوة جيراننا قبيلة طي . هذا مستحيل رد تامر ، النسيب الأصغر لابن رشيد فبيننا وبين طي دماء . أنسيتم قتلانا وقد بلغ عددهم ستة وستين رجلا ؟ وأنت يا جابر هل نسيت يدك التي قطعوها من الإبط ؟ يكفي فلنعلن القسم بأننا سندفن ذلك الصراع . مهلا قال علي السالم ، فرخ العقاب الأمرد ، فأنا لن أقسم على ذلك . صرخ تامر: ( طريقك هي طريقي يا علي ، فأنا أيضا لن أقسم على ذلك ) . كتب جابر إلى قبيلة طي لكي يلتحق فرسانها بفرسان عشيرته ويجدوا السير طلباً للثأر من مقتل جبرين . وقد أشهد الله على نفسه أن يدفن جميع خلافاتهم السابقة . وما إن بدأ الركب بالتحرك حتى أعلم على وتامر شيوخ قبيلة طي بأنهما يحفظان العهد لثلاثة أيام فقط . بعد ذلك فليس هناك قسم يلزمهما ، بل إن من واجب كل منهم العمل على قتلهم ثأرا للقتلى الستة والستين الذين سقطوا في الاشتباك الأخير بين القبيلتين وليد جابر المقطوعة . وما لبث مشايخ طي أن اغتنموا فرصة حلول الظلام حتى انسحبوا وأكمل جابر الطريق مع فرسانه منفردين . وتساءل الجميع : كيف يتجهون ؟ . وكان الجواب أن ابحثوا عن الناقة التي حملت الرسالة وأطلقوها من عقالها لتسير على هواها واتبعوها . وهكذا كان . فقد اهتدت الناقة إلى الآبار التي مر بها جبرين في رحلته السابقة والتي غطت فوهاتها بعناية فائقة . لاحظ تامر أن الناقة بدأت تعطي إشارات تؤكد اقترابها من مكان فصيلها الصغير . ذات صباح ، استيقظ تامر عند الفجر . كان الجميع ما زالوا نياما مشى وحيدا خلف الناقة التي اهتدت الى مكان فصيلها وقد وضع في مخيم ليس ببعيد عن مخيم الأعداء . فهجم تامر على الحرس وقتلهم وحرر بنات عمه السبايا وأعادهن الى حيث الربع النجدي مخيما . غضب جابر لأنه لم يبلغ بالخطة وأراد الانتقام من تامر لكن موزة رجته بالصفح عنه ووقف علي السالم الى جانبه . وهكذا تم وأد النزاع في المهد وقرَ رأي الجميع على الاستقرار في الرقعة التي خيموا فيها . كانت المنطقة ذات طبيعة رائعة وكانت أرضها خصبة وفيها قمح كثير بالمقابل كان عليهم دفع قبيلة بركة والبدو التابعين لها عن تلك الأرض . فكان لا بد من ركوب المخاطرة . )) سأعطي ابنة أخي موزة عروسا لمن يقتل بركة )) قال الشيخ جابر . ثم أردف : ( لكن مثل هذا العمل يحتاج إلى فرسان أشداء . وعلى الفتيان الذين لم يحلقوا ذقونهم بعد أن يبقوا في المضارب قرب الخيام . وأنت يا فتى - مخاطبا علي - عليك بالتزام ما نصحتك به ) . )عفوا ، قال علي - لقد وجد ت الموسى طريقها إلى ذقني ) ثم تناول الموسى وغرز شفرتها في لحم وجنتيه حتى سال الدم منهما . هكذا اكتسب علي الحق بشجاعته فدعي إلى لحضور مجلس العشيرة فيما كانت موزة التي سمعت الحديث بكامله تقدم العلف لفرسه كي يلتحق بركب المقاتلين ويشارك في الانتقام من بركة . وما إن انبلج الصباح حتى كان علي أول من امتشق سيفه طلباً للثأر . وما إن وقعت عينه على بركة حتى سدد إليه رمحه فأرداه قتيلا . ثم قفز عن جواده واتجه صوب الجثة الممدة على الأرض وسحب سكينه من جيبه وفتح فم القتيل وقطع لسانه ووضعه في جيبه . ثم امتطى صهوة جواده ليكمل المعركة . لكن العبد سلامة ، عبد الشيخ جابر أبصر جثة بركة ممددة على الأرض فقال في نفسه : ( يا للخبر السار ) ثم نزل عن جواده وقطع رأس القتيل ووضعه في كيسه . في المساء سرت في الخيام أخبار العبد سلامة الذي أحضر رأس بركات ، وتجرأ على طلب يد موزة ابنة شيخ نجد من عمها . السم خير من هذا الزواج ! قالت موزة لأخته غُرُة ثم انطلقت نحو جرن تدق فيه مزيجا ناعما من السم القاتل مهلا ، صرخ علي وقد دخل خيمة المجلس لتوه بعد أن سمع صوت المدقة وفهم كل شئ . ثم التفت نحو العبد سلامة ونهره على مسمع من الحاضرين : (أنت تدعي أنك قتلت بركة ؟ ) نعم رد سلامة واليك رأسه ! ثم أخرج الرأس من كيسه وتركه يتدحرج على أرض الخيمة أمام الحاضرين (أتعتقد أن هذا الرأس بات عاجزا عن كشف دناءتك وفضح أمرك لأنه أخرس وليس له لسان ؟ مع ذلك فهو سيتكلم أبلغ الكلام الذي فيه إدانتك) . ثم رمى باللسان أمام الفم الدامي على بساط الخيمة . وبضربة ملؤها الحقد والاحتقار والحقد قطع رأس العبد سلامة بسيفه وتركه يتدحرج على البساط قرب رأس بركة . خذ قالت غرًة التي دخلت خيمة المجلس لتوها ، هذه هي النصلة التي اخترقت قلب بركة وانتزعها منه تامر ثم انصرفت بحشمة بالغة لتلتحق بأختها موزة خلف الستار ودعتها لترك جرن السم . وما لبثت الفتاتان أن عقدتا ضفائرهما وأطلقتا صوتهما بزغردات الفرح . هكذا تحول المساء إلى حفلة عامرة احتفاء بالنصر وبعقد قران موزة على علي وغرة على تامر . مرت الأيام فإذا بجابر ينكفئ نحو الشمال بعد صداقة مع جماعة علي وتحول جابر لأرومة عشائر الغنامة التي سكنت شعاب الخابور وهي تعرف اليوم باسم عشيرة الجبور . واتجه تامر نحو إلى جنوب البوكمال فتحول إلى الجد الأعلى لعشيرة الدليم الممتدة ما بين منطقة القائم حتى بساتين النخيل في عانة . أما جماعة علي فكانت الأقوى والأكثر عددا . وقد تفرعت منها أفخاذ كثيرة منها البوكامل والبوكمال والشعيطات والثلث والبو خابور والبكيَر واليهم تنتسب غالبية الفروع الصغيرة والضعيفة المتبقية من قبائل الفرات .
بقلم ...حيدر الزبيدي .
مجاهد الخفاجى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2009, 10:49 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية م ايمن زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

معدل تقييم المستوى: 10
م ايمن زغروت will become famous soon enough
افتراضي

انتقيت موضوعا هاما جدا اخي الحبيب الاستاذ مجاهد
و استكمالا للفائدة المرجوة من الموضوع فان هناك نقطتان تحتاجان للبحث و التمحيص:

اولا : مدى صحة انتساب زبيد الاصغر الى زبيد الاكبر المذحجي

ثانيا : كم زبيدا في العرب و هل زبيد الجزيرة هم زبيد الحجاز و زبيد العراق ؟ ام ان الارومات تختلف؟
و طبعا هناك زبيد مذحج و زبيد طيئ و زبيد حرب الخولانية .
م ايمن زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2009, 11:35 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
المشرف العام للمجالس الاسلامية
 
الصورة الرمزية الباحث
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

معدل تقييم المستوى: 28
الباحث is on a distinguished road
افتراضي

مشكور يا اخي مجاهد الخفاجي دائما تنقل الثمين من المواضيع.
و قد طرح م ايمن نقطتين هامتين لي فيهما مداخلة غدا ان شاء الله...
توقيع : الباحث
سلي تخبري عن كل محض الشمائل
و عن كل فياض اليدين مقاتل
سيري اريك الملك او تنظرينه
بعينك ارثا في صميم المقاول
اريك ذرا قحطان حيث ابتنى
لها ابوها بيوتا حكمت بالجنادل
فاي بلاد لم ندوخ ملوكها ؟
و اي عزيز لم نقد بالسلاسل؟
الباحث غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2009, 04:55 PM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبيلة خفاجة
 
الصورة الرمزية مجاهد الخفاجى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 19
مجاهد الخفاجى is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيكما اخوتي نقاط مهمة للبحث..وهذه فائدة التعليق من اجل التحقيق ..
مجاهد الخفاجى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2009, 06:31 PM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبيلة خفاجة
 
الصورة الرمزية مجاهد الخفاجى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 19
مجاهد الخفاجى is on a distinguished road
افتراضي

فصل ..لنجمع معلومات ثم نضع النتائج ..
عشائر الزبيد


• زبيد : هناك أربعة قبائل تحمل هذا الاسم ، اثنان منهما متحدتان في نسب واحد وهما سبئيتان وواحدة طائية والرابعة نزارية وكالاتي :

v زبيد الاكبر بن منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مذحج بن أدد وقيل أنه زبيد الاكبر بن سعد العشيرة بن مذحج بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 38 ).

v زبيد الاصغر بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن زبيد الاكبر ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 38 ).

v زبيد بن معن بن عمرو بن عنين بن سلامان بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طي ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 56 والقلقشندي في قلائد الجمان ص 82 ).

v زبيد الحجاز حيث ذكر القلقشندي في نهاية الأرب أن زبيد الحجاز هم من بني حرب من بني هلال القيسيين المضريين ( انظـر سبائك الذهب ص 43 ).

هذا ما ذكره النسابون ، لكن الأمر اختلط عند ذكر بطون قبيلة زبيد الطائية وقبيلة زبيد السبئية وكالآتي :

o قال القلقشندي في قلائد الجمان إن زبيد اللذين بغوطة دمشق ومرجها هم زبيد الطائيون وزعامتهم في بني نوفل ، في حين ذكر السويدي في سبائك الذهب ان بني نوفل هم بطن من زبيد السبئيين وان مساكنهم في غوطة دمشق وانهم زعماء زبيد هناك !!

o ذكر السويدي إن زبيد الذين ببرية سنجار من الجزيرة الفراتية هم زبيد الطائيون في حين ذكر المدعو سمير عبد الرزاق القطب في كتابه أنساب العرب ( ص 180 و 181 ) إن زبيد سنجار هم من زبيد الأصغر السبئيين !!

o إن جميع القبائل الزبيدية في العراق ـ بعـد مراجعة كتب الأنساب الحديثة الاصدار ـ تعود في نسبها الى قبيلة زبيد السبئية دون أي أشارة الى قبيلة زبيد الطائية !!
وهكذا صار المتعارف عليه في العراق ان قبيلة زبيد هي من سعد العشيرة من مذحج دون أي أعتبار لأصل الكثير من القبائل الزبيدية الطائية أو القيسية ، وهي من المشكلات التي تواجه النسابين العرب والتي غضوا الطرف عنها لعدم قدرتهم على حلها ، والأرجح إن معظم القبائل الزبيدية في العراق إنما ينتهي نسبها إلى زبيد الطائية.
مجاهد الخفاجى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه