وجدت بعض الكتب تتحدث عن نسب جدي ابادر العلوي الحسني - الصفحة 33 - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عائلة قورة
بقلم : محمد قورة
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نسب عائلة الدياباب بالبياضة - الاقصر (آخر رد :ميار عزت)       :: القبائل العربية بمحافظة سوهاج (آخر رد :ميار عزت)       :: ذرية السيد عثمان بن حسين الفاسي الرضويين . جمع كبير من قبائل الاشراف (آخر رد :جداوي كان مكاوي)       :: الوثيقة العثمانية اش 275 الخاصة بالسادة الاشراف امراء الاسلم (آخر رد :خالد الحسيني)       :: نتيجة فحصي للحمض النووي (آخر رد :عبدالله انس)       :: شمر الزكوك ( السكوك ) (آخر رد :خالد الحسيني)       :: من هم أسرة عارفين (آخر رد :رامي رامي)       :: معرفة اصل عائلتي (آخر رد :محمد محي)       :: الاشراف في مدينة البصلية - ادفو - اسوان - مصر (آخر رد :محمد صلاح الدقله)       :: عائلة معوض في ينبع (آخر رد :البراهيم)      



Like Tree2Likes

موضوع مغلق
قديم 30-06-2012, 09:37 PM   رقم المشاركة :[1281]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة palestine

افتراضي

مؤتمر الإسلام في إفريقيا 2006م


تقديم :

تهدف هذه الورقة إلى توضيح وسائل التنصير في شرق أفريقيا ، و إبراز النتائج والأسباب التي أدت إلى نجاحها إلى حد كبير . وهي تنتظر الآن الخطوات الأخيرة لاكتمال النتائج المرجوة لها ، بعد أن أفرغت أرواح ونفوس المجتمع من العقيدة الإسلامية .

كما تهدف إلى لفت أنظار المسلمين ومؤسساتهم إلى هذه البقعة المباركة بوابة الإسلام إلى أفريقيا و أول موطئ لأقدام الإسلام إلى أفريقيا والعالم اجمع إرتريا ، التي أغلقت أبوابها دون الإسلام وانفرد بها النصارى في غفلة من المسلمين .

مدخل تاريخي : سبقت النصرانية الإسلام في الوصول إلى الحبشة بعد اليهودية بحكم سبقها في النزول . واستقرت صافية مؤمنة متمسكة بتعاليم الإنجيل الحميدة علي المذهب الأصولي القديم ، والذي ربما يمثله في هذا العصر الأقباط الأرثوذكس . وتمكنت النصرانية بفضل استجابة ملوك الحبشة الذين سبقت لهم معرفة الرسالات السماوية ، وكان بعض منهم يدينون باليهودية ، وبذلك سهل اعتناقهم للدين الجديد وبذلك تمكن من الانتشار بين أفراد هذه الممالك اليهودية والوثنية سابقا . إلا أنها اقتصرت علي المناطق الحضرية التي تمتد إليها أيدي الملوك والحكام الذين اعتنقوها لقرون عديدة . أما معظم الأرياف فقد ظلت علي وثنيتها حتى قيام الممالك الإسلامية بعد دخول الإسلام إلى أفريقيا .

كان للتواصل والرعاية القبطية للكنيسة الحبشية أثره الكبير تنمية روح الحضارة والتدين السليم في شرق الحبشة ، وهو ما جعل النقاشي رضي الله عنه يعدل في حكمه حتى أحبته واشتهر بذلك بين الأمم الأخرى . وكانت وسائل انتشار النصرانية آنذاك سلمية تابعة للعادات التي كانت في ذلك الزمان ، وهو أن يعتنق الرعايا دين ملوكهم . وبذلك كان التدين سليما عالما بحقوق الرب والناس وغير متطرفا .

جاء الإسلام ضيفا علي النقاشي رضي الله عنه ، فاستقبله برحابة صدر وسعة أفق وغزير وسليم تدين ، ونصره بحكمته وعدله . وبذلك تمكن الإسلام من أفريقيا وقلوب المؤمنين من النصارى . وكان لرعاية النقاشي رضي الله عنه ونصرته للإسلام في حضور كبير من القساوسة والرهبان الأثر الكبير في محاولة النصارى لفهم هذا الدين الجديد والتعرف علي مصدره وتعاليمه . إضافة إلى الأسلوب القوي الواضح للصحابة المهاجرين . وتمكن بالهجرات المتتابعة لصحابة رسول الله صلي الله عليه وسلم ونموذجهم المثالي في إقامة شعائر الإسلام ، من التأثير علي المجتمع الحبشي وقساوسته ورهبانه ، حتى انهم بعثا بمئات من القساوسة والرهبان إلى مكة المكرمة لمقابلة النبي صلي الله عليه وسلم وللتعرف عن قرب بالدين الإسلامي الذي جذبهم لخروجه من نفس المشكاة التي خرج منها الإنجيل . ولسلامة إيمانهم وصحة عقيدتهم الموحدة هداهم الله تعالي إلى الإسلام فرادي وجماعات ، بع تعرفهم علي الإسلام ومشاهدتهم للصحابة رضوان الله عليهم واتباعهم لسنة الرسول صلي الله عليه وسلم ، إضافة إلى تزاوج المهاجرين من صحابة رسول الله مع الأحباش ومصاهرتهم لهم وتعليمهم ورعايتهم لحقوقهم المتبادلة .

كانت تلك الفترة وتلك الأساليب في الدعوة تتماشي مع العهد الأول للأديان ، حيث كانت المجادلة بالحكمة والموعظة والقدوة الحسنة ، والحوار العاقل بين المؤمنين من كل الأديان العالمين غير المتعصبين ولا المتطرفين . لذلك شهد الإسلام انتشارا واسعا له بين النصارى والوثنيين في عقود قليلة . فلم يحدث أي نزاع أو صراع بين أهل التوحيد في الحبشة نصاري ومسلمين . إضافة إلى عدل ملوك الحبشة المؤمنين والعالمين ، فلم يروا أية خطر عليهم من ممن آمن منهم بالإسلام ومن بقي علي دينه . فهم يعلمون أن دين التوحيد واحد الأصل والأخلاق وان المتدينين لا يظلمون ولا يجهلون قدوتهم في ذلك الملك العادل النقاشي رضي الله عنه .

نشأة الصراع النصراني مع الإسلام في الحبشة :

استمر انتشار الإسلام في أفريقيا علي يد التجار والمهاجرين من المسلمين ، وقد استقروا في المواقع التي طاب لهم فيها المقام . ولحداثة المنطقة علي الحضارة والثقافة الإسلامية الداعية إلى الحرية والعلم والبحث اسلم غالب أهل الحبشة رغبة وحبا في الحرية والعلم والتقدم . وكانت للحركة التجارية النشطة بين بلاد المسلمين والحبشة الفضل في توصيل كل مذاهب و أفكار الجماعات الإسلامية من كل بلاد الإسلام . وبتزايد أعداد المهاجرين إلى الحبشة نشأت ممالك إسلامية عديدة في شرق أفريقيا لكل مجموعة ، منهم الأمويين ومنهم العباسيين و الزيديين والعلويين . وتمكنت هذه الممالك الإسلامية من نشر الحضارة والفنون الجديدة في الإدارة والحكم والتجارة و الأعمال . وكانت أساليب الدعوة الإسلامية آنذاك تعتمد علي عدة برامج وطرق تتمثل في :

ـ إفشاء روح التسامح والأخلاق الإسلامية والقدوة الحسنة.

ـ بناء المساجد .

ـ إقامة المدارس لتحفيظ القرآن وعلومه .

ـ ابتعاث الطلاب إلى المدن والمراكز العلمية الإسلامية المشهورة في الدول والممالك الإسلامية الأخرى .

ـ بذل الأوقاف الإسلامية في المدن ومراكز التعليم .

مثّل المهاجرين إلى الحبشة نماذج للدول والممالك الإسلامية التي قامت عقب الخلافة الراشدة . والتي اتسمت بالصراع فيما بينها بعد أن أغرت الدنيا ملوكها وحكامها ، فجعلوا يتنافسون بينهم . ونقل بذلك هؤلاء المهاجرين هذه الصراعات إلى هذه البلاد الجديدة . إضافة إلى وصول أخبار الفتوحات الإسلامية لملوك الحبشة من نصاري البلاد الأخرى ومصر علي وجه الخصوص ، والمقاومات التي وجدها المسلمون . فبدأت الممالك النصرانية في الحبشة تحاول أن تسترد أراضى الممالك الإسلامية كلما أحست بالقوة وضعف ممالك المسلمين . كما كان للصراع علي الموارد البشرية والمادية المنتشرة في الحبشة واقتسام هذه الممالك الجدية لها مع ملوك النصارى آيا دورا في تطور وتواصل النزاعات والصراع بين ممالك الإسلامية فيما بينها من جهة وبينها وبين ممالك النصارى من جهة أخرى .

تمكن ملوك النصاري من هزيمة الممالك الاسلامية الضعيفة وفرض سلطانها عليها مرات عديدة ، ومرات أخرى كانت الدائرة عليهم . واستمر الأمر سجالا بينهم لقرون عديدة ، حتى مجيء القائد المسلم الإمام المجاهد احمد قراي ، ملك و إمام دولة ايفات جبرت كبري ممالك الاسلام في الحبشة . وقد قام بضم كل الممالك الاسلامية إليه ، وتمكن من التخلص من الممالك النصرانية وتشتيتها لسنين عديدة . فلجأ نصاري الحبشة إلى الأوربيين الذين كانوا في اقوي حال لهم في ذلك العصر ، وقد صنعوا السلاح الناري وهزموا البلاد والعباد . وبدخول الأوربيين إلى شرق افريقيا ودعمهم للنصارى بالقوة والعتاد الحديث ، انهزم المسلمين أمامهم بعد مقتل الإمام احمد قراي في إحدى الحروب معهم مصابا بالسلاح الناري .



وبذلك بدا نجم الاسلام في الأفول في شرق افريقيا ، واصبح التعاون الكامل بين الحبشة و نصاري أوربا الذين احتلوا افريقيا باسم الاستعمار . فقويت النصرانية في الحبشة ورسمت الخطط الاستراتيجية للحد من محاولات المسلمين للعودة إلى ممالكهم وسلطانهم . ساعدهم في ذلك التفوق العلمي للأوربيين الذين عملوا مستشارين للملوك النصاري في الحبشة ورسموا لهم الخطط الجيدة ووفروا لهم الخبرات الكبيرة في الدراسة والتخطيط وأساليب القتال الحديثة . وبعد تمدد الاحتلال الأوربي في افريقيا عمل علي موافقة مخططاته للتنصير و إضعاف المسلمين في القارة مع المخططات الحبشية القديمة .واستطاعوا بذلك قفل الباب الذي دخل منه الاسلام إلى القارة الأفريقية واحكموا ذلك . وكل ما يحدث في عصرنا الحالي يعد استمرارا لمخططاتهم الجيدة والمستمرة .

وسائل التنصير في إرتريا :

إرتريا هي الجزء البحري من شرق افريقيا أو القرن الأفريقي ، وهي دولة أنشأها الاستعمار الإيطالي قبل حوالي 12 عقدا من الزمان . وهي جزء أصيل لا يتجزأ من ارض الحبشة . امتدت إليها أيادي المسلمين الأوائل ثم الدولة العثمانية التركية والتي أعقبتها مصر تحت سلطة محمد علي باشا . وكانت لهذه اليد الاسلامية دور كبير في نشر وتثبيت الثقافة الاسلامية العربية وتأصيلها في إرتريا . وبذلك لم يكن للاستعمار الإيطالي لهذا الجزء من شرق افريقيا أثره الكبير علي تحجيم الثقافة الاسلامية العربية رغم طول عهده فيها ، بل انه وفي فترات الصراع مع ملوك الحبشة في أثيوبيا ساهم في دعم الاسلام والمسلمين في إرتريا و أثيوبيا ، بعد احتلالها لخمس سنوات.

أدخل الاستعمار الأوربي المذاهب المتطرفة من النصرانية إلى الحبشة عقب الحرب العالمية الثانية ودعوة عصبة الأمم إلى منح المستعمرات الأفريقية استقلالها . انتدبت بريطانيا لتكون هي راعية للمستعمرة الإيطالية ، وبعد صراع دولي تمكنت أثيوبيا من كسب عواطف أوربا المسيحية لضم إرتريا إليها ، عبر خطة محكمة ودعم كامل . فدخلت إرتريا في استعمار جديد من نوع أسوأ ما يكون . فقد كانت هدف الإمبراطور هيلي سلاسي(قوة الثالوث، وكان اسمه الحقيقي قبل اعتلائه العرش هو تفري مكونن ) هو امتلاك ارض إرتريا وليس شعبها . ومن اجل تحقيق ذلك أباد جموعاً كبيرة من المسلمين تعد بمئات الآلاف . وكانت اخطر الأهداف التي لم تتحقق بإذن الله تعالي ، هي تنصير المسلمين الأحباش جميعا بالقوة بما فيهم الإرتريون . وقد استفاد هيلي سلاسي المفهوم العقائدي للنصارى بارتباط الملك والدولة بالدين وان الملك مكلف من الرب . فكانت وسيلة لبذل نفوذه علي البلاد عبر الكنيسة الإرترية التي تتبع إلى الكنيسة الأثيوبية في كل أعمالها . مكن هذا الأسلوب التقليدي للاستعمار في أفريقيا من تحقيق مكاسب محدودة في الدولة الإرترية الناشئة ، وذلك لارتباط المملكة والإمبراطورية الأثيوبية بعرف وجماعة الأمهرا ، واضطهادها للجماعات العرقية الأخرى . فانتهت حقبة الإمبراطور هيلي سلاسي بفشل ذريع عقب نشأة المقاوم الاسلامية العربية للاحتلال الأثيوبي لإرتريا ونجاح عملها الاستراتيجي بقيام وتطور الثورة الإرتري التي انتصرت بعد ثلاثة عقود من الزمان حققت بعدها الاستقلال الإرتري .

آثار الاستعمار الإيطالي والانتداب البريطاني لإرتريا في التنصير :

صاحب الاستعمار الأوربي لأفريقيا علي وجه الخصوص عمليات ضخمة لنشر النصرانية التي اقترحت كوسيلة لتقييد أرواح الأفارقة للرضاء بالاستعمار ولاستمرار تنفيذ استغلال المستعمرات لاحقا ، و كغطاء أخلاقي تقنع به الحكومات شعوبها في أوربا وتبرر به تقتيلها للثوار الأفارقة وحروبها واستيطانها ، ولم تكن الحبشة علي أي حال مثل باقي البلاد الأفريقية ، إذ كانت بها كنيسة وبذرة صالحة للنصرانية قديمة في وجودها ، فما كان منهم إلا أن حرضوها ودعموها للتطلع إلى استعادة مجد مملكة أكسوم البائدة وإزالة الممالك الاسلامية وكل ما ينتمي إليها في شرق افريقيا ، وكان أن قاموا بـ :

1/ دعم الكنيسة ماديا وعسكريا .

2/ تمليك الكنيسة الأراضي المزارع .

3/ تعليم وتثقيف النصاري في العلوم الحديثة .

4/ توظيف النصاري في المراتب المختلفة والاعتماد عليهم في الدواوين الحكومية

5/ ربط مصالح النصاري بالاستعمار .

6/ إقناعهم بان المستعمرين هم العرب المسلمين وليس الأوربيين .

7/ فتح البلاد للمنصرين في جميع العالم وقفلها حركة المسلمين .

8/ سن قوانين وشرائع تخدم النصاري وتضيق علي المسلمين .

9/ نشر بذور الفتنة والشقاق بين المسلمين لتعميق نوازع القبلية والقومية بينهم .

10/ محاربة اللغة العربية وآثار الحضارة الاسلامية .

11/ إعادة كتابة تاريخ المنطقة علي أيدي المستشرقين .

12/ إدخال المذهب الكاثوليكي والبروتستانتي المتطرفين ضد الاسلام في أثيوبيا .

وسائل وأساليب الاستعمار الإثيوبي في التنصير و أثاره :

جاء الاستعمار الأثيوبي ليكون بديلا لبريطانيا في فترة الانتداب ، والتي أقر لها ذلك في الجمعية العامة لعصبة الأمم في بداية خمسينيات القرن العشرين ، و لمدة عشرة سنوات ، بعدها يمنح الشعب الإرتري حق تقرير مصيره السياسي بين الاستقلال أو الاندماج مع أثيوبيا . مما حدا بالحكومة الأثيوبية أن تحاول الاستفادة من هذه الفترة لتجعل من خيار الوحدة واقعاً أمام الإرتريين . وقامت من اجل ذلك بخلق كيانات سياسية واجتماعية تدعو للوحدة مع أثيوبيا : واتسمت سياستها في تلك الفترة بالتالي :

1/ الاعتماد الكلي علي الكنيسة ورجالها لدعم التأثير علي اتباعها .

2/ تأطير النصاري تحت حزب سياسي ينادي بالوحدة (اندنت) ويحذر النصاري من مغبة الانفصال ، مستخدما لذلك كل السبل الشرعية وغير الشرعية .

3/ استهداف رموز واعيان المسلمين ورعاياهم و تقتيلهم لمناداتهم بالاستقلال.

4/ حماية المجازر والإبادة الجماعية التي كان يقوم بها النصاري لقري ومدن المسلمين .

5/ استهداف قري مسلمي الهضبة (الجبرت) وتهجيرهم بالقوة من أراضيهم وحرق قراهم وتقطيع آذانهم و أنوفهم .

6/ رعاية وتسليح العصابات وجماعات النهب المسلح من النصاري وتوجيههم ضد المسلمين .

7/ فرض اللغة الأمهرية في التعليم والتعامل .

8/ تسخير كل الإمكانيات المادية والعسكرية للنصارى .

9/ طمس مظاهر الحضارة الاسلامية من أسماء للقري والأحياء ومنع إضافة وبناء مساجد جديدة .

مما سبق يتضح لكل متابع لما قام به الاستعمار الأثيوبي ، انه كان اشد نكاية بالمسلمين في عهد الإمبراطور الأثيوبي . حيث تعود لفترته ظاهرة تزايد الهجرة الجماعية لمسلمي إرتريا إلى دول الجوار طلبا للسلامة و الأمن لأنفسهم ودينهم ، عندما خيرهم بين اعتناق النصرانية أو الهجرة أو الموت في المذابح التي عرفت (باكستنوا) أي تنصروا ، ورفعه لشعارات (السماء بلا عمد والمسلم بلا بلد ) وهي التي ما يزال صداها يستخدم للنيل من مسلمي الهضبة وسلب حقوقهم الوطنية ، واكثر ما يعني بذلك (الجبرتيون) شركائهم في الأرض واللغة . وهم بذلك ينفذون توصيات ومفردات قساوستهم الذين فطنوا إلى دور الجبرت علي مر التاريخ في نشر وتثبيت الاسلام في إرتريا والحبشة ، فأمروهم بإخراج الجبرت والمسلمين من الهضبة لأن ذلك يعد أول الطرق للنيل من بقية مسلمي الحبشة عامة وإرتريا علي وجه الخصوص .

أساليب التنصير في عهد الثورة الإرترية :

قامت الثورة الإرترية بعد اغتصاب أثيوبيا لإرتريا ، كنتيجة طبيعية لذلك ، وقد أسسها ودعا إليها ودعمها بقية من المجاهدين من أعضاء وقيادات الأحزاب الاسلامية الوطنية الداعية للاستقلال أثناء فترة الانتداب البريطاني من الرابطة الاسلامية وحزب الكتلة الاستقلالية ، الذين نجوا من مذابح وتقتيل الأثيوبيين. وبذلك نشأت الثورة الإرترية في مناطق المسلمين وعلي يد أبناءهم . وقد انضم النصاري للثورة الإرترية بعد أن تحسسوا قوة الثورة وخافوا علي مستقبلهم في إرتريا ، فجعلوا يتوافدون فرادي وجماعات . وأفاد من ذلك دعاة التنصير في مرحلة الثورة الإرترية إذ دائما ما كانوا ينادون بشعارات علمانية لأبعاد المسلمين عن التمسك بالدين وهي الخطوة الأولى والأساسية من طرق وأساليب التنصير في العصر الحديث . إضافة إلى الانتشار و النمو الراسي والأفقي للنصرانية في بقية أراضى إرتريا التي دخلها النصاري بفضل امتداد العمل العسكري إليها . كما استفادت الحركة التنصيرية من النقاط التالية في ترسيخ الفكر العلماني السابق للتنصير :



1/ الاتجاهات الفكرية للثورة الإرترية :

بطبيعة الحال وبعد العمل السياسي المناهض للاستعمار بالصورة السرية في مدن إرتريا تطور العمل إلى المواجهات العسكرية عقب إعلان أثيوبيا وانتهاء الانتداب ، وضم إرتريا إليها . تشكلت جبهة التحرير الإرترية ورعت كل الأعمال السياسية والعسكرية للنضال في كل مناطق إرتريا .

كانت الفكرة والعقيدة الأولى للثوار الإرتريين هي العروبة والإسلام وذلك بحكم إن المؤسسين والمنادين بالاستقلال كانوا هم المسلمين ، إلا أننا نجد أن هذا النهج لم يستمر ، حيث ظهرت مدارس فكرية متعددة ومتباينة استجلبها الثوار من البلاد التي قدمت الدعم للثورة ودربت الثوار ، إضافة إلى استجلابهم للآفات الاجتماعية وبذلك أوجدت تربة خصبة ليرتع التنصير فيها ببرامجه بين أبناء المسلمين من المناضلين ، ويمكن أن نحددها في التالي:

أ. سيطرة الفكر العلماني والشيوعي الحاقد علي الأديان علي عقول القادة الثوار وظنوا انهم بذلك يمكن أن يجمعوا الإرتريين بمختلف توجهاتهم الدينية والعرقية فعملوا علي :

ب. محاربة الدين والمتدينين .

ج. تزويج النصاري ببنات المسلمين .

د. انتشار الفكر الماركسي

ه. التفسخ الأخلاقي والاجتماعي

و. بروز جيل من الشباب والأطفال لا ينتمون إلى أي دين .

ز. سياسة تقسيم الميدان العسكري إلى مناطق إدارية :

روح الثورة والنضال وحدت الإرتريين علي قلب رجل واحد حيث فرقاء اليوم من النصاري كانوا قد التحقوا بالثورة وشاركوا في النضال . واقتبست هذه الفكرة للتقسيم إلى أقاليم ومناطق إدارية من تجربة الثورة الجزائرية ، وطبقت هذه الفكرة في إرتريا دون دراسة كاملة للوضع السياسي والاجتماعي والقبلي ، فأنتجت صراعات إقليمية وقبلية أودت بوحدة الثورة الإرترية وقسمتها إلى جماعات متناحرة فيما بينها . وهذا أتاح للنصارى فرصة التجمع والظهور علي احسن حال من الجماعات الأخرى ، والبروز كقوي وطنية منادية للاستقلال . وضعف المسلمين وكياناتهم التي لا تزال تتلمس الطريق إلى إرتري بالطريق المعوج .

أسوأ إفرازات تلك الفكرة :

ـ نمت مشاعر الانتماء الإقليمي والقبلي بين أبناء المسلمين خاصة والإرتريون عامة ففرقت بينهم .

ـ تقطعت الثورة الإرترية إلى عدة كيانات علي أساس القبيلة والمنطقة وما تزال تتوالى علي ذلك .

ـ برز النصاري كقوة وطنية مخلصة تمكنت من تحقيق الاستقلال لإرتريا فيما بعد .

ـ قيام حرب أهلية بين الإرتريين يئس بعدها المسلمون من الثورة الإرترية وبدءوا يهربون منها .

ـ تفريق المسلمين بين الكيانات الاجتماعية والسياسية وقل الاهتمام بالإسلام دعوة والتزاما .

وسائل التنصير في ظل حكومة الجبهة الشعبية بعد الاستقلال :

حققت الجبهة الشعبية لتحرير إرتريا التي يسيطر عليها متطرفون نصاري بفكر شيوعي نصراني ، حققت الاستقلال والنصر الإرتري علي أثيوبيا . وتعمق الإحساس لدي نصاري إرتريا بأن الجبهة الشعبية هي ملاذهم الآمن منذ الإعلان الأول لمؤسسيها بشعارهم القائل (نحن وأهدافنا) فالتفوا حولها . وأصبحت بذلك اكبر قوة داعية لخدمة مصالحهم أثناء الثورة وبعد التحرير الذي قطفوا ثمرته . وتداخلت بذلك أهدافهم التنصيرية والمصلحية . واستفادت الكنيسة من ذلك وطورت وسائلها لتواكب المرحلة التي لم تكن تحلم بها من قبل .

سياسات الحكومة الإرترية التنصيرية :

نالت إرتريا استقلالها في بداية العقد الأخير من القرن الماضي ، لتتوج بذلك نضال استمر لأكثر من ثلاثة عقود ، وتنفس الشعب الإرتري قاطبة عبق الحرية الذي بذل من اجله الغالي والنفيس وعاني في سبيله الحفاظ علي دينه ويلات ومصائب . وظن المسلمون أن لهم نصيب من هذا الانتصار والاستقلال .

إلا أن الحكومة الجديدة لم تخفي وجهها القاتم الأسود منذ ظهورها . حيث بدأت في :

1/ تمكين النصاري من قيادة الجيوش وحكم المناطق .

2/ سن القوانين المنافية للأديان .

3/ ثبتت النصاري في مناطق المسلمين وملكتهم الأراضي والأموال للدخول في التجارة والسيطرة عليها في المدن والمواقع ذات الأهمية الإستراتيجية .

4/ قامت باغتيال مجموعات كبيرة من أنصارها من المسلمين .

5/ جعلت تماطل وتؤخر مطالبة الجمهور بإقامة العدل ورد الحقوق بحجج واهية.

6/ ساهمت الكنيسة العالمية في دعم النصاري بالأموال لمواجهة القوانين الجديدة التي سنتها الجبهة الحاكمة لرد الحقوق بدفع مبالغ كبيرة ، و أنشأت البنوك والجمعيات النصرانية لتمويل مشروعات النصاري الشعبية والحكومية. وكان ذلك بهدف منافسة المسلمين في امتلاك الأراضي والتجارة في المدن والزراعة في أقاليم المسلمين .

7/ قامت ببناء الأديرة والكنائس علي امتداد إرتريا في المناطق التي لا يوجد بها النصارى لتغيير التاريخ .

8/ وطنت الجنود الأثيوبيين والثوار من جبهة التقراي النصاري ومنحتهم الجنسيات الإرترية لزيادة أعداد النصاري في إرتريا .

9/ شرعت في تسمية الجماعات الاسلامية بلغاتها و تسميات أخرى وثنية ، وفرضتها عليهم في الدواوين الرسمية .

10/ عملت علي فرض سياسة التعليم باللغة المحلية لفرض الحصار الثقافي علي المسلمين وتجهيلهم .

11/ عملت تغيير الوجه الحضاري لإرتريا بإزالة وطمس المعالم الاسلامية وتغيير أسمائها بأخرى نصرانية

12/ اعتماد لغة التقرنجة لغة رسمية للبلاد .

13/ تهجير المسلمين إلى أوربا.

نتائج التنصير في إرتريا :

1/ انتشار ظاهرة الارتداد عن الاسلام بين الشباب والإناث خاصة بمعدلات عالية في مجموعات قبلية مسلمة بعينها .

2/ انتشار النصاري في كل أنحاء إرتريا وتملكهم للأراضي .

3/ سيطرت النظم الربوية و النصاري علي الاقتصاد الوطني .

4/ هروب المسلمين من إرتريا إلى دول الجوار وتفريغها للنصارى .

5/ استقرار المسلمين في دول المهجر ورفضهم للعودة إلى إرتريا في ظل الحكم القائم .

6/ القضاء علي ما تبقي من رموز إسلامية بشرية ومادية في إرتريا .

7/ زيادة أعداد النصاري واختلال الوضع السكاني لصالح النصاري .

8/ تشتت المسلمين بين الجماعات العلمانية وابتعدوا عن الاسلام .



ثبت بالمراجع :

1ـ بولس مسعد : الحبشة أو إثيوبيا في منقلب تاريخها ، مصر الفجالة ، بدون سنة طباعة .

2ـ زاهر رياض : الاسلام في أثيوبيا ، مطبعة دار المعرفة بالقاهرة ، بدون سنة طباعة.

3ـ محمد الطيب يوسف اليوسف : أثيوبيا العروبة والإسلام عبر التاريخ ، المطبعة المكية ، مكة المكرمة ، 1996م .

4ـ محمد سعيد الأمين : تاريخ إرتريا الحديث ، اسمرا ، 1999م .

5ـ محمد عثمان أبو بكر : جذور الثقافة العربية والتعليم في إرتريا ، مطابع القاهرة ، 1998م .

6ـ تقارير الجمعية الخيرية لأبناء الجبرتة : للسنوات 1983م إلى 1990م.

7ـ مجلة الجبرتة : الأعداد 1 و حتى السابع لسنة 2000م .


توقيع : د حازم زكي البكري
نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق
د حازم زكي البكري غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-2012, 10:03 PM   رقم المشاركة :[1282]
معلومات العضو
عضو مشارك
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Eritrea

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
استاذي حازم كل ماذكرته نعلمه وقد حارب اجدادي كل هذه الحركات التنصيريه وبدلو الغالي والنفيس لحماية ابناء المسلمين في المنطقه ونشرو مدارس لتحفيظ القران وعملو على نشر الوعاظ وتحملو الكثير في سبيل ذلك وتعرضو الى الكثير من الاذى على يد الاستعمارات المختلفه التي مرة على المنطقه فالله ذرهم
أماني العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-2012, 10:22 PM   رقم المشاركة :[1283]
معلومات العضو
مشرفة مجلس التنمية البشرية
 
الصورة الرمزية عقيلية
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

شكرا لك اخي حازم البكري
السكوت على الباطل اقرار والاقرار هو الحاق
لهذا وجب غلق الموضوع
توقيع : عقيلية
إن الملوك إذا شابت عبيدهم *** في رقهم عتقوهم عتق أبرار
وأنت ياخالقي أولى بذا كرما *** قد شبت في الرق فاعتقني من النار
عقيلية غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-2012, 11:11 PM   رقم المشاركة :[1284]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية ام محمد العلوي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة

افتراضي

وبذلك نشأت الثورة الإرترية في مناطق المسلمين وعلي يد أبناءهم .نعم هذا صحيح فكل هذه المحن مر بها أبناء أرتريا وقد قلت أن عمي عثمان ابن حاج محمد عثمان العلوي كان أحد مؤسسي الثورة الشعبيه وقد حاربه الإستعمار الأثيوبي حتى ضيق عليه الخناق مما إطره للا نتقال الى السودان وعاش هناك وتوفي في السودان وأخيه ياسين العلوي الذي جهاد في سبيل الله بالمال والنفس وكان ينتقل من مدينة الى أخرى بسبب ضغط الأستعمار البريطاني عليه وإنتقل في سنواته الأخيرة الى سلطنة أوسا طلباً للأمان ونشراً للأسلام وتوفي هناك وأخيهم وهوأبي جهاد بالمال والكلمة حتى ضيقوا عليه الخناق مما إطره لللجوا الى المملكة العربيه السعودية عام 1978ميلادي وتوفي فيها رحم الله أبائي رحمة واسعه عاشوا لخدمة دينهم وماتوا في سبيله
ام محمد العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-2012, 11:31 PM   رقم المشاركة :[1285]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية ام محمد العلوي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة

افتراضي

وهناك قبيلة تسمى الشيوخ او شيخال وهم يرجعون الى قطب الدين وكان عالما اتى من جزيرة العربية وهم يقولون انهم بكريون من ابوبكرالصديق ومن قريش ولحديث بقية الشريف الاسحاقي الصومالي[/quote]
الله يخليك ياأستاذ حازم كل يوم تجيب دليل دامغ على أن شيخال ليس لها علاقة بأبادر وهذا الدليل شهد شاهد من اهله
وهم يرجعون الى قطب الدين وكان عالما اتى من جزيرة العربية
نعم هذا لا انكر على شيخال اتفق معهم أنهم احفاد قطب الدين وأنهم بكريين اما احفاد ابادرلالالا كيف تفسر عدم ذكر النسابه لأبادر وهو مؤسس هرر شكراً استاذ حازم
ام محمد العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 30-06-2012, 11:50 PM   رقم المشاركة :[1286]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية ام محمد العلوي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة

افتراضي

وهناك قبيلة تسمى الشيوخ او شيخال وهم يرجعون الى قطب الدين وكان عالما اتى من جزيرة العربية وهم يقولون انهم بكريون من ابوبكرالصديق ومن قريش ولحديث بقية الشريف الاسحاقي الصومالي[/quote]
هل هذه المخطوطة التي سرعتني ام ماذا النسابه الشريف الإسحاقي يقول أن شيخال أحفاد الشيخ قطب الدين وقال وهم يقولون أنهم بكريين لم يأتي بسيرة ابادر ولم يقل حتى جاء هو أبيه إذا هنا دليل على صدق كلامي أن ابادر العلوي وقطب الدين جاؤا من الحجاز مع بعضهم فأذا اسرعت اسرعت من كثر الفرح
ام محمد العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 01-07-2012, 12:08 AM   رقم المشاركة :[1287]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية ام محمد العلوي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة

افتراضي

1- هل ابادر من مواليد 610للهجرة
2-هل ابادر هاجر الى هررعام 612 للهجرة

3- هل يعني ذالك أنه له 800عام في المنطقة
4-كيف رجل له 400سنه فقط في المنطقة حفيد رجل له 800عام
إلا ترى الفرق أريد الجواب
لم تعيب علي عدم وجود المخطوطة بيدي وانت نسابه ودكتور اصبح نسابه
وانتم ليس لديكم لا مخطوطة ولا عمود نسب ولا حتى شهر كاابادريين وسط الأهلية يارجل بطل الممطلة وقولي كيف نسبتم ابادر الى او قطب وبينهم الفرق 400عام
ام محمد العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 01-07-2012, 12:45 AM   رقم المشاركة :[1288]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية ام محمد العلوي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة

افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
شكراً بابن العم الكريم طالب علم – ما تفضلب به ملاحظة في محلّها، فاعتبار القرن التاسع الهجري ( 900) هـ تاريخاً للشيخ عمر الرضا أبادر- هو ما يتفق مع القاعدة الخلدونيّة، ويعضد هذه الملاحظة أيضاً، أن هذه السلسلة لم تكن في الصومال أو في حبشة أكثر من 5 قرون على أبعد الحدود بل ربما 4 قرون فقط – فأنا الذي أكتب هذه الكلمات ( في الأربعينيات من العمر) بيني وبين الشيخ أبادر عمر 12 جد فقط .

هذه واحدة. الثانية: أنّ ذروة الجهاد في حبشة كانت في القرنين 8 و9 هـ، وهي أكثر الأوقات دخولاً لمجاهدي العرب في الحبشة.


ام محمد العلوي غير متواجد حالياً  
قديم 01-07-2012, 01:14 AM   رقم المشاركة :[1289]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قبائل الهلال الخصيب و الشئون الفنية بالموقع
 
الصورة الرمزية الجنتل الرياشي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

تم غلق الموضوع
الجنتل الرياشي غير متواجد حالياً  
قديم 01-03-2017, 11:06 PM   رقم المشاركة :[1290]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة palestine

افتراضي

بعد سنوات من البحث والدراسة التي بدأت بالتحديث في 25 \1\2012 في موقع النسابون العرب واثباتنا لنسب الفقيه عمر الرضا أبادر البكري الصديقي التيمي القرشي الهرري
انه ينتمي لعترة الصديق رضي الله عنه
قامت ويكيبيديا باضافة نسبه الى اسمه


توقيع : د حازم زكي البكري
نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق
د حازم زكي البكري غير متواجد حالياً  
قديم 04-07-2017, 08:54 PM   رقم المشاركة :[1291]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة palestine

افتراضي

للرفــــــــــــــــــــــع
توقيع : د حازم زكي البكري
نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق
د حازم زكي البكري غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحفة السلطان في النسب والنسب القاسمي : السيد حسين الحسينى الزرباطى. (1) ابن الوجيه مكتبة الانساب و تراجم النسابين 25 05-04-2019 12:24 PM
موسوعة الاصول والقبائل العربيه نبيل زغيبر مكتبة الانساب و تراجم النسابين 873 08-09-2018 04:29 PM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 07:00 PM
نسّابون من آل أبي طالب صفيــــة مكتبة الانساب و تراجم النسابين 3 30-06-2011 07:01 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 05:22 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه