من اعلام الازد ( جابر بن حيان ) - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
سجل رقم 270 لعام 1203 هجري من سجلات دفاترأحكام القدس الشريف
بقلم : الشريف قاسم بن محمد السعدي
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: البحث عن أصل النسب (آخر رد :علا النجار)       :: سجل رقم 269 لعام 1202 هجري من سجلات دفاترأحكام القدس الشريف (آخر رد :جواد البزلميط)       :: سجل رقم 270 لعام 1203 هجري من سجلات دفاترأحكام القدس الشريف (آخر رد :جواد البزلميط)       :: أبناء السيد الشيت (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: النسب الصحيح للسيد الشيت بن السيد محمد العمرانى (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: نسب ال الجزائري الحسني. (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: نسب اسرة الجبان الجنيدي (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: نصوص (مرجحة) تعضد نسب حرب الخولاني المجيد (آخر رد :ناصر الخثعمي)       :: نقاش بخصوص تحور الكوهين وفرعون موسى عليه السلام (آخر رد :النوميدي)       :: قليل هنّاك ولا كثير عنّاك (آخر رد :شفيق أبو لمعه)      




إضافة رد
قديم 01-02-2014, 08:47 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل الازد و زهران
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي من اعلام الازد ( جابر بن حيان )

جابر بن حيان الازدي رائد علم الكيمياء



اسمه بالكامل أبو عبد الله جابر بن حيان بن عبد الله الأزدي، فيلسوف كيميائي، ومؤسس علم الكيمياء، ومازالت اكتشافاته العلمية وتجاربه هي النهج الذي يتبعه العلماء حتى الآن، ويرجع إليه الفضل في تطور هذا العلم، أُطلق عليه العديد من الألقاب يعد من أشهرها " شيخ الكيميائيين".
تضاربت الأقاويل في مكان وتاريخ مولده فيقال أنه ولد بالكوفة في العراق والبعض الأخر يرجح أنه ولد بمدينة طوس بخراسان، وغيرها من الآراء، و لكن الذي يهم هو ذلك العالم العظيم الذي أدت اكتشافاته العلمية في الكيمياء إلي وضع الأساس العلمي الذي يسير عليه العلماء إلى الآن.


بدايته وتعليمه





تلقى جابر بن حيان علومه من خلال اثنان من العلماء الأول خالد بن يزيد بن معاوية و يعد أول من تكلم في علم الكيمياء حيث قام بالدراسة في كتبه ومؤلفاته ومصنفاته، والثاني هو الإمام جعفر الصادق والذي تتلمذ على يده العديد من العلماء مثل الإمامان مالك وأبو حنيفة بالإضافة إلى جابر بن حيان الذي عاصره و أخذ منه علومه الشرعية واللغوية والكيميائية.



كان جابر متقدماً في علوم الطبيعة و بارع في اكتشافاته الكيميائية وكان يعتمد في منهجه على التجارب والاستقراء والاستنتاج العلمي، فكان دائماً يعتمد على التجارب للوصول للحقائق، وهو المنهج الذي يتبعه العلماء الآن في مختلف العلوم.


أقبل جابر بن حيان على دراسة العلوم الطبيعية ودراسة المنهج العلمي الذي أتبعه العلماء السابقون ومحاولة اكتشاف المواد المختلفة عن طريق وضع النظريات ومن ثم إجراء التجارب عليها للتأكد من صحتها، فكان دائماً يقوم بالبحث النظري ووضع الفروض المختلفة، ثم إجراء التطبيق العملي بإجراء التجارب وكان يدعو تلاميذه دائماً أن يحذو حذوه في ذلك.


اكتشافاته


يرجع الفضل لجابر بن حيان في اكتشاف وتحضير العديد من المركبات والمواد من خلال العمليات المخبرية العديدة التي قام بها مثل التبخر، التكليس، التصعيد، التقطير، التكثيف، الترشيح، الإذابة، الصهر، والبلورة، حيث قام باكتشاف الصودا الكاوية وعدد من المحاليل الحمضية التي استخدمت في العديد من الأشياء أولها فصل الذهب عن الفضة و هي طريقة مازالت مستخدمة إلي الآن، كما قام باستحضار ماء الذهب أو الماء الملكي، و اكتشف عدد من الأحماض منها: حامض النتريك والهيدروكلوريك والكبريتيك كما قام بإعداد وتحضير العديد من المواد الكيميائية مثل كلوريد الفضة والذي ينتج من خلط ملح الطعام مع محلول نترات الفضة، كما شرح كيفية تحضير الزرنيخ، والإنتيمون، وتنقية المعادن وصبغ الأقمشة، وقام بزيادة عنصرين جديدين على العناصر الأربعة لدى اليونانيين وهما الكبريت والزئبق، كما قام بصنع ورق غير قابل للاحتراق، وغيرها العديد من الاكتشافات والتجارب التي قامت بإثراء علم الكيمياء.
كان جابر بن حيان عبقري على حق في علم الكيمياء وشهد له بذلك العديد من علماء الغرب، الذين اعترفوا للعرب بتقدمهم في عدد من المجالات الهامة وذلك على الرغم من حقدهم ومحاولتهم المستمرة لتغيير الحقائق.


مؤلفاته


و لجابر بن حيان العديد من المؤلفات والكتب الهامة في العديد من المجالات ويأتي على رأسها بالطبع علم الكيمياء وغيرها العديد من المؤلفات في الطب، الفلك، الطبيعة، الفلسفة والتي تم ترجمتها إلي العديد من اللغات ليستفيد بها العالم أجمع نذكر منها: كتاب الأحجار بأجزائه الأربعة، وكتاب الخاص، وكتاب الرحمة الذي تناول فيه إمكانية تحويل المعادن إلى ذهب، وكتاب القمر ويعني الفضة و كتاب الشمس و يعني الذهب، كتاب الأسرار، كتاب الزئبق، كتاب الموازين، كتاب الخواص، كتاب المماثلة والمقابلة، رسالة في الكيمياء، كتاب صندوق الحكمة، كتاب الوصية، كتاب السبعين، كتاب المائة والإثنى عشر، كتاب الخمسمائة، كتاب السموم ودفع مضارها وغيرها العديد من الكتب والمراجع العلمية.



لكم تقديري واحترامي

منقول

طالب الخير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نهاية الارب في معرفة انساب العرب . ابو العباس القلقشندي الفزاري د ايمن زغروت مكتبة الانساب و تراجم النسابين 8 10-12-2017 09:23 AM
فرسان وشيوخ قبيلة آل مرة بخيت المري مجلس قبائل ال مرة و ال يام و العجمان 4 01-11-2017 08:54 AM
ضعيف البخاري و مسلم . الشيخ محمد الامين خادم القران مجلس الجرح و التعديل 1 09-10-2017 12:33 PM
جابر ابن حيان ابن خلدون موسوعة التراجم الكبرى 0 26-01-2013 05:45 AM
أبو الكيمياء ... جابر بن حيان تجميع كامل ومتكامل لجابر ابن حيان الارشيف موسوعة التراجم الكبرى 0 08-12-2012 11:09 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 08:43 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه