الخلط بين بني دبيس - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ
بقلم : د حازم زكي البكري
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: حسن الخلق ثمرة الايمان (آخر رد :القلقشندي)       :: أهمية ذكر الله في المجالس و عند النوم (آخر رد :القلقشندي)       :: نسب السيسي .. اصل عائلات السيسي في التاريخ و النسب - بقلم م ايمن زغروت الحسيني (آخر رد :نهد بن زيد)       :: أبرز تطبيقات لقياس سرعة السيارة (آخر رد :أسعد قمرين)       :: السم القاتل …قوارير المياه البلاستيكية (آخر رد :خميس جمعه)       :: طلبات الاشتراك في دبلومة الانساب و اتحاد النسابين العرب (آخر رد :أشرف حسن عبدربه الأبطحي)       :: خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ (آخر رد :د حازم زكي البكري)       :: نسب عائلة عامر (آخر رد :ياسر عامر)       :: مناظرة حول الاستعانة بالجن المسلم في ما ينفع (آخر رد :القلقشندي)       :: الي كل الاحباب (آخر رد :محمد سيد محمود احمد عمر)      



Like Tree1Likes
  • 1 Post By داود سلمان جيثوم

إضافة رد
قديم 15-03-2015, 12:45 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
عضو نشيط
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

افتراضي الخلط بين بني دبيس

الخلط بين بني دبيس


سألت الندى و الجود حيان أنتما وهـل عشتما من بعد آل محمد
فقالا نعــم متنا جميعـا و ضمنا ضريح وأحيانا دبيس بن مزيد


كنت أتابع ما يكتبه الرائع المحامي عادل الأسدي عن بني أسد فقد ذكر في التحفة البهية قبيلة بني أسد/دولة بني مزيد الأسدية /3 (وكانت الزعامة لبني ناشرة وهم بطن من بطون أسد الكبيرة , تنافس على الزعامة بنو مزيد الناشري وبنو عفيف الناشري)

وقد حصل خلط لدى البعض ولدينا هذه الاضافة فيما يخص بني دبيس المزيدي الناشري في الحلة..
وبني دبيس بن عفيف الناشري في الاحواز رغم توضيح الأخ عادل الاسدي لذلك بالتواريخ في الحلقة / 5 إلا إن تشابه الأسماء والألقاب بينهما وتطابق اسم المدينة (الحلة) ولد هذا الخلط لعدم زيادة التوضيح حول المكان.

وزيادة في الإيضاح بعد السماح من الأخ عادل الاسدي :- أقول كلاهما من بني أسد من ناشرة بن نصر بن سواءة بن سعد بن مالك بن ثعلبـة بن دودان بن أسـد بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان .
وكلاهما مدينته اسمها ( الحلة).
عاصر بعضهم بعضا وعاشوا في العصر البويهي وأسماؤهم متقاربة وألقابهم متشابهة ولدت خلط لدى بعض القراء.
فدبيس بن عفيف الناشري الاسدي غير دبيس بن علي سند الدولة بن مزيد الناشري الاسدي وأقدم منه ...
توفي دبيس بن عفيف الناشري سنة 386هـ على ما ذكره ابن الأثير في الكامل في التاريخ (4/ 120، ) حيث قال (وفيها (أي سنة ست وثمانين وثلاثمائة ) توفي أبو الأغر دبيس بن عفيف ألأسدي بخوزستان).
في حين توفي دبيس بن علي المزيدي سنة 474هـ. في الحلة( على ما اعتقد).
ودبيس بن عفيف له ولد اسمه منصور بن دبيس لقب بهمام الدولة.
ودبيس بن علي له ولد اسمه منصور بن دبيس لقب ببهاء الدولة.
فقد ورد في الأعلام للزركلي (7/ 299) (همام الدولة (..- 386 ه =..- 996 م) منصور بن دبيس بن عفيف الاسدي، همام الدولة: من أمراء الأسديين في الجزيرة الفراتية.وهو غير سميه (بهاء الدولة) منصور بن دبيس، صاحب الحلة المزيدية).


كما إن الحلة اثنتان .. حلة بني دبيس بن علي المزيدي قرب بابل القديمة غير حلة دبيس بن عفيف .في الاحواز.



والآن نترك التواريخ تتكلم دون تصرف

الكامل في التاريخ (4/ 89)
(ذكر ولاية صمصام الدولة العراق وملك أخيه شرف الدولة بلاد فارس
لما توفي عضد الدولة اجتمع القواد والأمراء على ولده أبي كاليجار المرزبان، فبايعوه وولوه الإمارة، ولقبوه صمصام الدولة، فلما ولي خلع على أخويه أبي الحسين أحمد، وأبي طاهر فيروزشاه، وأقطعهما فارس، وأمرهما بالجد في السير ليسبقا أخاهما شرف الدولة أبا الفوارس شيرزيل إلى شيراز.
فلما وصلا إلى أرجان أتاهما خبر وصول شرف الدولة إلى شيراز، فعادا إلى الأهواز. وكان شرف الدولة بكرمان، فلما بلغه خبر وفاة أبيه سار مجداً إلى فارس فملكها، وقبض على نصر بن هارون النصراني، وزير أبيه، وقتله لأنه كان يسيء صحبته أيام أبيه، وأصلح أمر البلاد، وأطلق الشريف أبا الحسين محمد بن عمر العلوي، والنقيب أبا أحمد الموسوي والد الشريف الرضي، والقاضي أبا محمد بن معروف، وأبا نصر خواشاذه، وكان عضد الدولة حبسهم، وأظهر مشاقة أخيه صمصام الدولة، وقطع خطبته، وخطب لنفسه، وتلقب بتاج الدولة، وفرق الأموال، وجمع الرجال، وملك البصرة وأقطعها أخاه أبا الحسين، فبقي كذلك ثلاث سنين إلى أن قبض عليه شرف الدولة، على ما نذكره إن شاء الله تعالى.
فلما سمع صمصام الدولة بما فعله شرف الدولة سير إليه جيشاً، واستعمل عليهم الأمير أبا الحسن بن دبعش، حاجب عضد الدولة، فجهز تاج الدولة عسكراً واستعمل عليهم الأمير أبا الأعز دبيس بن عفيف ألأسدي، فالتقيا بظاهر قرقوب، واقتتلوا، فانهزم عسكر صمصام الدولة، وأسر دبعش فاستولى حينئذ أبو الحسين بن عضد الدولة على الأهواز، وأخذ ما فيها وفي رامهرمز، وطمع في الملك، وكانت الوقعة في ربيع الأول سنة ثلاث وسبعين وثلاثمائة) انتهى.


الكامل في التاريخ (4/ 101)
ذكر مسير فخر الدولة إلى العراق وما كان منه
وفي هذه السنة سار فخر الدولة بن ركن الدولة من الري إلى همذان، عازماً على قصد العراق والاستيلاء عليها.
الكامل في التاريخ (4/ 101)
؛ فتجهز وسار إلى همذان، وأتاه بدر بن حسنويه، وقصده دبيس بن عفيف ألأسدي، فاستقر الأمر على أن يسير الصاحب بن عباد وبدر إلى العراق على الجادة، ويسير فخر الدولة على خوزستان. فلما سار الصاحب حذر فخر الدولة من ناحيته، وقيل له ربما استماله أولاد عضد الدولة، فاستعاده إليه، وأخذه معه إلى الأهواز فملكها، وأساء السيرة مع جندها، وضيق عليهم، ولم يبذل الماء، فخابت ظنون الناس فيه، واستشعر منه أيضاً عسكره، وقالوا: هكذا يفعل بنا إذا تمكن من إرادته، فتخاذلوا.

الكامل في التاريخ (4/ 101)
فاتفق أن دجلة الأهواز زادت ذلك الوقت زيادة عظيمة وانفتحت البثوق منها، فظنها عسكر فخر الدولة مكيدة، فانهزموا، فقلق فخر الدولة من ذلك، وكان قد استبد برأيه، فعاد حينئذ إلى رأي الصاحب، فأشار ببذل المال، واستصلاح الجند، وقال له: إن الرأي في مثل هذه الأوقات إخراج المال وترك مضايقة الجند، فإن أطلقت المال ضمنت لك حصول أضعافه بعد سنة. فلم يفعل ذلك، وتفرق عنه كثير من عسكر الأهواز، واتسع الخرق عليه، وضاقت الأمور به، فعاد إلى الري، وقبض في طريقه على جماعة من القواد الرازيين، وملك أصحاب بهاء الدولة الأهواز.


تاريخ ابن خلدون (4/ 457)
وملك البصرة (أي صمصام الدولة ) وولى عليها أخاه أبا الحسين ثم بعث صمصام الدولة العساكر مع ابن تتش حاجب أبيه وأنفذ شرف الدولة مع أبى الأغر دبيس بن عفيف الاسدي والتقيا بظاهر قرقوب وانهزم عسكر صمصام الدولة وأسر ابن تتش الحاجب واستولى حينئذ الحسين بن عضد الدولة على الاهوام ورامهرمز وطمع في الملك)..انتهى.
ومن المؤكد أن الاهوام تصحيف والمقصود الأهواز. حيث ورد في
تاريخ ابن خلدون (4/ 606)
(استيلاء شرف الدولة بن عضد الدولة على فارس و اقتطاعها من أخيه صمصام الدولة
كان شرف الدولة أبو الفوارس شرزيك قد ولاه أبوه عضد الدولة قبل موته كرمان و بعث إليه فلما بلغه وفاة أبيه سار إلى فارس فملكها و قتل نصر بن هرون النصراني وزير أبيه لأنه كان يسيء عشرته و أطلق الشريف أبا الحسن محمد بن عمر العلوي كان أبوه حبسه بما قال عنه وزيره المظهر بن عبد الله عند قتله نفسه على البطيحة و أطلق النقيب أبا أحمد والد الشريف الرضي و القاضي أبا محمد بن معروف و أبا نصر خواشادة و كان أبوه حبسهم و قطع خطبة أخيه صمصام الدولة و خطب لنفسه و تلقب بأخي الدولة و وصل أخوه أبو الحسن أحمد و أبو ظاهر فيروز شاه اللذان أقطعهما صمصام الدولة بشيراز فبلغهما خبر شرف الدولة بشيراز فعاد إلى الأهواز و جمع شرف الدولة و فرق الأموال و ملك البصرة و ولى عليها أخاه أبا الحسين ثم بعث صمصام الدولة العساكر مع ابن تتش حاجب أبيه و أنفذ شرف الدولة مع أبي الأغر دبيس بن عفيف الأسدي و التقيا بظاهر قرقوب و انهزم عسكر صمصام الدولة و أسر ابن تتش الحاجب و استولى حينئذ الحسين بن عضد الدولة على الأهواز و رامهرمز وطمع في الملك)...

نهاية الأرب في فنون الأدب (7/ 235)
فجهز تاج الدولة عسكراً، واستعمل عليهم أبا الأعز دبيس بن عفيف الأسدي، فالتقيا بظاهر قُرقوب، واقتتلوا، فانهزم عسكر صمصام الدولة، وأسر ابن ونقش مقدم الجيش، فاستولى حينئذ أبو الحسين بن عضد الدولة على الأهواز، ورامهرمز وطمع في الملك، وكانت هذه الواقعة في شهر ربيع الأول سنة ثلاث وسبعين،



أقول .. ومن هذه الحادثة برز نجم دبيس بن عفيف الأسدي وهذه بداية حيازة لتلك المناطق والتي عرفت بالحويزة .

معجم البلدان (2/ 133)
حُوَيزَةُ: تصغير الحوزة وأصله من حازه يحوزه حوزاً إذا حصله والمرة الواحدة حوزة وهو: موضع حازه دبيس بن عفيف الأسدي في أيام الطائع لله ونزل فيه بحفته وبنى فيه أبنية وليس بدبيس بن مزيد الذي بنى الحِلةَ بالجامعين ولكنه من بني أسد أيضاً، وهذا الموضع بين وأسط والبصرة وخوزستان في وسط البطائح، و هذه رسالة كتبها أبو الوفاء زاد بن خودكام إلى أبي سعد شهريار بن خسرو يصَف في أولها الحويزة وأتبعها بوصف بقرة له أكلها السبعُ ذكرت منها وصف الحويزة وأولها:
لو شاب طرف شاب أسود ناظري ... من طول ما أنا في الحوادث ناظرُ


الكامل في التاريخ (4/ 120) ضمن حوادث سنة ست وثمانين وثلاثمائة
(وفيها توفي أبو الأغر دبيس بن عفيف الأسدي بخوزستان) انتهى.


أصل الشيعة وأصولها (18/ 21)
دبيس بن علي بن مزيد الأسدي:
أمير العرب بالعراق ، و كان على ما تترجم له كتب التأريخ وسير الرجال فارساً شجاعاً ، وجواداً ممدوحاً ، ومن رجال الشيعة المعدودين .
عاش ثمانين سنة ، وعند موته رثته الشعراء وأكثروا في ذلك ، وقد اختلف في نسبة بناء الحلة إليه أو إلى حفيده سيف الدولة ، وإن كان الرأي الأخير مرجح عند الأكثر.
أصل أسرته من بني أسد ، وقيل : من بني خفاجة ، وحيث يعودون بنسبهم إلى الملك أبو الأعز دبيس بن سيف الدولة صدقة من منصور الأسدي ).
وهنا خلط أيضا في كلام الشيخ كاشف الغطاء..


فقد ورد معجم البلدان (2/ 110)
(حِلةُ بني مزيدٍ مدينة كبيرة بين الكوفة وبغداد كانت تسمَى الجامعين طولها سبع وستون درجة وسُدس وعرضها اثنتان وثلاثون درجة تعديل نهارها خمس عشرة درجة وأطول نهارها أربع عشرة ساعة وربع وكان أول من عمرها ونزلها سيف الدولة صدقة بن منصور بن دُبيس بن علي بن مزيد الأسدي وكانت منازل أبائه الدور من النيل فلما قوي أمره واشتد أزرُه وأكثرت أمواله لاشتغال الملوك السلجوقية بركياروق ومحمد وسنجر أولاد ملك شاه بن ألب أرسلان بما توَاترَ بينهم من الحروب انتقل إلى الجامعين موضع في غربي الفرات ليبعد عن الطالب وذلك في محرم سنة495 وكانتَ أجمة تأوي إليها السباع فنزل بها بأهله وعساكره...الخ.).

وفي معجم البلدان في الصفحة التالية (2/ 111) أيضا
(والحلة أيضاً حلة بني دبيس بن عفيف الأسدي قرب الحوَيزة من مَيسان بين واسط والبصرة والأهواز في موضع آخر).



تراجم ورجال الشيعة .. العلامة الحلي (1/ 150)
( قال في تقويم البلدان :من الإقليم الثالث من العراق، وفي المشترك بكسر الحاء المهملة وتشديد اللام، وقال ياقوت في المشترك :هى حلة بني مزيد بارض بابل، وهي بين بغداد وبين الكوفة .
قال :وأول من اختط بها المنازل وعظمها سيف الدولة صدقة بن دبيس بن على ابن
مزيد الأسدي في سنة خمس وتسعين وأربعمائة .قال :وكان موضعها قبل ذلك تسمى الجامعين .قال :والحلة أيضا قرية بين واسط والبصرة تسمى حله بني صلد، والحلة أيضا بلدة بين البصرة والأهواز تسمى حلة دبيس بن عفيف الاشعري،(هكذا وردت ) والحلة أيضا قرية كبيرة قرب الموصل تسمى حلة بنى الرزاق) .انتهى
/////////////////////////////


العلامة الحلي (1/ 167)
(سنة خمسمائة وسنة إحدى وخمسمائة نزل سيف الدولة صدقه بن منصور بن علي بن دبيس
وسنة ثلاثة وتسعين وأربعمائة ...ارض الحلة وهى آجام، ووضع الأساس للدار
والأبواب سنة خمس وتسعين وأربعمائة وحفر الخندق حول الحلة سنة ثمان وتسعين
وأربعمائة ووضع الكشك ولده دبيس بعد وفاته، وتولى بعده ولده علي، وانقرض
ملكهم على يد علي ولهذا يقولون إن أول ملك بني دبيس على وآخرهم علي).
///////////////////////////////////////

معجم البلدان (2/ 110)
(الحِلةُ: بالكسر ثم التشديد وهو في اللغة القوم النزول وفيهم كثرة. قال الأعشى:
لقد كان في شيبان لو كنت عالماً ... قِباب وحي حِلة وذَرَاهم
والحلة أيضاً شجرة شاكة أصغر من العوسج. قال:
يأكل من خَصب سَيال وسَلَم ... وحِلةٍ لما يوطئها النعم
والحِلة علم لعدة مواضع وأشهرها.
حِلةُ بني مريدٍ مدينة كبيرة بين الكوفة وبغداد كانت تسمَى الجامعين طولها سبع وستون درجة وسُدس وعرضها اثنتان وثلاثون درجة تعديل نهارها خمس عشرة درجة وأطول نهارها أربع عشرة ساعة وربع وكان أول من عمرها ونزلها سيف الدولة صدقة بن منصور بن دُبيس بن علي بن مريد الأسدي وكانت منازل أبائه الدور من النيل فلما قوي أمره واشتد أزرُه وأكثرت أمواله لاشتغال الملوك السلجوقية بركياروق ومحمد وسنجر أولاد ملك شاه بن ألب أرسلان بما توَاترَ بينهم من الحروب انتقل إلى الجامعين موضع في غربي الفرات ليبعد عن الطالب وذلك في محرم سنة495 وكانتَ أجمة تأوي إليها السباع فنزل بها بأهله وعساكره وبنى بها المساكن الجليلة والدور الفاخرة وتأنق أصحابه في مثل ذلك فصارت ملجأً وقد قصدها التجار فصارت أفخر بلاد العراق وأحسنها مدة حياة سيف الدولة فلما قُتل بقيت على عمارتها في اليوم قصبة تلك الكورة، وللشعراءِ فيها أشعار كثيرة ...
معجم البلدان (2/ 111)
والحِلةُ أيضاً حِلة بني قَيلة بدارع مَيسان بين واسط والبصرة، والحلة أيضاً حلة بني دبيس بن عفيف الأسدي قرب الحوَيزة من مَيسان بين واسط والبصرة والأهواز في موضع آخر.
الحَلةُ: بالفتح وهو في اللغة المرة الواحدة من الحلول، وهو اسم قُف من الشُرَيف بناحية أضاخ بين ضرية واليمامة، وفي شعر عُوَيف القَوَافي حَلة الشَوك، والحلة أيضاً قرية مشهورة في طرَف دُجَيل بغداد من ناحية البرية بينها وبين بغداد ثلاثة فراسخ تنزلها القفول.
//
معجم البلدان (4/ 323، .)
الهُمامِيةُ: بلدة من نواحي واًسط بينها وبين خوزستان لها نهر يأخذ من دجلة منسوبة إلى هُمام الدولة منصور بن دبيس بن عفيف الأسدي وليس هذا بصاحب الحلة المزيدية هؤلاء أمراء تلك النواحي في أيام بني مزَيد أيضاَ.
الأعلام للزركلي (7/ 299)
همام الدولة (..- 386 ه =..- 996 م) منصور بن دبيس بن عفيف الاسدي، همام الدولة: من أمراء الاسديين في الجزيرة الفراتية.وهو غير سميه (بهاء الدولة) منصور بن دبيس، صاحب الحلة المزيدية.
القاموس المحيط (3/ 78، )
والحَلَّةُ: ة بناحيةِ دُجَيْلٍ من بَغْدادَ، وقُفٌّ من الشَّرَيْفِ بين ضَرِيَّةَ واليمامةِ، أو ع حَزْنٌ ببلادِ ضَبَّةَ، والزِنْبيلُ الكبيرُ من القَصَبِ، والمَحَلَّةُ، وع بالشامِ. وحَلَّةُ الشيءِ، ويُكْسَرُ: جِهَتُهُ وقَصْدُه، وبالكسر: القومُ النُّزولُ، وهيئةُ الحُلولِ، وجماعةُ بُيوتِ الناسِ، أَو مِئَةُ بَيْتٍ، والمَجْلِسُ، والمُجْتَمَعُ، ج: حِلالٌ، وشجرةٌ شاكَةٌ مَرْعَى صِدْقٍ، والشُّقَّةُ من البَواري، ود بَناهُ صَدَقَةُ بنُ مَنْصورِ بنِ دُبَيْسِ بنِ مَزْيَدٍ، وحلة قُرْبَ الحُوَيْزَةِ بنَاها دُبَيْسُ بنُ عَفيفٍ. وحِلَّةُ ابن قَيْلَةَ: من أعْمالِ المَذارِ، وبالضم: إزارٌ ورِداءٌ بُرْدٌ أو غيرُهُ، ولا تكونُ حُلَّةً إلاَّ من ثَوْبَيْنِ، أو ثَوبٍ له بِطانَةٌ،



تاج العروس (ص: 6987)
الحِلَّةُ المَزْيَدِيّةُ : د بَناهُ أميرُ العَرب سيفُ الدَّوْلَة أبو الحسن صَدَقَةُ بنُ منصورِ بنِ ذبَيس بنِ علي بنِ مَزْيَدِ بنِ مَرثَد بن الدَّيَّان بن خالِد ابن حَيِّ بن زنجى بن عمرو بن خالد بن مالك بن عوف بن مالك بن ناشِرة بن نصر بن سُواءةَ بن سعد بن مالك بن ثَعْلَبة بن دُودَان بن أسد الأسَدِيّ خُطِب له مِن الفُرات إلى البَحر ولُقِّب بمَلِك العَرَب قُتِل في سنة 501 . وولداه : تاجُ الملوك أبو النَّجم بَدْران له شِعْرٌ حَسَنٌ جَمَعه بعضُ الفُضلاء في ديوان . وسيفُ الدَّولة أبو الأغَرّ دُبَيس مَلَك الجزيرةَ إلى ما بين الأهْواز وواسِط . ووالده : أبو كامل بَهاءُ الدّولة منصور وَلِىَ بعد أبيه أربعَ سِنِين توفي سنة 479 . ووالده : أبو الأَغَر نور الدولة دُبَيس وَلِىَ سِتّاً وستّين سنةً وله أَيادٍ على العَرب توفي سنة 474 . ووالده : سَنَدُ الدّولة عليٌّ ملَك جزيرةَ بَني دُبَيس سنة 403 ، ومات سنة 408 . أيضاً : ة قُربَ الحُوَيْزَةِ بناها مَلكُ العَرب أبو الأَغَرّ دُبَيسُ بنُ عَفِيف الأَسدِيّ يَجْتَمِع مع المَزْيَدِيِّينَ في ناشِرَةَ مَلَك الجزيرةَ والأهوازَ وواسِطَ وتوفي سنةَ 386 ، وخَلَّف ثلاثةَ عشَرَ ابْناً آخرهم همام الدّولة أبو الحسن صَدَقة بن منصور بن حسين بن دُبَيس مات سنة 497 ، وانْقَرض به ذلك البَيتُ .
////
مختلف الشيعة العلامة الحلي (1/ 5)
وكان أول من عمرها ونزلها سيف الدول صدق بن منصور بن دبيس بن علي بن مزيد الأسدي (3)، وكانت منازل آبائه الدور من النيل، فلما قوي أمره واشتد إزره وكثرت أمواله. انتقل إلى الجامعين موضع في غربي الفرات ليبعد عن الطالب، وذلك في محرم سنة 395، وكانت أجمة تأوي إليها السباع،
////////////
قواعد الأحكام العلامة الحلي (1/ 5)
وكان أول من عمرها ونزلها سيف الدولة صدقة بن منصور بن دبيس بن علي بن مزيد الأسدي.
////////////////
بحار الأنوار - العلامة المجلسي (95/ 197)
وقد كان وضع سور الحلة السيفية حادي عشر من رمضان سنة خمسمائة وسنة إحدى
وخمسمائة نزل سيف الدولة صدقة بن منصور بن علي بن دبيس وسنة ثلاث وتسعين وأربعمائة
عمر أرض الحلة وهي آجام، ووضع الأساس للدار و الأبواب، سنة خمس وتسعين وأربعمائة،
وحفر الخندق حول الحلة سنة ثمان وتسعين وأربعمائة ووضع الكشك ولده دبيس بعد وفاته،
وتولى بعده ولده علي وانقرض ملكهم على يد علي، ولهذا يقولون " إن أول ملك بني دبيس
على و آخره علي ".
//////////////


تاج العروس (ص: 7942)
( والهمامية دبواسط ) بينهما وبين خوزستان له نهر يأخذ من دجلة نسب ( لهمام الدولة منصور بن دبيس ) بن عفيف الأسدي أبوه يكنى أبا الأعز ملك الجزيرة والأهواز وواسط وتوفى سنة ثلاثمائة وست وثمانين وهو غير صاحب الحلة المزيدية ويجتمعان في ناشرة بن نضر بن سراة بن سعد ابن مالك بن ثعلبة بن دودان بن أسد...
////
القاموس المحيط (ص: 1274)
وحَلَّةُ الشيءِ ويُكْسَرُ : جِهَتُهُ وقَصْدُه وبالكسر : القومُ النُّزولُ وهيئةُ الحُلولِ وجماعةُ بُيوتِ الناسِ أَو مِئَةُ بَيْتٍ والمَجْلِسُ والمُجْتَمَعُ ج : حِلالٌ وشجرةٌ شاكَةٌ مَرْعَى صِدْقٍ والشُّقَّةُ من البَواري ود بَناهُ صَدَقَةُ بنُ مَنْصورِ بنِ دُبَيْسِ بنِ مَزْيَدٍ وة قُرْبَ الحُوَيْزَةِ بَنَاها دُبَيْسُ بنُ عَفيفٍ . وحِلَّةُ ابن قَيْلَةَ : من أعْمالِ المَذارِ وبالضم :

معجم البلدان (2/ 295)
و الحلة أيضا حلة بني دبيس بن عفيف الأسدي قرب الحويزة من ميسان بين واسط والبصرة والأهواز في موضع آخر.
معجم البلدان (2/ 326)
الحويزة تصغير الحوزة وأصله من حازه يحوزه حوزا أذا حصله والمرة الواحدة حوزة وهو موضع حازه دبيس بن عفيف الأسدي في أيام الطائع لله ونزل فيه بحلته وبنى فيه أبنية وليس بدبيس بن مزيد الذي بنى الحلة بالجامعين ولكنه من بني أسد أيضا وهذا الموضع بين واسط والبصرة وخوزستان في وسط البطائح... الخ.

////////////
معجم البلدان (5/ 410)
الهمامية بلدة من نواحي واسط بينها وبين خوزستان لها نهر يأخذ من دجلة منسوبة إلى همام الدولة منصور بن دبيس بن عفيف الأسدي وليس هذا بصاحب الحلة المزيدية هؤلاء أمراء تلك النواحي في أيام بني مزيد أيضا.. الخ


العبر في خبر من غبر (ص: 234)
سنة إحدى وخمس مئة
فيها كانت وقعةٌ كبيرة بالعراق بين سيف الدولة صدقة بن منصور ابن دبيس أمير العرب وبين السلطان محمَّد، فقتل صدقة في المصافّ.

العبر في خبر من غبر (ص: 235، .)
وصدقة بن منصور بن دبيس بن علي بن مزيد، الأمير سيف الدولة ابن بهاء الدولة الأسديّ الناشري، ملك العرب وصاحب الحلّة السيفيّة اختطّها سنة خمس وتسعين وأربع مئة ووقع بينه وبين السلطان فالتقيا، فقتل صدقة يوم الجمعة سلخ حمادي الآخرة، وقتل معه ثلاثة آلاف فارس، وأسر ابنه دبيس، وصاحب جيشه سعيد بن حميد. وكان صدقة شيعيّاً، له محاسن ومكارم وحلمٌ وجود. ملك العرب بعد أبيه اثنتين وعشرين سنة. ومات جدّه سنة ثلاث وسبعين وأربع مئة.




تاج العروس (ص: 7942، .)
( والهمامية دبواسط ) بينهما وبين خوزستان له نهر يأخذ من دجلة نسب ( لهمام الدولة منصور بن دبيس ) بن عفيف الأسدي أبوه يكنى أبا الأعز ملك الجزيرة والأهواز وواسط وتوفى سنة ثلاثمائة وست وثمانين وهو غير صاحب الحلة المزيدية ويجتمعان في ناشرة بن نضر بن سراة بن سعد ابن مالك بن ثعلبة بن دودان بن أسد

القاموس المحيط (ص: 1274)
حِلالٌ وشجرةٌ شاكَةٌ مَرْعَى صِدْقٍ والشُّقَّةُ من البَواري ود بَناهُ صَدَقَةُ بنُ مَنْصورِ بنِ دُبَيْسِ بنِ مَزْيَدٍ وة قُرْبَ الحُوَيْزَةِ بَنَاها دُبَيْسُ بنُ عَفيفٍ . وحِلَّةُ ابن قَيْلَةَ : من أعْمالِ المَذارِ) انتهى.

ملاحظة/ هناك أخطاء في الطباعة أو تصحيف نقلناها كما هي من المصادر وهناك تكرار اقتضته الضرورة.
أرجو قبول هذه الإضافة وتصحيح الاخطاء..
مع أجمل تحية وازكي سلام
داود سلمان الخاقاني
داود سلمان جيثوم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-03-2015, 04:15 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
عضو
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

افتراضي

أضفتم وأحسنتم فأغنيتم وأثريتم الأضافة أخي الفاضل داود سلمان جيثوم .. ومع ماأضفي على أمارة بني عفيف الناشري الأسدي ألا أن باحثي النسب ومحققيه والمؤرخين لم يوردوا ولم يوثقوا التسلسل النسبي لدبيس بن عفيف الناشري الأسدي صاحب الأمارة العربية الدبيسية الأحوازية الأسدية بناشرة بن نصر بن سواءة بن سعد بن مالك بن ثعلبة بن دودان بن أســـــد .
المحامي عادل الأسدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-03-2015, 08:42 AM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
عضو نشيط
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

افتراضي

اضافة حول الحلة المباركة ..
وقد ورد في مختلف الشيعة العلامة الحلي (1/ 3)
نبذة من حياة المؤلف بسم الله الرحمن الرحيم اسمه ونسبه: قال المترجم في ذكر اسمه ونسبه: الحسن بن يوسف بن علي بن مطهر بالميم المضمومة والطاء غير المعجمة والهاء المشددة والراء أبو منصور الحلي مولدا ومسكنا .
وقد ورد في ص (1/ 5و6)
ويكفي في شرف هذه المدينة الطيبة وفضل أهلها ما ذكره العلامة المجلسي حيث قال: وجدت بخط الشيخ محمد بن علي الجباعي رحمه الله: قال الشيخ محمد بن مكي قدس الله روحه: وجد بخط جمال الدين ابن المطهر: وجدت بخط والدي رحمه الله قال: وجدت رقعة عليها مكتوب بخط عتيق ما صورته: بسم الله الرحمن الرحيم، هذا ما أخبرنا به الشيخ الأجل العالم عز الدين أبو المكارم حمزة بن علي بن زهرة الحسيني الحلبي إملاء من لفظه عند نزوله بالحلة السيفية وقد وردها حاجا سنة 574 ورايته يلتفت يمنة ويسرة، فسألته عن سبب ذلك، قال: إنني لأعلم أن لمدينتكم هذه فضلا جزيلا، قلت: وما هو؟ قال: أخبرني أبي، عن أبيه عن جعفر بن محمد بن قولويه، عن الكليني قال: حدثني علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن أبي حمزة الثمالي، عن الاصبغ بن نباتة قال: صحبت مولاي أمير المؤمنين عليه السلام عند وروده إلى صفين وقد وقف على تل عرير، ثم أومى إلى اجمة ما بين بابل والتل وقال: مدينة وأي مدينة! فقلت له: يا مولاي اراك تذكر مدينة، أكان ها هنا مدينة وانمحت آثارها؟ فقال: لا، ولكن ستكون مدينة يقال لها: الحلة السيفية، يمدنها رجل من بني أسد، يظهر بها أخيار لو أقسم أحدهم على الله لأبر قسمه .


الكنى والالقاب ( تراجم ورجال الشيعة) (67/ 22)
(والحلة) بلدة شريفة خرج منها العلماء والفقهاء وهم اكثر من ان يحصر وأشهر من ان يذكر، وورد عن امير المؤمنين " ع " الاخبار بها ومدحها ومدح اهلها، والرواية كما في إجازات البحار عن الحاج زين الدين علي بن الشيخ زين الدين حسن بن مظاهر تلميذ فخر المحققين ابن العلامة عن مشايخه عن امير المؤمنين عليه السلام، وفي السماء والعالم عن مجموعة الشهيد بخط الشيخ محمد الجباعى مسندا عن الاصبغ بن نباتة قال: صبحت مولاي امير المؤمنين " ع " عند وروده إلى صفين وقد وقف على تل يقال له تل عرير ثم أومى إلى اجمة ما بين بابل والتل وقال: مدينة وأي مدينة فقلت له: يا مولاي أراك تذكر مدينة أكان هاهنا مدينة وانمحت آثارها؟ فقال: لا ولكن ستكون مدينة يقال لها الحلة السيفية يمدنها رجل من بني اسد، يظهر بها قوم اخيار لو اقسم احدهم على الله لابر قسمه، إنتهى.
داود سلمان جيثوم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فهرست وأسَّماء البلدان الواردة في كتاب الإمام الغازي .. أنسَّاب السَّادة المغازية الكرام . صابر الشرنوبى منتدى السادة الاشراف العام 1 27-06-2018 11:21 PM
التحفة البهية في أنساب القبائل المضرية (قبيلة بني أسد بن خزيمة) ... أمارة بني دبيس الأسدية (5) المحامي عادل الأسدي مجلس قبائل العراق العام 4 19-03-2015 10:39 AM
قبيلة بني خاقان الحميرية / الجزء الاول داود سلمان جيثوم مجلس قبائل العراق العام 6 01-04-2014 12:40 PM
اتحاف عقلاء البشر بأخبار المهدي المنتظر... منقول للفائدة قاسم سليمان الاسلام باقلامنا 7 25-06-2012 05:13 PM
اتحاف عقلاء البشر بأخبار المهدي المنتظر منقول للفائدة قاسم سليمان الاسلام باقلامنا 0 10-05-2012 12:12 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 05:25 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه