نص مخطوط أصول الخيل - مخطوط عباس باشا - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عائلة قورة
بقلم : محمد قورة
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نتيجة فحصي للحمض النووي (آخر رد :عبدالله انس)       :: شمر الزكوك ( السكوك ) (آخر رد :خالد الحسيني)       :: من هم أسرة عارفين (آخر رد :رامي رامي)       :: معرفة اصل عائلتي (آخر رد :محمد محي)       :: الاشراف في مدينة البصلية - ادفو - اسوان - مصر (آخر رد :محمد صلاح الدقله)       :: عائلة معوض في ينبع (آخر رد :البراهيم)       :: قبيلة نهد في الطارف وعنابة بالجزائر (آخر رد :أبو تركي)       :: الأندلس التاج المفقود (آخر رد :مُشارك متفاعل)       :: حكم ومواعظ وأقوال مأثورة..نتعلم وتستمر الحياه.. (آخر رد :مُشارك متفاعل)       :: نحوّي وتلميذه (آخر رد :مُشارك متفاعل)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس التراث العربي > مجلس الخيل العربي


إضافة رد
قديم 23-12-2017, 10:31 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي نص مخطوط أصول الخيل - مخطوط عباس باشا

نص مخطوط أصول الخيل - مخطوط عباس باشا




الصفحة (1/4): 1 2 3 4
صورة من مخطوط عباس باشا
سأورد هنا في هذه العجالة ما ذكر في إحدى كتب أنساب الخيول لسلفي عباس باشا الأول والتي عندي منها كتب مخطوطة كثيرة وهذه الأنساب تعطي فكرة لمحبي الخيول على ماهية الشهادات بأنساب الخيل عند الشرقيين لأن المعتاد حينما يشتري شخص حصانا من بدوي فإن الشاري يسأل عن أصل الحصان من الرؤساء والرجال الكبار الذين في القبيلة والذين يشهدون على الاقرار الخاص بأصل الحصان ثم يصدق رئيس القبيلة على هذه الشهادات المكتوبة بختمه بعد ذلك.
من كتاب تربية الخيول العربية ' الامير محمد علي توفيق '

تاريخ الأفراس الكحيلات النواق
سئل فيصل شعلان عن أصل الكحيلة النواقية وعما اذا كانت مؤبهلية أو تامرية أو هي رسن قائم بذاته فأجاب بأن النواقية كان أصلها كحيلة قد أحرزها النواق من الأموى الضفيرى (نسبة إلى الضفير) وقبل ذلك كان الأموي عنده فرس كحيلة من خيول المؤبهل ماتت عنده ولم تترك خلفا ولكن المؤبهل هذا أراد أن يسترد النواقية مدعيا أنها فرسته.
ولكن الرولة رفضت أن تعطية الفرس وتوجهت إلى الأموي تطلب شهادته الذي قال بأن كحيلة النواق كحيلة عجوز وهي رسن مخصوص في حيازته أما بخصوص الكحيلة المؤبهلية فحقيقة أنها ماتت في حيازتي لما كان سنها أربع سنوات ولم تعقب شيئا والمؤبهلية هي كحيلة تامرية صاحبها الأصلي تامر من الدغمان ومتفرعة من أم "معارف".
وسئل أيضا بعض أعضاء قبيلة النواق في بيت أبى النواق وفي حضور جمع كبير من السباعة وعقيل شيخهم فأدلوا بالشهادة الآتية عن تاريخ النواقية – اشتراها مرشد النواق من حمير الأموي الضفيري (نسبة إلى ضفير) وأنها كانت كحيلة عجوز وأبوها كحيلان العجوز وأتت في حيازة الأموي من مجلد الطمعان الذي حازها من قصير السرحان وعندما سئل مرشد النواق عن ذلك قال بأنه حقيقة اشترى الكحيلة من حمير الأموي وأن ابوها كحيلان العجوز وأنه شبب عليها عبيان هنيدس فولدت منه مهرة شقراء ثم عبيان الداسم فأنجبت مهرة شقراء ثم كحيلان أبو معارف فأعقبت أم الصعبة (أبو الصعبة كحيلان نواق) وأعقب أيضا مهرة حمراء أبوها صقلاوي الأعرج أصبحت فرسة المعزى أما فرس المعزى الثانية فأبوها المعنجي حصان شحاته وجد المهرة الشقراء لأبيها كان عبيان الداسم وكان أبو فرس الضبى الشقراء الصقلاوي ابن فرس كفيفة وأبوه الصقلاوي الأسود وكان أبو جده فرس كفيفه عبيان الداسم.
وسئل منهار الحزنى الطمعان في شمر الجزيرة فأجاب بأن كحيلة النواق كانت أصلا لابن مجلد من الهدبا قريب نهار ثم انتقلت إلى قاصر السرحان وهذه كانت كحيلة عجوز وصالحة للشبوة.
وروى طلاب بن مسيلم ومانع بن دغيم الجاسمي بأنه لما قابلنا الهنيدى صباح ذات يوم في السخنة أخذ منا مهرتين سن سنتين إحداها كانت شقراء ولها ذيل ومعرفة صفراء وهذه هي هادبة الحكشة من الدغمان وأبوها الصويت حصان دهام بن مسيلم أما المهرة الثانية فكانت زرقاء حديدي بوجه أبيض محجلة الثلاث طالقة اليمين وأبوها كحلان أبو معارف حصان الدهو وأبو الأسود الصقلاوي أيضا وهذه المهرة كانت ملكا للمرشد وكانت هادبة أيضا ومن هذه السلالة كانت جاقيل الخرساء وكان أبو أم المهرة الشقراء بالمعرفة والذيل الأصفر جلفان الرماح. وشهد كل من محسن الدبقة ومرشد النواق بأنه عندما وصلت لأيديهم الهادبتين السابقى الذكر من الخرسا توجه محسن وأحضر تاريخها من الجافل الذي شهد بأنه اشتراها من المنتجى وحدث أن خيمت الرولة قبال المنتجى الذي رفض أن يعطيهم أى شئ ولكن الرولة أخذت ستة من الخيول وكان من بينها هدباء أخرى هي فرس لمينى من السوالمة وأخذ مرشد هذه الهدبة من جافل غنيمة وقد عقبت كثيرا من الخيل ولكنها عندما كانت عند الجاسم لم يشبب عليها.
وسئل لمينى السوالمى عن طريق الشيخ فيصل عن الهدبة السالفة الذكر فأجاب بأن هدبات الجافل من مربط لعشيرتي وتركت مربطهم عندما أغار عليهم البيك وعبيده وأخذها بمهماتها الحديدية واشتراها أخيرا جافل وهذه هي هدبات الفرد.

تاريخ صقلاويات ابن سودان

روى الضيى بن شتيوى وطمر بن سودان والرجال المسنون في جمصة أن أبن جدران ترك الصقلاوية تعلقه في السنة التي كانت تباع فيها المياه عند بنى حسين ثم اشتراها فيما بعد سالم ابن عم الشتيوى وشبب عليها صقلاوى جدران من سلالة البهيم تعلق السعود فولدت مهرة شقراء اشتراها على بن سودان وهذه المهرة عندما وثب عليها ربدان خشيبى حصان عنيزان وضعت مهرة شقراء اشتراها مطلق ابن رشود من المزاريبة الذي شبب عليها حمدانى سمرى حصان الجاسم فولدت مهرة شقراء اشتراها ابن سودان مرتين ومن هذه الفرس الأخيرة تفرعت الصقلاويات لأن فرس مطلق وفرس ابن سودان الأولى نفقتا بدون أن تتركا نتاجا.
والمهرة التي أبوها حمدانى وثب عليها الحمدانى من خيول جدعة فوضعت مهرة حمراء اشتراها صحاحير ثم وثب عليها الحمداني السابق لثاني مرة فأنجبت أم الفرس الشقراء تعلق ابن كفيفة الذي أبوها الصقلاوى حصان شاعف وأن الفرس الشقراء عندما وثب عليها كحيلان الخرس أنجبت مهرة حمراء اشتراها فيصل والأخيرة ولدت مهرة شقراء اسمها العودة من كحيلان العجوز التي عقبت الفرس الحمراء تعلق عبد الله بك من الحصان داهو كحيلان أبو معارف وهذه العودة عقبت أيضا فرسا شقراء من الصقلاوى حصان الهرير وهذه ولدت مهرة شقراء أبوها الأعرج اشتراها فارس.
أما الفرس التي اشتراها فيصل فأمها العودة تعلق ابن سودان وأبو أمها الأسود وجدتها لأمها فرس عبد الله بك.
وروى حمدان بن هليل من عرب الشمال بأشراف سليمان أبو الهمايل أن الصقلاوية كانت في الأصل تعلق ابن الضربة من الموالى وأثناء رجوعه من اغارة في الجوف سطا على الصدياح وأخذ بعض الأبل وهرب بها ولكن الصدياح اقتفاه وسبى من أحدهم المدعو دلماز الصقلاوية بدون أن يعرف أنها صقلاوية فأعطى هادبة الفرس إلى قصيرة البدراني ولما وجد الأخير أن الفرس صقلاوية خشى أن تتسرب أخبارها إلى سمع رؤساء قبيلة الصدياح فيستردونها ولذلك هرب بها بالقرب من الكرك وخيم مع عمار وشارك أبا الهمايل وأخيرا ترك الفرس في حراسة زوجته وتوجه إلى الحج بعد أن وصاها بالمحافظة عليها ولكن أبا الهمايل الذي رغب أن يتوجه في اغارة خدع زوجة البدراني وتحصل على موافقتها ليأخذ الفرس ليركبها وفي أثناء الغارة سبى اثنى عشر ناقة وأعطى ستا منها لامرأة شريكه وبعد ذلك أخذ الفرس ليغير على بنى صخر في أرض الحجاز ولما طاردوه ضربه طحان من رجال ابن زهير بسهم فافتدى نفسه بأن أعطى الفرس لابن بكر فركبها الأخير في اغارة لنجد فأصابه والفرس عطش شديد وأنهك الفرس التعب فتركها وحدها وتوجه للبحث عن مياه ولكنه لم يجد الفرس عند عودته فاقتفى أثرها إلى الجوف وتبين له أن قوما من شمر مروا بالفرس فسقوها وأخذوها معهم وفي طريقهم سطا عليهم ابن جدران وكان مشهورا بغزواته واغتنم الفرس وبعد ضياع الفرس انقرض نتاجها الذي عند أبى بكر وأخيرا وصلت الفرس إلى أيدى العبد.

تاريخ هدبات مشيطب

ذكر الضبى بن شتيوى ومفدى بن دشور وناصر بن صمدان وضيفان بن سليمان من الجمصة أن ابن دشور كان عنده هادبة البردويل التي انتقلت فيما بعد لمعاير من المطير وكان عند على الدبقة شيخ الجاسم من نجد هدبه مشيطب باعها إلى مدعج بن هديب وقد بارك الله في نتاج الهادبة عند مدعج وعشيرته الجمصة حتى بلغ بمضى الوقت أربعين فرسا ولما سمع ابن دشور أن هادبة البردويل التي كانت في حيازته ماتت عند العوام من العنيزة بدون أن تترك نتاجا قام في طلب الهدبات التى في حيازة الجمصة على اعتبار أنها له عن طريق الأغارة وأنها من نتاج الهادبة فرسه ومن أجل ذلك بحث عن أحد يشهد معه وفي ربيع ذاك العام ظهرت الجمصة فجأة وخيمت في أرض الصليب وعقربه وأتى من نجد أيضا ومن غير ميعاد على الدبقة ففرح لذلك ابن دشور خصوصا لوصول على الدبقة وتوجه اليه ودعاه ونحر له جملا ودعا معه كثيرا من السباعة وأراد من على الدبقة أن يشهد على ا ن الهادبة التي باعها إلى مدعج كان الدبقة اشتراها اولا من العوام ووعده ابن دشور أن يعطيه في نظير هذه الشهادة أحسن هدبات الجمصة اذا استحوز على نصيبة منها ولما اكتمل عقد الجمع سئل الدبقة عن شهادته فقال أن شرفي عزيز علي ولا يمكن أن أبيع شرفي نظير فرس هدية تعطينها والشئ الذي أشهده هو أني لما اشتريت هادبتي من العوام شهد بشرفه بأنها مشيطب وأن هادبة بردويل ماتت في حيازته ولم تترك أي نتاج والآن أضيف شهادتي لشهادته وأقرر أن هادبة مدعج هادبة مشيطب ويتبين من ذلك أن ابن دشور خاب في إثبات حقه في أي من الهدبات التي لا تزال تنتج للسباعة والشهادة المذكورة أيدها محسن الدبقة ابن أخ علي الدبقة الذي شهد بأنه كثيرا ما سمع عمه في حياته يقول بأن فرسه كانت هادبة مشيطب ومنذ بضعة سنين حضر المشيطب نفسه إلى بيت فارس بن هديب وبيت ابن شتيوى ليؤكد نسب الهدبات.

تاريخ الحمدانيات

في بيت صالح بن الزبينة وبحضور رهط كبير من الفدعان والسباعة روى منجيكان بن عجنان وهو رجل مسن أشيب أن حمدانيات السمرى تنتسب إلى مربط المغير بن بريكان من الجمصة ومربط بن جازل ومربط الجدعة والثلاث مرابط تابعة لبعضها وسيروى الحكاية ابن بريكان فيما بعد أما بخصوص حمدانية ابن محيسن فهذه هي حكايتها – لما كنت ذات مرة في الجزيرة أمتطيت الكحيلة تعلقى بقصد التوجه للشبوة عليها من حصان طلوقة محيسن وفي أثناء الطريق قابلني ابن طويمس من العمود وقال لا تدع حصان محيسن يشبو كحيلتك لأنه غير معروف نسبه عندنا وليس بسمرى ولما سمعت ذلك رجعت.
روى فلاج من أمارة الخرسة أن ابن محيسن أخبره بأن الحصان السالف الذكر شمالى وسئل اعرابي من شمر عن حمدانية ابن محيسن فقال بأن المربط كان لهاجر بن محيسن ولما سئل الأخير قاله بأنه استحوذ عليها من ابن سقان من الداغيرات بشمر في نجد وبالاستقصاء عن تاريخها وجد أن الداغيرات استحوزت عليها من مطير وان مطير اغتنمتها وهي حارز أثناء أغارة في جهة اليمين مع مهرة أخرى. وحسب روايتهم فأنهم متأكدون بأن نسبها حمدانية ولكن لا يعرفون من أى سلالة وكانوا لا يستعملون خيولها للشبوة منها قبل ذلك ولكن عندما قلت الخيول وندرت ورأوا أن الخيول الحمدانية برهنت على جودتها فأنهم صاروا يشبونها.
وسئل مغير بن بريكان من الجمصة وهو رجل طاعن يبلغ من العمر مائة سنة عن شهادته فأقر بأن عبد الله بن غابن أحد مشايخ الفدعان أخبره بأن الحمدانية وصلت لأيدى الجدعة من السمرى من الضفير بالكيفية الآتية:
أغار الضفير على وادى الرشا في نجد ثم طاردته الفداعنة والسباعة وواحد منهم أنزل راكب الحمدانية وجرحة وقد تتبع الحمدانية خيال من جدعة الذي كان يملك كحيلات رأس الفدوى وعند ذلك افتدى راكب الحمدانية نفسه بنصف الفرس تعلقه اما النصف الآخر فقد اشتراه الخيال المذكور منه برأس الفداوى بعشرين ناقة وبناء عليه استخوز على الحمدانية كلها ومن هذا الوقت صارت في حيازة الجدعة.
واشترى ابن جازل من ربيعة أبى الحشى فرسا حمراء مولودة من الحمدانية المذكورة واشترى ابن بريكان مهرة كان أبوها المهيوبى وجدتها لأمها كانت الفرس الحمراء الأصيلة ولذلك أصبح لديهم سلالة خاصة بهم أما مربط ابن غراب من شمر فأنه فرع من هذه السلالة.

تاريخ كحيلات الأخرس

شهد حسين الخرس والضبى بن شتوى وعتيق الركبانى من الجمصة بأن كحيلة الخرس هي كحيلة عجوز اشتراها الخرس من أبو دبقة من المهيد بفدعان وأن مفدى بن عبد الله من السباعة أعطاها للدبقة نظير دية وشهد نهار بن موينع بأن أصل المربط كان للضفير الذي ارتبطها من روس الفدعان وسبق أن عزز هذه الشهادة داخيل بن قهيمس من الروس وهو رجل طاعن والذي أضاف بأنها كحيلة عجوز من مربط المبطى وهذا معروف للجميع.
ونهار السابق الذكر والذي كان أحد شيوخ السباعة روى أن مربط السباعة الاصلى الذي أخبرنا به كبراء قومنا يتكون من ثلاث:-
الغزالة وتنسب للزهوبى من الجمصة وكحيلات الممرح اختص بها موينع والعبيسة المناهزة واختص بها ابن شايب وأحسن هذه الفروع للشبوة هي كحيلات الممرح وكحيلات الممرح هذه تنتسب في الأصل للمرح الذى ارتبطها من المرح من السويط بالضفير والطاعنون في السن يؤيدون أنها كانت فرس العجل بن هليتم من المغيرة أحد العشائر القديمة التي بادت فيما بعد وهي شهادة عمه دابس وهو رجل طاعن في السن بنى شهادته على شهادة الحميدى الجربة أحد جدود صفوف الجربة الذي يؤكد أنها كحيله عجوز بدون أقل شك.

تاريخ كحيلات جاويش

أدلى الشيخ فيصل بالمعلومات الآتية: بأنه سأل الجاويش عن فرسه الذي أخبروه بأنها غزالة وأنه أخذها غنيمة من بشر ولما سئلت عشيرة بشر عن هذه الفرس أجاب أحدهم وهو نهار الزلهوبي بأنه فقد فرسا شقراء كان عظم فخدها مريضا وعليها أثر الكي وكانت محجلة الأربع وكانت غزالة وأخذها غنيمة من المعجل في الحرب الذي ذبح فيه سلطان بن المرشد وأبوها الصقلاوي من خيول ابن سودان وكان حارزا عندما فقدها من الصقلاوي الأعرج ثم سئل بعد ذلك عن طريق الشيخ فيصل عن الفرس التي احتملت إلى مصر فأكد أنها تفرعت من هذه الفرس وأضاف المعجل على ذلك فيما بعد بأن الفرس الشقراء التي تنسب للجاويش ولدت من الفرس التي أخذت من بشر وأن أبوها كان المهيوبي.

تاريخ كحيلات العجوز المسماة الشيخة

سئل صاحبها عمران المانع في حضور فيصل فأدلى بمعلوماته بأن هذه الفرس كانت كحيلة عجوز وأن الشيخة عبارة عن اسم أعطى لها وأنها من مربط أولاد على ولم يسمع أبدا بأن خيوله كانت للشبوة.

تاريخ كحيلات السكني

علم تاريخها بواسطة الشيخ فيصل من الرولة الذين أدلوا بمعلوماتهم بأنهم ارتبطوا هذه الفرس عن طريق الشراء من العامود بشمر وكانت ملكا لفايز من العامود وأن أصحابها حاولوا الحصول على تاريخها فأخبروا أنها كحيلة ولكنهم لم يمكنهم أن يتأكدوا بأنها كحيلة عجوز ولم يشبو أحدا من خيولها.

جلفات جاد الله

روى فيصل الذي تتبع تاريخها بأن هذه فرس جلفة وهي عائلة جيدة من الخيول من مربط قديم للخبيطي من المريد بالروالة.

عبية شراكية

هذه كانت فرس زرقاء لحسين بن شعلان وأن مربطها الأصلي كان للشريف وانتقلت إلى السعود والذي أرسلها إلى الدهامشة في نجد ومنهم انتقلت إلى حيازة أهل الجبل (غرب جبال شمر) ومنهم إلى الرولة وهذه المعلومات أبداها فيصل الذي تتبع أصل نسبها.

ودنات خريسان

هذه فرس زرقاء لابن نويدس وحسب ما يرى فيصل فهى جيدة ومربطها ينسب إلى العليم ويمكن شبوتها.

الشقراء عدية

هي فرس فريحة العبد ومربطها ينسب لأولاد على ولم يدل فيصل بمعلومات عن أصلها.

عبية شراكية

هذه فرس حمراء من سلالة الصعبة من مربط لابن خويطر من الكواكبة وصاحبها يقول أنها شراكية من خيول المبطى من الجادودة ويقول فيصل بأنه لم ير أحدا من خيولها يشبو ولكن أصحابها يقولون غير ذلك.

هدبات ابن البنود

فرس زرقاء من مربط للدغمان وهذه الفرس نفسها أعطاها سردية بناء على دعوى استرداد وبعضهم يقول أنها زاهية وأنها من مربط للمبطى الدغماني وماتت دون أن تترك نتاجا وهذه المعلومات أدلى بها فيصل.

كحيلات الجراشية

فرس زرقاء لابن المقبل من الرولة وهي كحيلة عجوز لابن الدغمان الذي يملك مربطها الأصلي ولا يعرف شئ عن خيولها بناء على كلام فيصل.

الصقلاوية جدرانية

فرس شقراء اللون بيعت في سنة الضهراني إلى راشد السعدون وبناء على شهادة محمد الخضة فهي صقلاوية جدرانية ولكن لما تتبع الشيخ فيصل نسبها وجد بأنها صقلاوية من سلالة العبد أما صاحبها الثاني الذي كان من السرحان وكان ضيفا على الرولة فهو الذي باعها إلى السعدون.

معنقية حضرجية

فرس زرقاء للحسين بن شعلان وقد أدلى الشيخ فيصل بمعلوماته بأ،ه عندما تتبع أصل نسبها وجد بأن حسين اشتراها من شيوخ الرولة الذين ارتبطوها من البلاعص الذي استبدلها من البعبج في الشط بحصان وعند ذلك صرح البعبج بأنهم سرقوها من عرب ابن كويشش من الفدعان والبعض الآخر يقول بأنها جلفات ستام البلوط.

الحصان الأزرق الذي اشتراه اللبيشى من العقيلي

تتبع فيصل أصل هذا الحصان ووجد بأن العقيلى اشتراه من بدو الجبيلى من السرحان وهو ابن فرس معجل الكازولى وهي صقلاوية من سلالة العبد وأبوه المهيوبي وأن أمه استحوز عليها الرولة وشببوا عليها المهيوبي فولدت الحصان المذكور.

فرس جادع الحمراء

هذه الفرس وجد بأنها كحيلة مأبهلية من مربط الخيول ليست للشبوة وأصلها من مكان بعيد في قرية في حوران تسمى المزار وأبو هذه الفرس كحيلان لابن السراى من بني حجر وهذا بناء عن كلام فيصل.
الوراق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-12-2017, 10:32 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي

هدبات جاد الله
هي فرس أشيش من رشان وبناء على كلام فيصل الذي تتبع أصلها فهي هادبة ابن الزمول وأبوها المريغي الأحمر حصان الفالج وروى نهار بن موينع أحد شيوخ السباعة أن صقلاويات جبيل بن غريوش استحوزت من جدعة من فدعان وأن الأصلية استحوز عليها غريمل الاحيمر من غاصة شمر وتدعى دهامشة على بنجد بأنها كانت في الأصل لقاصر من الحرب الذي سبق وكان في صحبتهم وفي هذا الوقت انتقلت غلى شمر ومن شمر انتقلت إلى جبيل بن غريوش وبعضهم يدعى أنها مبطية ملك الحرب ولا يعرفون بأنها صقلاوية حتى ولا يعرفون كيف أن الحرب أحرزتها وسئل الشيخ فيصل عن هذه الفرس فقال أنه لا يعرف عنها شيئا ولا أصحاب مربط الصقلاويات يعرفونها.

هدبات جولان

سئل جلف بن جولان من الركام بالسباعة فقال عندما كانت الأبل تعلقى ترعى بالقرب من نبع يسمى حفلة أغار عليها ابن ملحم واغتصبت ستا منها وبقيت حمولتها بجوار المسقى بدون أن تكون هناك دابة تحملها فتوجه اليه ابن بسام وتعرف على الأبل التي اغتصبها ابن ملحم فأجاب الأخير لا يمكن أن أفك عقال هذه الأبل مالم تحضر لى الصقلاوية المدربة والفرس التي عناها ابن ملحم هي ركوبة ابن بسام فأجابه ابن بسام "هاهي الصقلاوية اذا كانت تكفي للفدية" وبناء على ذلك أخذ ابن ملحم الصقلاوية ورد الأبل واخيرا أعطى هذه الصقلاوية إلى عبد له أغرم به وفي ذات مرة مر أبو سنون وكان راكبا كحيلان روبه بالعبد الذي اشتهى هذا الحصان واستبدل الفرس به ولكن فاضل بن ملحم اجتهد لاحرازها ثانيا ولما كانت الفرس في حيازة أبى سنون فأنها أنتجت مهرة شقراء وعند ذلك رد أبو سنون الفرس إلى فاضل بن ملحم واستبقى المهرة لنفسه وفي يوم سطا عرب الجزيرة على ابن سنون وفروا بأله فطاردهم خمسة عشر نفرا من قبيلة ابن سنون وعندما اقتربوا منهم كر عليهم عرب الجزيرة وهاجموهم واغتنموا أربعة عشر حصانا والمهرة السالفة الذكر فيكون المجموع خمسة عشر وكان راكبها صاحبها أبو سنون نفسة وعليه درع ولكن المهرة جرت من مغتصبيها ورجعت لصاحبها الأصلى ومن هذه الغزوة اشترى الفرس من أبى سنون المدعو براك بن زبينة أبو صالح وبعد هذا البيع رجعت ثانيا إلى أبى سنون وفي كلا المربطين أى مربط أبى زبينه ومربط ابن سنون كانت الفرس مبروكة أي منتجة ولودا.
هذا التاريخ السابق الذكر هو الحق ولا شئ غيره ولا يصح الاستماع إلى ما يقوله أى فرد. هذه شهادة حق أمام الله يقولها صداح بن جدران ولا يوجد تاريخ خلاف ذلك وكل شخص يدلى بشئ غير ذلك فهو كاذب أما بخصوص اختلاف حجم الأفراس السمينات فيرجع إلى الطلوقة التي يشبو عليها فأن الطلوقة ينسب لبشر والأفراس كانت تشبو منها وهذا هو السبب الذي أعطى النتاج الحجم والشكل الذي عليها وهذا ما افصح به صداح والحضيرى.

تاريخ الأفراس المريغيات

قال الحضيري أن هذه الفرس الشقراء المدربة كانت لمحمد المريغى وولدت مهرة شقراء من حصان ابن عدوان جدران واشترى روبة المهرة من المريغى ثم باعها إلى قريب للحضيرى وابن عم المريغى ولما كانت الفرس في حيازة روبة ولدت الفرس الخضراء عودة ملك الشابو وأبوها كان حصان جادب أخى المهيوبى وولدت أيضا مهرة شقراء عند الشابو أيضا أبوها حصان ابن جازلة.
وعلى حسب كلام الحضيرى فقد تتبع أصحاب المريغيات نسبها إلى هدبات مشيطب ولكن لا يوجد شئ من نتاجها في حيازة ابن جولان ولا يعرف شئ منها في حيازة السباعة ولا يملك أحد من غير القبيلة شيئا من نتاجها بل انقرض وهو في حيازة ابن جولان.
وروى الكويت شيخ البريك بشمر أنه منذ سنين مضت بينما خيم الفدعان في الحوض في العراق سرقت مهرة سنها أربعة سنوات من الصقلاويات السمنى والذي سرقها الشبلى من عرب العراق ولما عرف بذلك صفوف الجربة اجتهد ان يغتصبها ولكنه لم ينجح ولم كبر سن فهد الجربة قابل ذات يوم الشبلى بينما كان مخيما في العسكر وسطا عليهم وأخذ معه الصقلاوية ثم أعطاها بعد ذلك لابن ميدان بدلا من حصان لعلى القاصر (الوزير) وبقيت الفرس مع ابن ميدان حتى ولدت ثلاث مهارى اشترى إحداها الحشرانى من الخرصاء في شمر وفي أثناء أغارة اغتنم بشر هذه المهرة وادعاها مشعان سليل محرات ومدفع سليل صالح السمنى وأخذوها ملكا لهما بطريق الاسترداد أما المهرة الثانية ففي حيازة سنجر من عشيرة الطلقى من المغيات والمهرة الثالثة ففي حيازة ابن ميدان وقيل أنها فطمت هذه السنة وعملت تحريات عن ابن ميدان ووجد انه رحل إلى جبل شمر في حضرة ابن رشيد ومعه الفرس أما فرس المغياني فأنه عند ما استقضيت نسبتها وجد أن أبوها كان من سلالة صقلاويات ابن غيوش.
ولما سئل خلف بن جولان عن هذه الأفراس وعما إذا كانت هدبات مشيطب ومن أي جهة أحرزت في الأصل قال بأن الفرس الأصيلة كانت هادبة أخذوها من الزبيدي من علاء وأن الرسن انقرض في حيازتهم أي في حيازة ابن جولان ولاهم ولا غيرهم من القبائل الأخرى يملك شيئا منها لأنه لم يخرج شئ منها وزاد على ذلك بأنه من المحتمل أن يكون الزايدي عنده شئ من أصل هذه السلالة وخلاف ذلك لا يعرف شيئا.

تاريخ الأفراس السمينات

بناء على ما قاله صداح بن جدران فأن أصل هذه السلالة كان لابن جدران وانتقلت منه إلى نجد ثم إلى ابن بسام راعى عنيزة من القاسم (القسيم) ثم انتقلت من ابن بسام إلى فاضل بن ملحم شيخ الحسنة والطريقة التي استحوز بها ابن ملحم على الفرس هو أن ابن بسام كان في مأمورية لناحية الهالات ومر على ابن ملحم وأحضرت الفرس الشقراء والفرس العودة واشترى الحضيرى أم الفرسين من الروبة السابق ذكره بعد أن ولدت حصانا أزرق أبوه المهيوبى وولدت أيضا الفرس الشقراء تعلق الحضيرى وأبوها المريغى وبعد ذلك ماتت في اسطبل الحضيرى.

عودة السوداء فرس الشابو

أبوها حصان جادب وأعطى روبة هذه الفرس للمريغى مرتين ثم اشتراها فايز الشابو من محمد المرغى وعندما كانت في حيازة الشابو ولدت مهرا أشقر أخذ للجزيرة ومات هناك وولدت أيضا المهر الأشهب المريغى ثم المهرة الدويبة ومهرة داغر الشقراء بنت حصان ابن عطا المريغى ثم بعد ذلك انتقلت إلى الاسطبل العالى.

فرس الشابو الشقراء

أبوها حصان أحمر لابن جازلة اشتراها الشيخ فيصل من الروبة واعطاها للشابو بدلا من الشقراء السالفة الذكر ذم ولدت المهرة الشقراء تعلق نويدس من عائلة العبد وولدت أيضا الحصان الأحمر وهو على قيد الحياة للآن وخلاف ذلك لم تنتج شيئا وأخيرا انتقلت إلى الأسطبل.
أما فرسة داغر الشقراء فأبوها حصان لابن عطا المريغى وولدت الفرس الزرقاء ملك عبد الله الدوينى من الحصان الأزرق تعلق ابن سودان ثم ولدت المهرة الشقراء تعلق وابل من الحصان ابن دريبة ثم الحبشي تعلق داغر ثم المهرة الحمراء وكل هذه الخيول من رحم واحد.

تاريخ المريغيات المذكورة أعلاه وكلها مربط واحد

الفرس الشقراء المريغية عودة تعلق محمد ولدت الفرس الشقراء الخضراء أم الربعان من كحيلات الروضات والفرس الخضراء تعلق محمد ولدت الشقراء تعلق ابن جزلة من العيوق وولدت فرس ابن جزلة الفرس الشقراء تعاق بنيان من هدبان المهدي وولدت أيضا الحصان الأحمر الذي انتقل إلى ابراهيم وكذا حصان مهاويج من خيوله والثلاث خيول السابقة الذكر أخوة من أم واحدة وهذا هو تاريخ الفرس الشقراء تعلق بنيان وقال الحضيرى بأن الفرس المذكورة يمكن ان تشبو كخيولنا.
الفرس المريغية الزرقاء هي فرس تاعس من البلاعص وأبوها الحصان الأشقر ابن شعيل والمريغية الزرقاء الأخرى كانت لجاسر الهيضال وأبوها المريغى الأشقر وأم الاثنين الفرس الصقلاوية تعلق راشد ابن عم الحضيرى وأبو الأم المهيوبى والأم كانت الفرس المحبوبة عند فردوس السليمى من السوالم وأب الأخير نسبة الحضيرى ولكن الأم كانت عودة الشقراء فرس المريغى.
أما الفرس الزرقاء تعلق يحيى الغلبانى من الفرج ة ابن عم طهماج فأبوها عبيان لبده تعلق الدليان أحد رجال الرولة المتعلمين وأمها فرس الداهي من الفرجة وام الفرس الأخيرة كانت المحبوبة عند راشد بن داهى ابن عم عوض وأبو فرس عوض كان الحصان الأحمر تعلق ابن شعيل وأب فرس راشد كان حصان جادب المهيوبى وأم فرس راشد كانت محبوبة عند الفردوس السليمى من السوالم واشترى راشد الفرس من عويضة ابن عم المريغى الذي استحوز عليها مرتين من الفردوس حيث أن الفردوس كان اشتراها مرة من عويضة وأصل السلالة التي في حيازة عويضة مريغية وتصلح للتوليد منها بضمانة الحضيرى وصداح هذه الخيول الأربعة من مربط لمحمد المريغى وأن اختلاف الشكل والحجم في هذه السلالة يرجع إلى اختلاف الطلوقة التي شب على الأفراس والتي كانت من خارج المربط لأنه من المعروف جيدا ان الحجم والشكل يرجع للحصان وعندما يكون حصان الطلوقة من نفس سلالة الفرس (الرسن) فإن النتاج يكون حجمة على نسق واحد.
الفرس الزرقاء تعلق جبل أبوها الأشقر المريغى وفرسة طهماج الشقراء أبوها الأشقر المريغى والفرس الزرقاء مجفى أبوها حصان يقال أنه من نسل الصافي ولكن ليس لدينا معلومات شافية عن هذه الخيول وكل ما نعرفة أن مالكها الثاني هو ابن بنيان ولا نعرف أمهاتها ولا جدودها لأمهاتها ومن الضروري أن تاريخها يتحصل عليه من الفرجة أما من جهتنا فلا يمكننا أن نظلم خيولا أيلة أنتجت بطريق نظامي أما الفرس الزرقاء المريغية تعلق سالم بن منبر من البلاعص فأن ابن منبر لا يعرف لأى سلالة تنتسب بناء عما قاله صداح والحضيرى فإذا قلنا شيئا فنكون غير صادقين وتاريخها يجب أن يقتص من أصحابها – فرس دغمان الزرقاء أبوها الأدهم تعلق ابن سودان والفرس الحمراء ملك عبيد أبوها حصان مهيا وكلاهما من رحم واحد ولكنا لا نعرف هذا الرحم لأنها تنسب لجدة كانت عاقرا ولم تنتج وحيئذ ظهرت هذه السلالة ولا نعرف تاريخها فهل يمكن أن يكونا من سلالة الفرس العودة الشقراء أم هل هما من سلالة العبيرية التي لا تزال موجودة وعلى كل حال فأن تاريخها يجب أن يقتص أكثر من ذلك.
الفرس الحمراء السالفة الذكر تعلق صبيح الهطل كانت من أصل العبيرية وليست مريغية وأمها انتقلت إلى عويضة بن صدلان ابن عم المريغى من ولد على واشترى صبيح الهطل المهرة ولكن ولد على أنزلت ابن صبيح من على الفرس وهو راكبها واغتصبتها وكما تدين تدان فأن ابن هرميس من الفدعان أنزل شخصا من أولاد على بينما كان راكبا عليها أما عن كيفية وصول الفرس لأولاد على فغير معروف وكل ما نعرفة أن الفرس عبيرية الرسن وليست مريغية والله على ما نقول وكيل.

تاريخ السودانيات

حسب ما يراه صداح فان أصل هذا الرسن كان ملكا لابن جدران وأحرزها عندما أغارت عنازي نجد على العنازي الآخرين وكانت هي الفرس عودة التي أحرزتها العنازي من مدة طويلة من الضما وتركها صاحبها عند صبيه من قبيلة القسيم تمت بصلة القرابة لبني خالد وهناك بقيت مدة من الزمن ومن بني خالد انتقلت إلى بني حسين ومنهم اشتراها قريب للشتيوى شيخ الشباعة حسب ما يراه ابن سقية الذي كان راغبا في أن يدلى بشهادته وهو عاري القدمين والجسد وهو في بيت الله (البيت الحرام بمكة) فإن هذه الفرس جدرانية من المربط المخصوص لابن جدران واشتراها الشتيوى من ابن عمه واشتراها منصور بن سودان من ابن عم الشتيوى الذي كان المربط في حراسته وقد ثبت أن هذا المربط مبارك أي ولود وهو في حيازة ابن سودان – أما بخصوص اختلاف الحجم والشكل في مختلف الأفراس السودانيات فيرجع إلى الطلوقة التي كان يشبو عليها والتي غالبها كان عزيزات من النوع الكبير الحجم الجميل الشكل.
يقول ابن جدران أن ابن عمه زعبوبة أطال الله في عمره كما أطال في عمر نايف يعزو ارتفاع السودانيات الغير عادي إلى أنه لما كانت هذه الخيول في يد العنازي في نجد كان يشبو عليها حصان شويمان سباح وكان كبير الجسم عظيم الحجم والسودانيات خيول قليلة ونادرة وبعضها نزا عليها خيول عزيزات ولهذا السبب فأنها اكتسبت الحجم الذي هي عليه الآن.
حسب ما يراه عنيبر الذي كان ملحقا بخدمة طلال بن الرشيد فأن الفرس الشقراء تعلق الدويب من بشر قيل أنها صقلاوية جدرانية وأتت في حيازة الدويب بن عيسى السعدون أخو بندر السعدون ولا نعرف أباها ولا أمها وأحرزها عيسى السعدون من السعود ويجوز أن أصحابها الأصليين عندهم تاريخها ولما سألنا الصداح والحضيرى عن هذه الفرس أجاب الصداح بأنه في احدى السنين بحث بنفسه عن المعلومات من بندر السعدون الذي ادلى بشهادته عن فرس زرقاء وحصانين وبخلاف ذلك فأن الصداح لم يعرف الفرس السوداء الحالكة السواد جلفة دهوا التي للفدعان والمملوكة لناصر الوايل من شمر أتت في حيازته من طومان الشمرى والطومان أحضرها من الفدعان وامها لا تزال في حيازة شمر وأبوها الحصان الأسود معنجي حضرجي حصان طومان الشمرق والفرس جاءت في حيازة مالكها الأخير بالمشترى.

تاريخ هادبات الضاهري

بناء على رواية خزام الذي كان في خدمة فيصل بن التركي فأن ابرهيم ابن سعيد صاحب الفرس المنفوحة اشترى نصف كحيلة مبروك الضاهري وأعطاه الفرس هادبة الضاهري ثمنا في النصف وقبل مبارك الهدباء وأخذها معه لبلدة وذات يوم زار الحميدي بن هزال مبارك الضاهري ولما رأى في حيازته للهدباء التي أخذها مقابل نصف ثمن الكحيلة قال والله أن هذه الفرس بدون شك هادبة نزاح من خيولنا وأنا الذي أعطيتها هدية للسعود ( يقصد ابراهيم ابن السعيد) واذا خيرت بين هذه الهدباء والكحيلة التي أخذت في نصف ثمنها هذه الفرس فأني بلاشك اختار الهدباء وأترك الكحيلة.

تاريخ الفرس الشهباء التي من رسن السمنى

الصاحب الأول لهذه الفرس هو صالح بن الزبينة ومنه انتقلت إلى صالح السمني ومن بعده انتقلت ثانيا إلى ثواب بن الزبينه وهذا باعها إلى ابن الدهيم من الشملان ومن الشملان وجدت طريقها إلى شمر حيث أخذها صفوق الجربة عن طريق الاسترداد ثم انتقلت من صفوق إلى بندار السعدون الذي أعطاها لابنه يوسف ومن يوسف انتقلت إلى ربعان ومنه انتقلت إلى أبو طين ومنه إلى فيصل أمير نجد وبناء على ما رواه صداح بن جدران فأن فرسا مخصوصة كانت قد أسرتها شمر بالجزيرة من الزبينة وكانت بيضاء مشوبة بالسواد وتشبة كل الشبة للفرس السابقة الذكر وفرس أخرى قد أسرها الضفير بن السنون ولا تزال في قبضة الضفير.
وبناء على ما رواه صالح فأن الفرس الشقراء المتوسطة الحجم ذات الرأس الجميلة والأذن الطويلة الجميلة والفخد الكبير والمنخر المفرطح والذي أبوها كحيلان ركاب أبو فرس الواطي باعها معجل بن زبينة أخو صالح الى ثويني بن دهيم من الشملان ومن الشملان انتقلت إلى حيازة كنعان الكويت من وسئل فهيد الكويت من شمر عن هذه الفرس فقال أن هذه الفرس أعطاها صفوق إلى كنعان الكويت وكانت شقراء وبها علامات بيضاء على أرجلها الأماميتين وبها أثر كي على فخدها وبها نقط بيضاء على شفتها تشبه البرص وشعر معرفتها خفيف قصيرة الذيل جميلة الرأس عريضة الجبهة وليست بارزة وعيونها كبيرة ولكنها غير بيضاء ورقبتها ليست بالطويلة وظهرها كأن به حدب وليس به حدب وأرجلها قصيرة وفخدها عريض قصيرة الرمانة من الامام مع الليونة وهذه الفرس انتقلت من يد كنعان إلى بندار الشايب وبعد ذلك فلا نعرف إلى أين انتقلت.
سئل صداح والحضيرى عن الحصان الأحمر يياض على الأرجل الخلفية وبياض الجبهة والمعروف أنه حصان حمد الصفرى فأجاب بأن أمه كانت الفرس الشقراء بنت الفرس الشقراء التي أسرها سالم المطار من ابن حجاج محمد الشمري ومحمد الحجاج أخذها من هاجر الجربة الذي أخذها من الدلمي والدلمى أخذها من شايب المنتاجى وكل من الشيخ جدعان بن ماهد والحاج بطران أغا يشهد أمام الله أنها صقلاوية يصح التوليد منها أما بخصوص الفرس التي أخذها سالم المطار فأن أبوها كحيلان المجنون من خيول الرقوة ويصح التوليد منها والأخيرة ولدت الفرس المذكورة في الأول (20) وصاحبها حمد الصفرى الذي شبب عليها الحصان الأحمر أبو العرقوب شويحة الأعور تعلق ابن هريمس (الذي شهد آخرون بأنه يصلح للشبوة) فولدت الفرس الحمراء بأرجل بيضاء وجبهة بيضاء تعلق حمد الصفري ثم انتقلت بعد ذلك إلى على بك الشريف الذي أعطاها إلى على بك.
أما صداح والحضيرى فقد صرحا بأنهما لا يعرفان الحصان السابق الذكر كما أنهما لا يعرفان حمد الصفرى.
سئل الحضيرى وصداح عن سن الصقلاوية الشقراء تعلق داغر والصقلاوية الزرقاء دويبة والحصان الأشقر المريغى والحصان الأشهب فأجابا بأن فرس داغر التي اشتريت من ابن شعيل ولدت في سنة اللجا وبذلك يكون سنها أربع سنوات وولدت الدويبة في السنة التي بدأ فيها ابراهيم رحلته وسنها خمس سنوات أما الحصان الأشقر فلا نؤكد سنه أما الأشهب فولد أيضا في السنة التي بدأ فيها ابراهيم رحلته.

الخيول التي اشتريت بالنقد وفي حيازة فيصل

فرس زرقاء بوجه أبيض والبياض شامل العينين صقلاوية أبوها الأشقر الصقلاوي حصان الشابو وهذه الفرس كانت لابن منير أبو أمها المهيوبى وأبو جدتها لأمها صقلاوي مضيري وأم جدتها لأمها كانت الشقراء المريغية.
فرس زرقاء صقلاوية مكوية على الصدر أبوها الحصان الأشقر تعلق الشابو وهذه الفرس كانت للهيضال من البدور أبو أمها المهيوبى وأبو جدتها لأمها حصان جادب المريغى وأبو أم جدتها لأمها حصان البسيطة وأم هذه الفرس كانت الشقراء المريغية.
فرس زرقاء ببياض على الخيشوم صقلاوية أبوها عبيان أبو لبدة وكانت فرس الغلباتي وأبو أمها كان الصقلاوي المريغي الأحمر حصان شافي وأبو جدتها لأمها الحصان الأزرق الصقلاوي حصان البسيطة وهذه الفرس أمها الفرس الشقراء المريغية.
فرس زرقاء تعلق تعيس صقلاوية أبوها صقلاوي مريغي حصان شافي وأبو أمها المهيوبى وأبو جدتها لأمها حصان جادب صقلاوي مريغي وأم جدتها لأمها حصان البسيطة هذه الفرس امها المريغية الشقراء هدبة المهدي التي سبق وأرسلت إلى مصر.
الوراق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-12-2017, 10:33 AM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي

الخيول التي اشتريت من بشر وشمر الرولة
  • مهرة زرقاء صقلاوية أبوها الصقلاوي حصان غادر واشتريت من عسكر أبو سنون.
  • فرس زرقاء صقلاوية أخت فر الدالمي وابوها عبيان الداسم واشتريت من مسيمر الفدعان.
  • مهرة شقراء صقلاوية أمها فرس داغر وأبوها كحيلان ابن أبهل وأم أبوها كانت لخلف بن أبهل واشتريت من ذاغر المصري.
  • فرس زرقاء صقلاوية أخت فرس صالح بن الزبينه وأبوها كحيلان زكاب وثب عليها الصقلاوي حصان خرمت ابن جنران من شمر وأبو أبوها فرس داغم الحمضي من الرولة وأبو أبوها المهيوبى. هذه الفرس باعها صالح لسالم الخبيرى من الشميلات ثم اسرها فادوس الحفية من العامود ومنه انتقلت إلى مخلف الجابر بن عطيش بالاسترداد ثم أنتجت مهرا لا يزال وديعة في حراسة فيصل.
  • حصان أزرق صقلاوي ابن ودنان وصاحبه مهوى أبو سنون.
  • فرس حمراء كحيلة الخرس أبوها صقلاوي شعيفى وأبو أمها حصان الهولة الذى أبوه عرقوب شويحة وهذه الفرس اشتريت من حسين الخرس.
  • حصان أزرق كحيلان ممرح أبوه الصقلاوي الأسود وأبو أمه الداهو كحيلان أبو معارف اشترى من نهار الجمصة.
  • فرس شقراء كحيلة نواقية أبوها الصقلاوي الذي أمه كفيفة وأبو أمها الصقلاوي الأسود وهذه الفرس اشتريت من ضبى النواق.
  • مهر أزرق حديدى كحيلان تامرى أبو الصقلاوى حصان غادر وأبو أمه الصقلاوى من خيولأبو سنون وأبو جدته لأمه صقلاوى جدران تعلق صفوف الجربة وهذا المهر اشتراه خالف بن معيوف من الجدعة من الحشيات ومن قديم الزمان كان هذا المربط لابن سديرة من العامود الذي أحرزه من الجمصة من مربط الزهوبى والذي أخذه بدوره من الدغمان بناء على شهادة الجمصة.
  • فرس زرقاء هادبة مشيطب أبوها الصقلاوي الأعرج وأبو أمها صقلاوي الأسود واشتريت من محمد المخلدي من السباعة.
  • مهر أحمد هدبان مشيطب أبوه معنجى وأبو أمه صقلاوي الأسود واشترى من ضيغان من الجمصة.
  • فرس زرقاء حمدانية سمرية أبوها المهيوبى اشتريت من مغير بن بريكان من الجمصة.
  • فرس شقراء جلفة ستام البلوط أبوها صقلاوى مريغى حصان المهوج وأنتجت ثمانية أفراس صقلاويات من خيول طلوقة صاحبها بناء على شهادة فيصل واشتريت من حابس الهويمة من الفرجة.
  • فرس زرقاء فريجة أبوها كحيلان العجوز من رسن فرس عبيد بن راشد وأبو أمها كحيلان أبو جانوب من السباعة واشتريت هذه الفرس من نعمان الحمدى بواسطة فيصل.
سأل فيصل بن شعلان على المهدى عن تاريخ هدبات المهدى فأجاب بأننا أحرزنا الهادبة عندما كنا بنجد بالكيفية الآتية كما أخبرنى بها أبى والتى رواها أجدادي له وهو أن حربا وقعت بين الرولة ومطير سببها غارة شنتها الأخيرة وفي أثناء الغارة أسر صاحب الهادبة بعضا من غنم العدو وعند ذلك ضرب راعي العدو الراكب بحجر وأنزله من عليها وأخذ الفرس وفي أثناء قيادته للفرس قابله رجل طلب منه بان يعطية الفرس ليركبها فأعطاها له وفي نهاية الرحلة طلب منه الراعى الذي ضرب راكب الهادبة بحجر أن يرد اليه الفرس ولكن الرجل رفض أن يعطيها له مدعيا أنه هو الشخص الذي أنزل راكبها وبناء عليه ضرب الراعي الرجل فقتله (والراعي) كان يسمى ابن جازلة من عشيرة الفرجة. ثم استقصينا تاريخ الفرس عن الشخص الذي أنزل راكبها فوجدنا أنه هو الراعي المذكور وذلك بناء عن شهادة المطير وأن الفرس هادبة نزاح من رسن النزاحية. وأخيرا وصلت الفرس لأيدى جدنا المهدى والذي تحمل اسمه وأنا على السلودى صاحب هدبات المهدى أشهد بشهادة أبى الذي يشهد بشهادة جده بأن الهادبة وصلت الينا من سنين عديدة مضت من ابن جازلة وأننا عندما بحثنا عن تاريخها من المطير أنبئنا بأن الفرس هادبة نزاحي وأن أسمها كان المهدي نسبة إلى أسم جدى المهدي.
وسألت أنا فيصل عواد النزحى عن هذه الفرس ولكنى وجدت أنه لا يعرفها ولا تاريخها ولا تاريخ هدبات جولان ولكن التاريخ السابق وصلنا عن طريق الفرجى وعلى السلولى أحد ورثة المهدى ولأجل أن نحقق هذا التاريخ جمعنا عواد النزحى والفرجى صاحب هدبات المهدى فروى الرواية المذكورة أعلاه أما عواد صاحب الفرس النزحية فأنه قال أنه لا يعرف شيئا عنها وأن أجداده لم يخبروه بشئ عنها وأنها لا يمكن أن تكون نزحية.
هذا هو التاريخ بناء على ما قاله الفرجى وهذه هي أقوال عواد النزحى الذي لم يعطنا تاريخ هذه الفرس ولا هدبات جولان وقد بسطنا الحالتين لمقامك العالى.

تاريخ هدبات مشيطب وهدبات جولان بناء على رواية المشيطب

سأل فيصل ناهى مشيطب عن تاريخ هدبات المشيطب وهدبات جولان التي في حيازته والرسن الذي تتبعها فقل بناء على ما اخبرني به أبى استنادا على ما اخبره به أبوه عن جده أن الهادبة وصلت اليهم غنيمة من آل عيسى وكانت هادبة النزاح وكنا في ذلك الوقت في نجد وكان اسم جدى مشيطب (أى الرجل الذي به قطع أو شق) لأن به قطعا ولذا سميت الفرس نسبة اليه وأبو مشيطب عميرة ولما أغارت حرب على الرولة أخذوها منا بالقرب من القرن ثم انتقلت من حرب إلى الرخمان من المطير ومنالرخمان انتقلت إلى الزايدي من العلاء ومن الزايدى انتقلت إلى جولان من السباعة ولما كانت عند ابن جولان لم تترك نسلا. هذه هي الرواية التي قالها لى أبى نقلا عن جدى وأنا ناهى أشهد بأن هذه هى تواريخ هدبات المشيطب وهدبات جولان وأنا حمد الشريفى أشهد بأن شهادة ناهى شهادة حقة وأنا فيصل بدورى أشهد بأن شهادة حمد الشريفى نعتقد في صحتها
سأل فيصل مغب الدارى أن يعطيه تاريخ الكحيلة التامرية فقال بأن حربا وقعت بيننا وبين الضفير وفي أثناء رحى الحرب أنزل جدى تامر صانع بن صويت شيخ الضفير من على لافرس وكنا في هذا الوقت في نجد وقبل أن نصل إلى جهة الشمال والسبب الذي من أجله سميت التامرية أن الذي أحرزها هو جدى تامر فنسبت اليه وإلا فهي كحيلة عجوز وأخيرا دارات رحى الحرب بيننا وبين شمر وفي أثنائها انتقلت الفرس إلى ابن حيران من شمر ثم انتقلت من ابن حيران إلى ابن قنيفد ومنه انتقلت إلى الرحمة من السباعة من عرب جمصة هذا هو تاريخ الكحيلة التامرية كما تتبعناها من مربط إلى مربط فحتى وصلنا إلى مربطها الأخير. هذه هي شهادتي أنا مغيب بن مصلت الدرغانى بخصوص الكحيلة التامرية وانا سليمان ابن دغمان أشهد بأن شهادة مغيب حقه وأنا فيصل أشهد بأن شهادة سليمان ومغيب أولاد الدغمان موثوق بها.

تاريخ حصان ابن عدوان

أرسلنا شخصا ليستقصى تاريخ هذا الحصان فوجدنا أنه حصان مالح بن بكر وشهد بأنه مالح الجدراني الذي ينسب إلى مربط لابن بكر. وهذا ما وصلنا اليه في استقصائنا عن تاريخ الحصان نقدمه لمقامكم السامي.

تاريخ هدبات مشيطب وهدبات النزح وهدبات الفرد وهدبات جولان وهدبات المهدى

سأل فيصل عواد النزحى أحد الرجال المستنين من آل عيسى عن تاريخ هذه الأفراس وقال أن الفرس الأولى التي أحرزناها كانت هادبة المشيطب وكنا لا نزال في نجد ووقعت الحرب بين آل عيسى والرولة فأنزل عميره الكواكب جدى النزحى من على فرس كانت أمها هادبة نزحية لما كانت في حيازة عميره أنتجت أربع فرسات نزحية ثم وقعت حرب اخرى بين الرولة وكان لعميرة أربعة أبناء طاردوا العدو راكبين وعندما عادوا سألهم أبوهم عن الأفراس السالفه الذكر وأى منها كان في المقدمة فأجابوا بأنها فرسة المشطوب هذا (لأن أحد أولاده كان به شطب أي شطر في وجهة وهي علامة مميزة) ومن هذا الوقت سميت هادبة المشيطب وعليه تكون هادبة مشيطب هي هادبة النزاح وأنا عواد النزحي أشهد بأن أبى وادع بن مجهد بن عجلان سرد هذا التاريخ وأن هدبات المشيطب ما هي غلا هدبات النزاح وشيوخ عيسى تشهد بأن شهادة عواد حقه وشهد أيضا في جانب عواد ستام بن ماضى ونادر بن ماضى ويشهد فيصل الشعلان بأن عواد النزحى روى هذه التواريخ في حضرته وشهادة عواد النزحى معتبرة عنده.
وروى الآتي عواد النزحى عن هدبات الفرد وعندما كانت عند آل عيسى أنتجت فتوجهت إلى عيسى وطلبت استرداد الهادبة ولكن عيسى رفض أن يسلمنى نصيبى بالاسترداد إلا اذا قدمت شهادتها التي تثبت أنها تتنسب إلى عائلة هادية النزحي ولذا ركبت وذهبت إلى شريك الفرد من السباعة وكان هذا الشريط الذي ينتمى إلى عشيرة المغياث من السباعة ويعرف الفرس يسمى مرابط من المسادية (المزاريبة) وطلبت منه أن يعطينى تاريخ هادبات الفرد وعما اذا كانت تنسب إلى عائلة النزحية أم لا فأجاب مرابط بأنه يشهد لعواد النزحي بأن هادبة الفرد هي هادبة مشيطب من سلالة هادبات المشيطب وحصل أن وقعت حرب في نجد بين الحسانة والرولة وقد طارد مصبح من العوامر بالحسانة ولد عميرة من الكواكب فأنزل مصبح رجلا من عميرة كان راكبا هادبة المشيطب ومن مصبح انتقلت إلى أيدي الفرد والمغيث وهذا هو السبب في تسيمتها بالفرد وعليه فتكون كل هادبات الفرد متفرعة من عائلة هادبات المشيطب من سلالة هادبات النزاح هذه هي شهادتي وختمي ثم أتيت إلى بدو آل عيسى الذين وافقو على التاريخ وعلى الشهادة والختم وبناء عليه استرددت هادبات الفرد من آل عيسى وأنا فاهم بأنها هادبة مشيطب والتي كانت هادبة النزاح أما هادبات المهدى وهادبات جولان فلا يوجد عندي تاريخ لها ولا أعلم عنها شيئا.
يقول خزام بأن الفرس الزرقاء دهما نشوان تنسب لمربط قنيهر وكانت ملكا لمحمد بن خليفة الذي أعطاها لفيصل بن تركي ولكن لا نعرف من أي مكان أتى بها ابن خليفة.
الفرس الزرقاء رابضة فهي رابضة خشيمى وتنسب لمربط باطل الوصالي من قحطان من مطير وباعها باطل إلى برغش الداوش بن فرج الذي باعها إلى الشريف محمد بن عون هذه الفرس رابضة ولكن لا نعلم من أي مكان أتى بها باطل.

بيان بالأفراس الأخرى

  • الفرس ودنة الخرساني أبوها شويمان السباح واسمه الطبوخ حصان محمد ابن خبيصان وهذه الفرس كانت أصلا لحمود السعدون شيخ المنتاجى.
  • فرس بيضاء مشوبة بالسواد رابضه أصلها لحسن الهنيدى ابن عم الصحن من الرولة ومنه انتقلت إلى سليمان باشا ومنه إلى ماجد العرير أبوها هدبان النزاح حصان المنشرح من المفضول.
  • الفرس الحمراء صقلاوية جدرانية تعلق بادى بن عرير أبوها شويمان السباح هذه الفرس أو أمها استحوز عليها بادى من الخليفة راعى البحرين وهي حارز ومن بادى انتقلت إلى خورشد باشا كهدية والأخير أعطاها الى حماد المبارك وعنده ولدت مهرة أخذها خالد بك من حماد المبارك ثم اعطاها خالد بك إلى سالم أفندي.

كشف بخيول أخرى

يقول عبادة أنه في السنة التي قام فيها الشريف على القاسم بعد موت عبد الله أعطى طلال بن راشد الشريف ثلاثة خيول احداها شقراء عبية وكانت المفضلة عن الكاسب بن مرزوق من صقر وخلاف الفرس العبية فلا أعرف ماذا أرسل وبناء على كلام عبادة وطيف فأن جهجهة الدواش من المطير كان عنده هادبة الضاهري التي هي نزاح وجهجه اشترى هذه الفرس من الضاهري شيخ حرب وهذه السلالة تنسب للظاهرى من قديم الزمن.

كشف بخيول البادي عرير

  • مهرة حبشية صقلاوية تعلق طلال ابن راشد أبوها دهمان شهوان.
  • فرس شقراء أمها فرس عواد المدني من الضفير اقتنيت من بندار السعدون أبوها دهمان شهوان حصان ابن هاثلين شيخ العجمان.
  • فرس صقلاوية تعلق ربدان بن قاسم من الضفير اغتنمت أصلا من الرولة أثناء الحرب التي ذبح فيها سلطان بن نايف الشعلان.
  • مهر أشقر امه الفرس السابقة الذكر تعلق ربدان أبوه الصقلاوي الأعرج.
  • فرس شقراء ملك ولد نجم من الرولة ومنه انتقلت في حرب ابن راشد الذي ذبح فيه سلطان ابن نايف إلى منديل من عشيرة بادي عرير وبناء عن كلام الشيخ فيصل فهي شقراء جميلة الشكل صقلاوية مريغية أصيلة وبناء على الحضيرى وصداح فإن الفرس التي كان راكبها ابن نجم ابن عم الحضيرى أثناء الحرب التي ذبح فيها سلطان كانت مريغية من سلالة الحضيرى.
  • مهرة شقراء أمها الفرس السابقة الذكر تعلق منديل أبوها كحيلان حنيفان. حصان أشقر صقلاوي ابن رمال ملك فيصل ابن عم بندار السعدون وأبوه تعلق ابن رمال.
  • فرس شقراء صقلاوية تابعة للرولة وهذه الفرس تنسب أيضا لشخص من جماعة نايف بن شعلان اشتراها أبو ناصر ابن بندر السعدون وهي لا تزال على قيد الحياة.
  • مهر أشقر وبه قطع على الممنخر أمه الفرس الأخير السابقة الذكر أبوه ودنان الخرساني صالح للشبوه.
  • مهر مولود هذا العام أمه الفرس الأخيرة وأبوه معنجي حضرجي تعلق ابن سبيل من السباعة.

كشف الخيول التابعة إلى عيادة بن راخص

  • فرس زرقاء صقلاوية رمالية ملك ابن رمال أبوها الحج صقلاوي.
  • فرس شقراء عبية شويعرية ملك طلال بن راشد أبوها هدبان بن زهمول وإسمه هجهوج.
  • فرس شقراء كحيلة العجوز ملك متعب بن راشد الشمرى اسمها الشيخة أبوها هدبان النزاح التابع لابن عايش من الزايدي.
  • فرس حمراء هادبة مشيطب ملك عبيد راشد أبوها صقلاوي حصان ابن خلعان من صقر وفي الأصل للصقر من السباعة من ضمن خيول ابن جولان.
  • فرس شقراء كحيلة نواقية صاحبها طلال بن راشد وانتقلت في الأصل من بشر إلى صقر وأخذها رجال شمر من ابن راشد غنيمة.
  • فرس شقراء كحيلة العائر صاحبها جمعان شراب دمه أبوها صقلاوي السكت. مهرة حبشية عبية شويعرية تعلق عبد العزيز الشويعرى.

كشف بخيول البادي بن عرير أفراس صقلاوية جدرانية

  • فرس مخلطة اللون صقلاوية جدرانية أبوها كحيلان عبيان تعلق هباب بن كعيسان وهي حارز من حصان معنجي حضرجي للسباعة.
  • فرس حمراء أمها الفرس السابقة الذكر أبوها كحيلان شواف لبنى حسين وهى حارز أيضا من حصان أشقر معنجى حضرجي السالف الذكر.
  • فرس حمراء أخت الفرس نمرة 2 أبوها كحيلان شواف.
  • أما الفرس الحمراء الصقلاوية فرس بنى خالد فقد أخبرنا الشيخ بادى بأنها ليست من المربط تعلقه ولكنها من مربط آخر موجود في الشمال واشتراها عرب الشمال وولدت عندما كانت في حيازتهم وأبو الفرس كحيلان زعير حصان ابن جافل من العجمان.
  • بناء عن كلام الحاج بشر الذي كان في خدمة سعادة الشريف فأن الفرس التي اقتنيت من الحجاز عن طريق المسافرين فهي رابضة خشينى شقراء اللون وهي فرس برغش الداويش واشتراها سعادة الشريف منه بمبلغ خمسمائة غازي وحصان دهيمان وهي من مربط خيول برغش الداويش.

كشف بخيول بندار بك السعدون

الثمن العدد 1 فرس زرقاء صقلاوية جدرانية من مربط ابن زبينة ملك بندار بك السعدون. 1 فرس بيضاء مخلطة بالسواد كحيلة ابن وبره فرس ابن سويط وملك بندار السعدون. 1 حصان أحمر صقلاوي جدران ملك ابن سعدون ويسمى الاجهر المجموع 3 5500 غازي

الخيول التي أحضرها عيادة بن راخص من شمر

الثمن العدد 2000 1 فرس زرقاء صقلاوية جدرانية لطلال بن رمال أبوها الحاج صقلاوي. 750 1 فرس زرقاء عبية شويعرية من مربط لعبد العزيز الشويعر وكانت ملكا لطلال ابن راشد أبوها هدبان بن زامول. 800 1 فرس زرقاء كحيلة العجوز كانت ملكا لمعتصب بن راشد واسمها الشيخة أبوها هدبان النزاح من خيول الزايدي لابن عائش. 900 1 فرس حمراء هادبة مشيطب كانت لعبيد بن راشد أبوها صقلاوي حصان ابن ولعان وهذه الفرس كانت لابن جولان من السباعة. 750 1 فرس شقراء كحيلة نواقية من خيول النواق كانت لطلال بن راشد وأصلا انتقلت من بشر إلى صقر. 800 1 فرس شقراء كحيلة المسنة كانت لطلال بن راشد وأصلا من خيول ابن هلال. 650 1 فرس شقراء كحيلة الأشقر كانت لمنعان شراب دمه أبوها صقلاوي السكت. المجموع 7 المبلغ الاجمالي 6650 1 فرس حالكة السواد عبية شراكية من خيول عبد العزيز الشويعر أبوها الحاج صقلاوي.

أفراس بادي بن عرير

النمرة العدد 1 فرس صقلاوية جدرانية أبوها كحيلان عبيان من خيول هباب بن كهيسان وهي حارز من الحصان الاشقر معنجي حضرجي للسباعة. 1 فرس حمراء أمها الفرس السابقة الذكر أبوها كحيلان شواف من خيول بني حسين وهي حارز من الحصان المعنجي حضرجي الاشقر للسباعة. 1 مهرة أخت الفرس السابقة. المجموع 4 ثمنها 6000 المجموع الكلي 14

الخيول التي وصلت من الشريف محمد بن عون من مكة

النمرة العدد 1 فرس زرقاء عبية من خيول صقر وصلت للشريف من عبد الله بن راشد في سنة موته مع مهر أبوه دهيمان شهوان وأبو أبيه جربوع. 1 فرس مخلطة اللون هادبة النزاح كانت لجهجة الدواش من مطير وثب عليها ريشان تعلق عابد بن مرعى. 1 فرس زرقاء كحيلة أم عرقوب من خيول فيصل بن تركي 1 حصان أبيض مخلط بالسواد دهيمان شهوان أبوه جربوع المجموع 4 المجموع الكلي 18

الخيول التي أحضرها عيادة بن راخص في أول ربيع الثاني سنة 1267

النمرة العدد 1 حصان أشقر عبيان شويعري من خيول عبد العزيز الشويعري (ابن أخ عبد العزيز أعطى أمه إلى بندار السعدون) أبوه هدبان الزايدي من خيول الدهامشة من الأمارات. 1 حصان حالك السواد (حبشي) صقلاوي عبيري كان للفقي من السباعة شيخ عبده وهو من سلالة البلاعص اشتراه الفقي وأبوه من سلالة العبد. 1 مهرة حالكة السواد بها قطع على الأنف صقلاوية وأمها فرس فيصل بن التركي وأبوها دهيمان شهوان حصان ابن هاثلين شيح العجمان. 1 فرس عبية شراكية الجعفر وأصلها كانت لشمر وأمها اغتنمها من شمر ابن ماهد من الفدعان وولدت هذه الفرس واستردها عرب الجبل (عرب شمر) وصاحبها طلال بن راشد، وثب عليها الحصان الأشقر عبيان شويعرى بن هدبان الزايدي. 1 فرس عبية شويعرية من خيول عبد العزيز الشويعر أمها العودة وأبوها صقلاوي من خيول ابن رمال صقلاوي رمالي. 1 مهرة حمراء بها قطع في الأنف كحيلة الآشر أبوها حصان من خيول جدران العاطل الموجود الآن في جبل شمر وصاحبها عبد الرحمن بن راشد. الجملة 6
الخيول التي أحضرها خزام
الثمن العدد 1
فرس بيضاء مشوبة بالسواد صقلاوية جدرانية من مربط السمني وكانت في الأصل لصالح بن زبينة ومنه انتقلت لحيازة صالح السمني ومنه انتقلت ثانيا إلى ثواب ابن زبينة ثم باعها ثواب إلى ابن دهيم من الشملان ومنه انتقلت إلى شمر حيث استردها صفوق الجربة ومنه انتقلت إلى بندار السعدون الذي أعطاها لولده يوسف ومن يوسف انتقلت إلى ابن ربيعة ومنه لابن بطيل ومن ابن بطيل لفيصل حاكم نجد وثب عليها ربدان هشيمي.
1 فرس هادبة النزاح كانت لجهجه الدواش أبوها كحيلان العجوز حصان عويس وثب عليها ربدان الكبير حصان الشيخ فيصل. 1 فرس حمراء كروش الغندور صاحبها محمد بن كرملة أبوها دهيمان شهوان حصان ابن جلمود. 1 حصان أزرق ربدان خشيبي أمه رابضة فرس فهاد الدهام الذي أخذها من فيصل بن التركي أبوه كحيلان العجوز حصان عويس 1 حصان أشقر هدبان بن زمول أصبح في ملكية ابن رمال ومن ابن رمال انتقل إلى عبد الله بن راشد، أبوه صقلاوي جدران لابن السكني. 1 مهر أشقر ربدان خشيبي أمه الرابضة فرس مخيمر الداريش وأبوه ربدان الأحمر حصان محمد أبو عمر الداويش. المجموع 6

تقرير عن الخيول التي أحضرها عياده بن راخص في شهر صفر سنة 1268 هـ

الثمن العدد 1 فرس زرقاء صقلاوية جدرانية صاحبها ماسخ بن خليل من شمر أمها صقلاوية جدرانية فرس مهدى بن غابن من الفدعان وأبوها من خيول الفدعان وهذه انتقلت من مهدي بن غابن لماسخ الذي كان عنده مربط قديم والذي عرف أن أصلها من مربط مطلق الجربة واستمرت في حيازة ماسخ مده طويلة وأمها لازالت في حيازة الفدعان. 1 فرس شقراء صقلاوية جدرانية من مربط السمني، صاحبها ابن ميدان من شمر، أبوها الصقلاوي جدران حصان هادي الهيثربي وكل من الفرس وأمها كانتا للجربة التي استردها من السمني وانتقلت من الجربة لابن ميدان ومنه وصلت الينا أما أمها فكانت صقلاوية جدرانية ولا نعرف اذا كانت لاتزال حية ولكن نعرف أن رستم أفندي أحضر تاريخها من صاحبها. 1 مهرة زرقاء صقلاوية جدرانية أمها فرس بندار السعدون التي كانت في يوم ما للضفير أبوها دهمان حصان فلاج بن هاثلين وأم هذه المهرة اغتنمها الضفير من السباعة وأعطاها إلى بندار السعدون بدلا من بنتها وقد تتبعنا تاريخها وهي ليست سمينة. 1 مهرة حمراء صقلاوية جدرانية من رسن العبد أمها الفرس الشقراء التي أحضرها عبيبر، عبد طلال بن راشد، أبوها الصقلاوي السكت موجود الآن في شمر وجدة المهرة لأمها التي انتقلت من الصانع للمانع من الرولة بواسطة المشتري كانت عودة وولدت الفرس الشقراء التي ولدت المهرة والتي أحضرت إلى الاسطبل العالي. 1 يقول مرشد النواق بأن الخيول التي كانت في حيازتنا في نجد في وقت مضلى كانت لا تبارى وليس لها مثيل في أي مكان ولما سئل عن الخيول التي يشبو منها قال الصقلاوي وكحيلان تامري وشويمان سباح. المجموع 4

تقرير عن الخيول التي اشتريت

الثمن العدد 4000 1 خاتلة شقراء كحيلة نواقية أبوها كحيلان أبو جانوب أمها عودة فرس محمد النواق وأبو أمها عبيان الداسم المشترى من محمد. 3500 1 فرحة شقراء أخت خاتلة من أب وأم واحد واشتريت من على الداسم. 1225 1 فريحة حمراء كحيلة نواقية أبوها المعنجي وأمها الشقراء فرس مجول التي كان أبوها كحيلان النواق واشتريت من عقلة الكردوش. 500 1 مرزوق أشقر كحيلان نواق أمه الفرس الشقراء التي أبوها كحيلان النواق وجدته العودة فرس محمد واشترى من عيادة من الجاسم. 2750 1 سعدة زرقاء كحيلة تامرية أبوها عبيان شراك من خيول ابن عليان وأبو أبوها عبيان الداسم وأبو أمها الصقلاوي الأول حصان دريبة وأبو جدتها لأمها صقلاوي الاسود واشتريت من سعد الهلالى، وثب عليها المعنجي(أبوه الصقلاوي حصان داغر) حصان زبيان من الجمصة. 2750 1 دغيمة زرقاء كحيلة تامرية أبوها الصقلاوي حصان دريبة وأبو امها كحيلان زكاب وثب عليها كحيلان الخرس واشتريت من مناحي العداد. 4000 1 حمدانية سمرية زرقاء أبوها الصقلاوي حصان الحضيري أمها العودة وسميت جلفة واشتريت من صالح الساهم. 2765 1 كحيلة الخرس أبوها صقلاوي حصا الهرير وسميت سعدة واشتريت من الرحمة من مطر وأخت فرس حسين. 3485 1 نومة زرقاء كحيلة أبو الحشا أبوها المعنجي حصان شحاته وابن الصقلاوي وأبو أمها كحيلان أبو معارف حصان الداهو واشتريت من وكيان بن دشور. 2750 1 فريجة زرقاء كحيلة الممرح أبو أبو عرقوب شويحة أمها الصبحة بنت كحيلان ابن أبهل وجدتها لأمها الفرس الحمراء بنت الصقلاوي من خيول ابن زبينة واشتريت من جلفان من الجمصة وثب عليها كحيلان الخرس. 6730 1 نومة زرقاء كحيلة الممرح أبوها الصقلاوي حصان دريبة أشتريت من حاش، وثب عليها غزالان بن دهمان. 4722 1 سعدة زرقاء كحيلة الممرح أبوها الصقلاوي وهي أخت فرس حاش من الأب والأم واشتريت من سليمان بن عدينان. المجموع 12 39177 غازي
(36) سئل مرشد النواق عن هدبات الضاهري وعما اذا كانت أصلها للحميدى بن هدال وإلى أي رسن تنسب هدبات الحميدي فقال مرشد بأن هدبان الضاهري غير معروفة لي أما هادبات الحميدي التي أعرفها فهما أثنتان فقط أحرزهما الحميدي مرتين منا بواسطو النواق بالكيفية الآتية:-
عندما كنا في نجد اخذ واحد من الهيتام أحدى الهدب وجرى بها ذاهبا إلى المطير وهناك عرض الحميدي أمرها أمام السعود وأخذها ولكن النواق هربت بها ثانيا مع جمل وناقة ولكن الحميدي نجح في طلبها ثانيا هذه هي هدبات حكشات الدغمان وسئل حسين بن شهلوب وهو رجل طاعن في السن عن هذه الهدب فقال بأنه يشهد بأن الهدب المعروفة لنا وله والتي في حيازة الحميدي هي هادبات حكشة من خيول النواق وسمعت الحميدي يقول بأن أصلها زاهي وتليق للتوليد وكانت في الأصل للدغمان كما روى ذلك مرشد في تاريخها أما ما شهد به الحميدي نفسه فلا نقبله وأن الهادبتين اللتين نعرف أنهما في حيازة الحميدي فأحدهما هذه الهادبة والأخرى هادبة الضاهري ولا نعرف غيرهما. ويقول عبد العزيز بن شعلان بأن هادبة حكشة كانت أصلا للمانع من الضفير ولم يبق من نسلها إلا مهرة واحدة في حيازة الرولة الآن وكانوا قبل ذلك يشبون خيولهم على أفراس صقلاوية وهي خيول سباق.

الكحيلات التامرية رسن الشرجي التابعة للرحمة من الجمصة

على حسب كلام الرحمة فانهم اقتنوها من عجينة بن قنيفد من الفداجة في شمر وهذه هي شهادة ليلى من الرحمة – توجهت بنفسي لابن عجينة واستحلفته بالله وشرفه أن يخبرني عما اذا كان قد دنسها أي حصان عندما كانت في حيازته فحلف بالله وشرفه أنه لم يمسها أي حصان وأنها كانت تحت الحراسة الحقة كل الوقت وهي من مربط للدغمان من رولة وفي إحدى الحروب اغتنمها المعجل ولما سمع بها الدغمان توجهوا للسباعة وأدلوا بتاريخها واستردوها.
سئل الرحمة عن كحيلات الخرس التي تنسب لمربطهم والبب الذي استغنوا عن كثير منها والسبب الذي من أجله يشبون على سلالة منها خيول حسين ويتركون الرسن الآخر الذي يسمونه زنوة بدون شبوة فأجابت الرحمة بأن رسن الزنوة بينما كانت في المدهر دخلها جلفان حصان جويفان من الفدعان وينسب في الأصل لمربط زابد من شوايا الشط والبعض الآخر يقول بأن عمري شيخ زابد يشهد بأن الحصان كان جلفان ستام البولاد.
ولكن هذه الشهادة لا يركن اليها وبعد ذلك فرقت الرحمة كحيلاتها وسمت النتاج من الحصان السالف الذكر زنوة وهم لا يستعملونها للشبوة ولكنها تليق للسباق.
(37) من المعروف بأن العبيات كثيرات جدا وكل صاحب مربط عبية يدعي بأنها شراكية بدون أن يكون قادرا على تتبع تاريخها لشراك ولكن حسب ما يراه عبيد بن مهنا فأن عبيات هنيديس أصلها شراك بدون أدنى شك ومن شراك انتقلت إلى بدو الفضول، الذين اعتادوا فيما مضى يخيموا في الحسا ولو أن بعضهم يشاهد بالقارب من سوق الشيخ، وذلك بالكيفية الآتية، وهي أنه أتى إلى هنيديس المدعو درعان ابن مشعان من شمر وشهد بأن الهنيدسية هي شراكية أحرزها اللميلي من ورثة على من صفر وبينما كان سليمان الحاكم مسافرا من الحسا إلى النفرةفأن فأن هنيديس الذي كان مسافرا مع الحاكم سرقت منه العبية والذي سرقها رجل من صفر ومنه اشتراها اللميلي ولكن صاحبها الأول الهنيديس استردها منه كرها ويشهد زايد الهنيديس بأن العبية استمرت في حوزتهم سبعة أجيال وأنه بناء على التواريخ التي نقلها جدوده فهي شراكية نقية اشتراها الفضول في الأصل من شراك نفسه.
يدعى ابن معجل بأن الفرس الدهما أحرزها من ابن الحيان من السهول ولكن الشيخ فيصل يقول بأن الدهما الأصيلة التي في مربطة لم تترك نسلا ولكن الدهم التي أحرزها أخيرا فهي عن طريق الاسترداد من الخارج بدون أن يكون متأكدا من نسبها.
أما الدهم السباعة التي في مربط فلاج بن حمصي فانها بناء عن حسين بن شهلوب الدهم التي اشتراها فلاج من على الدبقة الذي شهد بانه اشتراها من أحمران من المطير زيادة على ذلك فان شهادة صاحبها الأول بأنها دهمة أم عامر.
ولما كنت في الحج قابلت المريخي في منى وكان معي زايد ابن هدال وسألنا المريخي عن الفرس الدهماء سابقة الذكر فشهد بأنها دهمة أم عامر لم يقتربها أي حصان غير مرغوب فيه وسألت أيضا هلال المريخي عنها وشهد الشهادة نفسها وزادت عليها بأنه يعرف كيف وصلت إلى السباعة وبناء على هذه الشهادات شبا السباعة على الفرس.
وعندما وجد أن على العرفة من السباعة على معرفة بأمر خيول المنتاجي لانه كثيرا ما قابل بندار سئل عن فرس بندار بنت الصقلاوية والتي اشتراها طلال وأرسلت إلى مصر فأجاب على بأن أباها دهمان أم عامر وهو حصان أشقر ملك ابن رحان شيخ العجمان وشهد أيضا بأنه هو شخصيا كان يستعمل دهمان للوثب على اثنتين من أحسن أفراسة شويمة التي كانت للضبى بن شتيوى والصقلاوية التي ولدت المهرة التي اشتراها طلال.
الكحيلة النواقية التي أحضرها بن راشد هي شقراء بها غرة (نجمة) وأرجل سوداء (وان كان هذا غير مؤكد) وذلك بناء عن كلام وارث بن سلطان من قبيلة ابن هاجر من صقر وأخذ ابن راشد هذه الفرس غنيمة عندما هاجم قبيلة صقر وكانت ملكا لحسين الفلت وأمها أحضرها الرويعي من الدلما من النواق وقد ماتت ويقال أن أباها كحيلان نواق ولما سئل مرشد النواق عنها أجاب بما يثبت صحة الكلام ولكنه لا يتذكر الأب.
يقول ابن دلعان بأن الفرس الشقراء أخذها ابن راشد من المصلاني وأنها كانت هادبة أحرزوها من حرب ولم تترك نسلا ولكن الفرس الهدباء الحمراء التي أحرزها ابن راشد وأرسلت إلى مصر فكانت فرس ابن عفيشان من مربط الهوال وكل خيولها تصلح للشبوة دائما وأبوها الفرس الصقلاوي حصان ابن دلعان.
أما العبية الشقراء التي أعطاها ابن راشد للشريف بن عون عندما أتى إلى نجد فهي عبية فرس سالم بن مرزوق التي اغتنمها من مطير من الجبلات وهم لا يشبون خيولهم لأنهم لا يعرفون من أي سلالة من العبيات أما أبوها فشويمان.
الكحيلة النواقية تعلق على بن مغيت من البلاعص أبوها الحصان الأشقر الصقلاوي حصان نويدس وأبو أمها أبو عرقوب شويحة حصان الضبى من السرحان وهذه هي الفرس التي وصلت إلى مصر من ابن فايز وأمها الفرس الشقراء فرس حماد المهنا أبوها كحيلان نواق حصان الضبى واشترى هذه مرشد النواق وأعطاها لمحمد بن دشور في صداق أخته وأخذ ابن مغيث المهرة وأحضرها لمرشد والذي اشتراها أخيرا له.
أما عبيات ابن عليان فقد كانت موضع تحريات شيوخ الجمصة والذين أدلوا بمعلوماتهم بأنها عبيات كانت لبني صخر اقتنوها من زمن بعيد وأنها كانت من مربط قديم جيد للشبوة وبعضهم يقول انها كانت لبني هلال ومنهم أخذها غصبا الفداح في يوم رحيل بني هلال من تحت السلطان حسن وسئل مرشد النواق وبعض من أصحاب مرابط الخيل عما اذا كان من المصرح أن يشبو الحصان على أمه وأخته وعماته وأولاد أخته فقالوا بأن أصحاب الخيول يمنعون الحصان من الوثب على أمه وأخته من أمه وبناته ولا يمنعون غير ذلك وعلى سبيل المثال فأن مرشد النواق شبب مرة حصانا على أخته فلم تحرز ولم يجرب أحد غيره.

التواريخ الآتية تحصل عيها مشافي بك حاكم العباسية في مصر ورستم بك في شهر جمادى الأولى سنة 1268 هـ

سئل الشيخ فيصل عن الصقلاوية المريغية فقال بأنها ثلاثة أقسام جيدة ومتوسطة وردئية ولو أنها كلها متفرعة من أم واحدة فالجيدة الشقراء العودة التي كانت للشابو وبنتها الدويبة وبنتها فرس وابل والفرس الشقراء تعلق الحضيري وفرس المنديل وفرس الهيدال وفرس تعيس هذه هي أحسن المريغيات وأجملها من الأفراس حسنة الشكل ومباركة أما المتوسطة فهي فرس الشابو الشقراء وبنتها فرس نويدس ( السبب في ذلك بأن أبو الفرس الشقراء حصان ابن جازلة ولو أنه مريغي ألا انه لا ينتج نسلا جيدا) وبنت فرس واعر ومهرة الحضيري وفرس جبل وفرس طهماج وفرس يحي الفليتي وهذه متوسطة لأن أباءها تختلف بينما الأباء في القسم الأول كلها صقلاوي من صقلاويات أما الرديئة فهي فرس بنيان وفرس منير وفرس المجفى والسبب في ذلك هو نفس السبب المتقدم ويرجع إلى الأباء وعلى كل حال فكل هذه الأفراس ترجع إلى مربط المريغي وكل خيولها تستعمل للشبوة ولا يوجد هناك أي مناقشة بخصوصها وكلها خيول ثمينة.
سئل مشعل بن دلعان عن صقلاويات ابن دلعان فقال بأن صقلاوياته تنسب لمربطين الأول لابن بهيمان والثاني لبنى وهبه الخليوى من المعجل والفرس الحمراء التي أخذها ابن راشد وأرسلت إلى مصر تنسب لمربط الخليوى وأبوها كحيلان حصان الغربي من المغيات وعندما سئل الشيخ فيصل عن هذه الصقلاوية التي تنسب في الأصل للمعجل قال بأنه لم يسبق له أن سمع بأن المعجل كان له صقلاوية.
سئل عبيد بن مهنا عن صقلاويات ابن بهيمان فقال، ذات مرة هاجمت شمر ذرية على في بقعة القيسرة واغتصبت منهم فرس ابن بهيمان والرجل الذي اغتصبها تتبع نسبها فقيل له بأنها صقلاوية ولكن لم يتأكد من أي سلالة (رسن) ثم اشتراها ابن أشبه وعرفت بأسم صقلاويات ابن أشبه وهذا هو نفس المربط الذي أشار اليه ابن دلعان.
عندما قيل بأن الصقلاوية فرس ابن ميدان والتي أرسلها ابن راشد كان أبوها الصقلاوي حصان الهنرابي من شمر سئل عبيد بن مهنا عن هذه الفرس فقال بانه يعرف الأب وأنها صقلاوية ابن عويمر وأن أبوها الحمداني بن المهيوبي من الخيول الحمدانية لابن عزاب من شمر وذاد على ذلك بأنه كان حصانا أشقر وكانت تستعمله جميع شمر في الطلوقة.
سئل صداح بن جدران عن صقلاوية رسن العبد فقال بأن فتيح من الشعلان أسر ضابطا من شمر الذي أخبره بأنه يملك الصقلاوية الجدرانية فاتفق معه فتيح أن يفك أسره في نظير أن يعطية الفرس وفعلا أعطاه أياها واشترط عليه فتيح الا يقول بأنها صقلاوية وفقط يقول أنها كحيلة كي لا يخطفها جدران ثم استعملها فتيح مدة ما مطية له ثم ذبح واحدا من قبيلة مانع ولما سئل عن ديته دفع فتيح الفرس لعائلة القتيل وكان للقتيل عبد وكان في وصايته أولاد القتيل الذين كانوا صغارا في ذاك الوقت فاستعمل العبد الفرس مطية له وفي أثناء غارة شنها العبد أنزلة بنو صخر واختطفوا الفرس التي بقيت مع بني صخر لغاية أن ذهب رجل من شمر إلى ابن جدران وأخبره عن مكان الصقلاوية تعلقة وبينما كانت الرولة مخيمة ذات يوم في الجهة التي فيها جدران قامت الأخيرة واختطفت الفرس مستردة إياها ولكن العبد ركب وتوجه إلى مجول وأخبره بالحكاية وبناء عليه منع المجول جدران من أخذ الفرس وخصصها لمانع واقتفى نويدس أثر أبية الذي اعتاد أن يأخذ نصيب المانع أما عن كيفية وصول الفرس لشمر فلا نعرف ذلك وأما سيد هذه المربط فكان ابن بكر من بني صخر.
سئل حمود بن مويلح عن الحمراء الصقلاوية رسن العبد فقال هذه الفرس اشتراها بعض من رجال شمر في السنة التي ذهبنا بها إلى يافا من ابن حامد الجفيطم من مانع بالرولة وعلى حسب كلام عبادة ابن راخص فالذي اشتراها هو صانع الشمري من مانع وعندما كانت في حياوة صانع شبب عليها فأنجبت المهرة الزرقاء التي بقيت في حيازته وبقيت الفرس (أم المهرة) في حيازة صاحبها بالرولة ولا نعرف هل ماتت أو لا تزال باقية.

تاريخ صقلاويات ابن رمال والحضيرى

قال صداح بن جدران بأنه ليس معروفا كيف أن صقلاويات الحضيرى وابن رمال أتت لأنها وصلت من بلاد بعيدة ولكن جدودنا أكدوا لنا بأنها ترجع إلى رسن جدران فاذا أمكن التحصل على أي حصان طلوقة من خيلهم فلا نتردد قط في شبوتها على أفراسنا ولكن عمنا زعبوبة وهو رجل أشيب قص علينا بأن التاريخ الذي حدثه بن طلال بن رمال والحضيرى يخالف التاريخ الذي أخبرنا به جدودنا ولكن الحقيقة أن أصلها من خيولنا وانها انتقلت إلى ابن رمال وهذا ما سمعناه من الرجال المسنين من عشيرتنا وأشهد على شهادتهم أنها الصدق وشهد شارخ بأنه سمع نفس التاريخ من جدران ببطى ويشهد الحضيري بأنه من ذاك الحين وهو يسمع نفس التاريخ وقد استعمل الرولة وبشر أحد خيول الحضيرى وهو حصان الجفنة الاشقر للشبوة منه وسئل المصدر نفسة في حالة ما إذا كان الحصان السالف الذكر موجودا هل يطلقونه على الأفراس المريغية والجدرانية فأجابوا بأنهم كان يطلقونة بغير تردد كأنه من نفس رسن الأفراس وسئل أيضا عما اذا كانوا يشبون حصانا من خيول الحضيرى على أفراس مريغية أو جدرانية فقالوا أنهم يتبعون سلفهم أما الفرس المخلطة اللون الصقلاوية تعلق حسين العوضى من الغابن فأبوها المهيوبى وبناء على كلام صداح فأن هذه الفرس كانت في الأصل لرجل من الرولة في الجزيرة ثم لفرحان الجربة وفي ذات يوم رمى غابن ابن فرحان عن الفرس واغتصبها منه وهي صقلاوية النجيمات وأمها حازها الرولة من عرب الجبل (شمر) الذين حازوها من ابن رمال من السرحان صاحب مربط للخيول وابن رمال بدوره حازها من ابن بكر من بنى صخر.
الفرس الحمراء صقلاوية عبيرية فرس صبيح الهطل هذه الفرس عبيرية تعلق عويضة من ذرية محمد المرغى ويظن الحضيرى ولكنه غير متأكد أن جده الفرس انتقلت من عويضة إلى عرب الشمال ومنهم انتقلت إلى ابن سامر وعندما كانت في حيازة عويضة ولدت فرس صبيح التي اشتراها من عويضة وفي أثناء حرب بين الرولة وابن سامر هاجم بعض من ذرية على صبيح الهطل وافتقد الفرس التي أخذها طويلع ابن عم ابن سامر ومنه انتقلت إلى الفدعان واخيرا اشتراها على بك ولكن الحضيرى يقول بأنه لا يمكن أن يشهد بهذا التاريخ منذ أن أنتقلت الفرس لأيدى الأجانب.
القلاوية الشقراء فرس ابن نجم من الرولة انتقلت من الرولة للمنديل من قبيلة بازع بن عرير في حرب ابن راشد التي ذبح فيها سلطان بن نايف وحسب ما يرى الشيخ فيصل فأنها فرس شقراء جميلة الشكل صقلاوية مريغية صافية وحسب ما يراه الحضيرى وصداح فأن الفرس التي كان يمتطيها ابن نجم يوم أن ذبح السلطان كانت مريغية من مربط الحضيرى وكانت في يوم ما لابن عم الحضيرى وأن الذي كان يركبها في هذه الحرب هو ابن نجم ويضيف الحضيري إلى ذلك بأنها كانت فرس عوض ابن عم الحضيرى وأنها كانت صقلاوية مريغية وأبوها المريغي حصان ابن شعيل وأمها فرس راشد من الرولة وأبوها كان حصان جادب أخ المهيوبي وأمها كانت فرس فردوس السالمي وأن أب فرس الفردوس كان صقلاوي عبيرى حصان البسيطة وأم فرس الفردوس كانت فرس شقراء تعلق محمد المريغي وسئل الحضيرى عن أم حصان شعيل فقال بأن الأم هي فرس شافي بن شعيل والأب صقلاوي جدران العيوق ولكنه لا يتأكد من أب فرس شافي بن شعيل ولو أن بعضهم يقول أنه جدران حصان طليعان قريب العيوق وسئل أيضا المصدر نفسه عن حصان البسيطة فقال أنه صقلاوي عبيرى الذي شبا المريغيات وأنه لا يسمح بشبوته على الأفراس الغريبة ويعتبرة الرولة أنه أحسن رسن لديهم.

تاريخ كحيلة العجوز فرس أبو دريبة

يقول أبو دريبة شيخ بنى صخر أن الفرس الشقراء هي كحيلة من خيول رودان من الرولة اشتريتها من سنجر السبيعى من بشر الذي حفظ لنفسه الحق في النتاج الثاني ولا أعرف كيف تحصل عليها ولا أباها ولكن على بك عرف كل شئ لأنه عندما حضر عمل التحريات عنها (باعتبار أنها فرسه وجفلت منه) ولما سمع سنجر أن على بك يبحث عن الفرس أرسل راعيا يدعى طوينى ابن عم سنجر الشريك في الفرس برسالة يقول لي فيها بأن لا أسلم الفرس إلى علي بك حتى نأخذ نتاجها الثاني ولكنني أجبته بأنه لا يمكنني أن أرفض طلب باحث عن فرسه الهاربة وقلت له اذا سلمت الفرس فأني أعطيك المهر الثاني من ركوبتي الودنة خراساني وفعلا بررت بوعدي وهذا ما أقولة.

تاريخ كحيلات الكبيشة

حسب ما يراه بضاح المريخي فانها من مربط لقاسم من قحطان ومنه انتقلت إلى دبلان الجادع الذي يتبع جماعة الداوش ومن دبلان انتقلت لغانم من مدين شيخ حرب الذي أعطاها إلى حسن الجماشرجي وبناء على ما نقله الينا الرجال الطاعنون في السن من قبيلتنا فأن الكبيشة من مربط قديم وبناتها جيدة خصوصا للسباق وأباؤنا كانوا يشبون عليها ونحن نفعل مثلهم وأولادها في حيازتنا وهي في السباق لا تجارى.
(43) سئل بضاح المريخي وبعض عرب الحضيري لماذا تباع خيول الكروش الذكور بأبخس الأثمان بينما تباع الأفراس الكروش بأغلى ثمن الان بالمربط غلط أو لماذا ولم لا تستعمل العرب الذكور في الشبوة فأجاب المريخي بأن رسن الكروش لا شائبة فيه وأنه أصيل أما سبب عدم الشبوة من الذكور فلأن النتاج منها يأتي كثير الشعر والعرب لذلك لا تميل اليها في الحرب ولهذا السبب وحده تباع الذكور بثمن بخس أما الأفراس فتتخذ الدقة في توليدها وهي من أحسن النسل ويصح أن تكون مطية للزعماء والحكام وقد جرب بعض البدو وشببوا على أفراسهم حصان كروشان تعلق على الكروشات فكانت النتيجة كما ذكرنا.

تاريخ العبية دريجية

حسب ما رواه بضاح المريخي فأن ناصر الفقي اغتصبها من حرب ومن ناصر انتقلت بالبيع لحسن الجماشرجي الذي أعطى ثمنا لها مائة ناقة والعرب تؤكد أنها شراكية ولكنه لا يعرف من أي رسن وسئل المصدر نفسه عن الشويعرية فقال انه لا يعرف عنها شيئا لانها كانت في حيازة شمر فسئل عن الشنينة فأجاب بالسلب ولما سئل بضاح المريخي عن كحيلة النواق فقال بأن أحد نتاجها اشتراه أحد أفراد قبيلتنا ولما استقصينا تاريخها وجدنا أن أصلها كحيلة عجوز وهذا الشخص هو مبارك الدويني وذات يوم أغار الداوش على المريخي وأخذوا جمال مبارك الذي طاردهم وهو راكب على الدهما تعلقة ولكن الفرس أنهكها التعب فماتت قبل أن يدركهم فامتطى العبية فماتت أيضا فركب عجيلة طارد الكحيلة التي نفقت بسرعة فامتطى أخيرا النواقية فأدرك السارقسن واسترد منهم أبله ولما حصل ذلك استقصوا نسبها فوجدوا أنها كحيلة العجوز وسئل المصدر نفسة عن كحيلات الخرس وكحيلات الممرج فقال بأنه لا يعرف عن كحيلات الممرح فأنها انتقلت من المؤبهلي إلى المسلوبي من شمر ومنه إلى مداف المريخى ولما استقصينا نسبهاوجدنا أنها ترجع إلى كحيلات العجوز ولما استقصى المؤبهلي تاريخها وجد أيضا أنها كحيلة العجوز ولا محل للمناقشة في ذلك وقد أحرزها المؤبهلي بالاسترداد.
قال البضاح بأنه ليس عنده تاريخ الحمدانيات ولما سئل عن أي الرسنين أقدم المؤبهلي أم التامري وإلى أي عائلة ينتمي كل منهما أجاب بأن كليهما ينسب لعائلة واحدة ترجع إلى كحيلة العجوز وسميا كذلك نسبة لأصحابهما أما صاحب المؤبهلية فهو فهد بن شعلان من الرولة والتامرية فهو تامر من الرولة أيضا.
يقول بضاح المريخي أيضا بأن الفرس الحرقة كانت في الأصل لمحمد بن كرملة من العجمان الذي يقول بأن عائلتها كحيلة العجوز ورسن الحرقة هو أحسن الموجود عندنا أما الفرس الزهية فلا أعرف عنها شيئا أما الحلبية فيقولون عنها كحيلة ولكن لا أعرف شيئا عن تاريخها وبناء على إقرار بضاح فان المؤبهلية كحيلة العجوز وتنسب إلى رسن الممرح وأن النواقية أيضا كحيلة العجوز وأن الذي يشبو الأمهار هو كحيلان التامري وحسب ما يرى بضاح المريخي تكون كحيلة الممرح، كحيلة المؤبهلي، كحيلة النواق، كحيلة التامرية كلها مرتبطة بكحيلة العجوز منذ بطون كثيرة.

الهدبات

يقر بضاح المريخي بأنه ليس لدية معلومات عن هدبات الضاهري وأن هدبات الزايدي هدبات مشيطب وأن الهدب التي في حيازة الرخمان من المطير يقال بأنها نزحى أحرزت من منفر مبطي.

دهمان أم عامر

يقول بضاح المريخي بأن الدهمة الموجوده الآن في حيازة السباعة اقتناها ابن صفير صاحب الفرس نجده في الأصل من قبيلة المريغي وانتقلت من ابن صفير إلى العنزة وهذه هي دهمة أم عامر وهي تصلح للولادة ولكنها لم تترك نسلا وهي في حيازتنا.
سئل الضبى بن شتيوى عن الخيول التي كانت في الجمصة أثناء وجودها في نجد تشبوها على أفراسهم فقال على قدر ما أتذكر كنا نشبو على أفراسنا خيولا صقلاوية وقبل الصقلاويات حسب ما رواه رجالنا المسنون كانت الجمصة تشبو على الأفراس كحيلان التامري وكان عند الجمصة كحيلات العجوز ولكنها اندثرت أما رسن صقلاويات ابن سودان فدخلها في وقت ما ربدان خشيمي.
وبينما كنا في نجد انتقل أحد خيولنا الشويمان إلى المنتجى ومنه انتقل إلى الموارحة في الشمال اذين شبوه على أفراسهم وبرهن نتاجه على أنه جيد في السباق وبالتالي في الغزو ومن هذا الحصان والفرس الزيادة تكون المربط المشهور في أيامنا والزيادة هذه اشتراها صاحبها من الشويمة عندما كانت مهرة ودفع ثمنا لها عشرة إبل وحما ولما كبرت وثب عليها الحصان شويمان السالف الذكر فأنتجت نسلا اشتهر بالسرعة وتكون منه الرسن الذي اشتهر عند العرب ولم يكن قبل ذلك شيئا مذكورا.
وحسب ما يراه الحضيري فأن فرس جادب أم المهيوبي هي بذاتها فرس الدوش من عائلة على وهي صقلاوية عبيرية وقد اشتراها جادب نقدا من دوش وولدت حصانين وهما في حيازة جادب وماتت بعد ذلك أما فرس الضبى بن شتيوى الحمدانية سمرية فأنها حسب كلام الضبى من رسن السمري من الضفير واشتريت للسباعة التي أعادتها للضفير بعد أن احتفظوا بالمهرة التي ولدتها عندما كانت في حيازتهم والذي حفظ المهرة هو سيال البيعي من السباعة وفي أثناء حرب بين السباعة ودوخى بن سامر أخد المساليخ غنيمة كبيرة من السباعة ومن ضمنها هذه المهرة وبعد ذلك اشتراها مديمغ من الرولة وفي أثناء غزوة شنها الرولة على السباعة أخذ المهرة شخص وأحضرها إلى الضبى فاشتريتها منه وأخيرا حضر إلى صاحبها الأصلي وهو من السباعة وطلب مني أن أردها اليه وفي هذا الوقت كانت مععها مهرة وأعطيتها لصاحبها الأول واستبقيت الفرس لنفسى ويقولون بأن أباها صقلاوي ولكنهم لا يعرفون من أي رسن.
الوراق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-12-2017, 10:34 AM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي

كشف بالأفراس الكحيلات
النمرة العدد 2 1 فرس زرقاء كحيلة الممرح صاحبها هاشم من الجمصة وأبوها حصان بن دريبة واسمها نومة. 3 1 فرس زرقاء كحيلة الممرح صاحبها سليمان بن عديمان وأبوها حصان بن دريبة واسمها سعدة. 4 1 فرس زرقاء كحيلة الممرح صاحبها جلفان من الجمصة وأبوها أبو عرقوب شويحة واسمها فريحة. 5 1 فرس زرقاء كحيلة أبو محسن صاحبها وكيان بن رشود من الجمصة وأبوها المعنجي واسمها نومة حصان شحاته. 10 1 فرس زرقاء جلابية من خيول راعي البحرين وصاحبها تويني بن السيد سعيد. 11 1 فرس شقراء جلابية بنت الفرس الزرقاء فرسة تويني السيد سعيد وأبوها من الخيول الموجودة في بلدهم واسمها مسكة. 12 1 فرس شقراء جلابية بنت فرس عطا بن فيصل الأمام وأبوها الحصان الأزرق حصان عطا أيضا واسمها حلوة. 13 1 فرس قروشي كحيلة مخلدية رسن سدران الصحاحير وصاحبها بركات بن معجل وأبوها شويمان من الدراج. 27 1 فرس شقراء كروش الغندور بنت داهية فرس الحمدي العريس وأبوها عبيان حصان ابن جبيع رسن ابن غر من الدهامشة واسمها بكرة. 14 1 فرس زرقاء كحيلة تامرية بنت فرس مناحي العداد من الجمصة وأبوها الأزرق الصقلاوي حصان جازلة. 18 1 فرس حمراء كحيلة تامرية بنت فرس الغلبيس من السباعة وأبوها الأزرق الصقلاوي حصان صالح بن زبينة. 16 1 فرس شقراء بنت الزرقاء كحية تامرية صاحبها سعد الهلالي من الجمصة وأبوها الأزرق الصقلاوي. 19 1 فرس مخلطة اللون كحيلة تامرية صاحبها دشاف بن فرعن من الرولة من دمان. 15 1 فرس زرقاء كحيلة تامرية صاحبها سعد الهلالي من الجمصة وأبوها عبيان من خيول ابن عليان واسمها سعدة, 21 1 فرس شقراء كحيلة ابن دخان وصاحبها فيصل شعلان أبوها الأسود واسمها الغرة. 17 1 فرس حمراء تامرية وصاحبها الطلبسي من السباعة. 22 1 فرس شقراء بنت الشقراء كحيلة ابن دخان وصاحبها فيصل شعلان وأبوها حصان دهمان ابن الجلابي. 20 1 فرس زرقاء كحيلة الدخان وصاحبها فيصل شعلان وأبوها الأعرج واسمها سعدة. 23 1 فرس زرقاء كحيلة الدخان من خيول الرولة وصاحبها أبو دريبة شيخ بني صخر. 24 1 فرس زرقاء كحيلة الدخان صاحبها أبو دريبة شيخ بني صخر وأبوها الحمداني حصان الصانع. 25 1 فرس حمراء كحيلة حكاكية صاحبها عبيد بن راشد واسمها سعدة. 26 1 فرس حمراء كحيلة الخرس صاحبها مطر من الجمصة وأبوها حصان هرير واسمها سعدة. 57 فرس أبوها الاشقر دهمان ابن حصان ابن عمر ابن كحيلان الخرس 6 1 فرس زرقاء كحيلة أبو محسن أمها الزرقاء صاحبها وكيان بن رشود وأبوها حصان بن دريبة. 7 1 فرس حمراء كحيلة صاحبها عطا بن صويت من الضفير وأبوها ودنان الخرساني واسمها سعدية. 8 1 فرس شقراء جلابية من خيول راعى البحرين وصاحبها فيصل بن التركي وأبوها دهمان الأشقر ابن حصان ابن عمر. 9 1 فرس شقراء جلابية من خيول محمد بن خليفة راعى البحرين وأبوها دهمان بن الحصان مارز ابن الحصان ميزار المجموع 83

فهرس الأفراس المعروفة للشريف سعد

القسم الأول: الدهمان

النمرة العدد 1 1 فرس حمراء دهمة النجيب بنت فرس سامي وصاحبها ابن عويطة وأبوها دهمان. 2 1 فرس شقراء دهمة النجيب صاحبها صانع بن شعبان وأبوها شويمان. 4 1 فرس حمراء دهمة النجيب فرس بني حسين أبوها جازيان حصان ابن هاثلين. 5 1 فرس زرقاء بنت الحمراء دهمة النجيب فرس بني حسين وأبوها الأشهب المريغي. 6 1 فرش شقراء بنت الحمراء دهمة النجيب فرس بني حسين وأبوها الأشقر الصقلاوي حصان صالح وهو رسن قديم. 3 1 فرس حمراء بنت الحمراء دهمة النجيب فرس فضلان من العجمان وأبوها كحيلان. 8 1 فرس حمراء بنت الحمراء دهمة شهوان فرس خليفة راعي البحرين رسن النجيب وأبو أمها دهيمان وأبو الفرس ربدان الأزرق حصان الدهام واسمها نمشة. 9 1 فرس حمراء بنت الحمراء دهمة شهوان فرس خليفة راعي البحرين رسن النجيب وأبو أمها دهيمان وأبوها دريبة. 30 1 فرس شقراء دهمة قنيهر صاحبها محمد بن خليفة راعي البحرين وأبوها الاشقر دهمان ابن حصان ابن عمر. 17 1 فرس شقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن سعدة صاحبها فيصل الامام وأبوها جزيان حصان ابن هثلين. 31 1 فرس شقراء دهمة قنيهر من خيول راعي البحرين صاحبها فيصل بن التركي وأبوها دهمان الأشقر ابن حصان ابن عمر. 80 1 فرس شقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن سعدة وأبوها جزيان من خيول الخليفة. 28 1 فرس شقراء دهمة قنيهر مطية على الخليفة وأبو أمها أم سرة حصان مبارك بن عبده الخليفة. 29 1 فرس شقراء بنت الشقراء دهمة قنيهر مطية على الخليفة وأبوها غادر. 101 1 فرس شقراء دهمة شهوان بنت طمية العودة وأبوها الحصان الأزرق لابن سودان. 12 1 فرس زرقاء بنت الشقراء دهمة شهوان بنت طمية العودة أبوها الأشهب المريغي ابن كحيلان الخرس. 23 1 فرس شقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن تجنون صاحبها راعي سقط وأبوها ربدان من خيول الداويش الصغيرة. 24 1 فرس شقراء بنت الشقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن تجنون صاحبها راعي سقط وأبوها الأسود دهمان شهوان الكبير واسمه نجله. 19 1 فرس شقراء دهمة قنيهر أمها الشقراء عودة فرس ابن سعدة وأبوها الأحمر الصقلاوي حصان بن قويد واسمها ريحة. 32 1 فرس زرقاء دهمة قنيهر بنت الشقراء فرس محمد بن خليفة بنتالحصان الأشقر دهمان ابن حصان ابن عمر وأبو الفرس غادر جمعية. 25 1 فرس شقراء دهمة قنيهر من خيول ابن ميزار صاحبها راعي البحرين وأبوها الأشقر دهمان وأبوه كان من الخيول الكبيرة عند ابن عمر. 20 1 فرس شقراء دهمة قنيهر صاحبها ابن سعدة من العجمان أبوها كحيلان المحسني. 16 1 فرس زرقاء دهمة قنيهر صاحبها ابن سعدة من العجمان أبوها كحيلان المحسني. 26 1 فرس شقراء دهمة قنيهر مطية ابن ميزار صاحبها راعي البحرين وأبوها كحيلان الطارقي الصغير. 21 1 فرس خضراء دهمة قنيهر صاحبها ابن تجنون وابوها كحيلان المحسني العودة. 33 1 فرس شقراء دهمة قنيهر صاحبها الطويني بن سيد سعيد واسمها سعيدة. 11 1 فرس شقراء دهمة شهوان وأم أمها طمية العودة وأبوها الاشهب المريغي واسمها طمية. 13 1 فرس زرقاء دهمة شهوان بنت فرس عبد الله بن نقران وصاحبها ابن فيصل الامام وأبوها كحيلان الطريقي واسمها وديعة. 34 1 فرس شقراء دهمة قنيهر الطويلة صاحبها طويني بن سيد سعيد. 14 1 فرس شقراء دهمة قنيهر فرس ابن سعدة من العجمان وأبو أبوها أم سرة حصان مبارك ابن عمر خليفة. 27 1 فرس زرقاء دباني دهمة قنيهر فرس ابن خليفة راعي البحرين وأبوها كحيلان ابن الكحيلان حصان ابن الجري. 15 1 فرس شقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن سعدة من العجمان وصاحبها وحش من عشيرة سليمان وأبوها كحيلان الطريفي. 22 1 فرس شقراء دهمة قنيهر بنت فرس ابن تجنون صاحبها رعي سقط وأبوها ربدان من خيول الداوش العتيقة. 7 1 فرس حمراء دهمة نجيب صاحبها خالد بن حشر من عائلة وارق وأبوها عبيان حصان الحميداني.

القسم الثاني: الصقلاويات المريغيات

النمرة العدد 41 1 فرس شقراء صقلاوية مريغية صاحبها وابل من السباعة وأبوها حصان بن دريبة واسمها عصبية.

القسم الثالث : العبيات

النمرة العدد 6 1 فرس شقراء عبية شراكية أمها فرس حمد الشريفي وأبوها الأزرق حصان ابن جدران. 14 1 فرس زرقاء عبية شراكية أمها نومة فرس حمد الشريفي وأبوها غادر الأزرق. 3 1 فرس زرقاء عبية شراكية أمها نومة وأبوها غادر وأسمها فضية. 2 1 فرس زرقاء عبية شراكية أمها نومة وأبوها الأشهب المريغي واسمها نورة. 5 1 فرس زرقاء عبية شراكية صاحبها حمد الشريفي وأبوها عبيان أبو جرس واسمها لبده. 1 1 فرس زرقاء عبية شراكية صاحبها حمد الشريفي وأبوها المهيوبي واسمها نومة. فرس زرقاء بنت الزرقاء فرس ابن زيدان بنت المهيوبي وأبوها غادر واسمها زبيدة. 3 1 فرس زرقاء بنت الزرقاء فرس ابن زيدان بنت المهيوبي وأبوها غادر واسمها زبيدة.

القسم الرابع: الهدبات

النمرة العدد 1 1 فرس زرقاء هادبة الفرد صاحبها علوس ابن أخت الضبى بن شتيوى وأبوها المهيوبي واسمها الغراء. 4 1 فرس زرقاء هادبة مشيطب صاحبها عبيد بن مدحم من الجمصة وأبوها حصان بن دريبة. 5 1 فرس بقعاء هادبة مشيطب صاحبها محمد المخلدي من الجمصة وأبوها الأعرج. 3 1 فرس شقراء هادبة مشيطب صاحبها نايف بن مرشد وأبوها الأعرج واسمها سرة. 2 1 فرس بقعاء هادبة مشيطب صاحبها طلال بن راشد وأبوها ابن سودان بن كفيفة.

القسم الخامس: الحمدانيات

النمرة العدد 1 1 فرس زرقاء حمدانية سمر رسن المغير بن بريكان وصاحبها منوخ من الكواكبة وأبوها الأعرج. 3 1 فرس زرقاء حمدانية سمر صاحبها صالح من الساهم أبوها حصان الحضيري واسمها جفلة. 2 1 فرس زرقاء أمها حمدانية سمر الزرقاء فرس منوح من الكواكبة أبوها الأشقر شويمان سباح واسمها سليمة. 5 1 فرس بقعاء حمدانية سمر صاحبها ابن جازل. 4 1 فرس حمراء أمها الزرقاء حمجانية سمر فرس صالح من الساهم وأبوها كحيلان التامري واسمها خزانة.

القسم السادس: الشويمان

النمرة العدد 1 1 فرس شقراء شويمة سباحية صاحبها محمد أخو نويدس من الرولة وأبوها الأعرج ابن سودان واسمها دليعة. 3 1 فرس شقراء شويمة سباحية أمها وديعة وأبوها الأزرق حصان الحضيرى واسمها مجيبة. 2 1 فرس شقراء شويمة سباحية أمها وديعة وأبوها الاشهب المريغي. 4 1 فرس شقراء بنت الشقراء شويمة سباحية بنت وديعة وأبو امها الأشهب المريغي وأبو الفرس كحيلان الأزرق حصان بن جدران. 1 1 فرس شقراء كحيلة أم معارف أمها عزيزة أبوها الكحيلان الأزرق حصان ابن جدران واسمها صبحة.
الوراق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب نهاية الأرب في معرفة أنساب العرب القلقشندي على نجيب مجلس قبائل مصر العام 3 04-04-2019 09:00 PM
الخيل فى عهد أسرة محمد على الوراق مجلس الخيل العربي 3 23-12-2017 10:43 AM
مخطوط عباس باشا عن أصول الخيل الوراق مجلس الخيل العربي 0 23-12-2017 10:30 AM
ولاة مصر ابن حزم مجلس قبائل مصر العام 1 07-12-2012 04:09 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 01:31 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه