قيام النهار ,,, - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز

بقلم :
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: قبيلة حرب و نعتهم بالامازيغ البربر و الزنوج و الحرب النفسية و السلالة E (آخر رد :النوميدي)       :: النسب الكامل لعائلة غندورة في السعودية (آخر رد :هاشم غندورة)       :: استفسار عن نسب عائلة القادري في فلسطين (آخر رد :سالم القادري)       :: قبيلة العرمان العريقة نسب موثق في أشهر كتب النسابة المتقدمين (تحقيق) (آخر رد :السعيداني العرماني)       :: ال الكمالي الزهريين في بر فارس و امارات الساحل المهادن (آخر رد :عبدالله عبد الكريم الحبيشي الزهري)       :: القبائل التونسيه الجزء 1 : أقليم باجه (آخر رد :عالم بالأنساب)       :: قراءة فى كتاب " كشف أسرار الباطنية و أخبار القرامطة " ,,, (آخر رد :الوتيد)       :: كتاب ديوان الفداغة (آخر رد :الوتيد)       :: بحر الانساب العالمي- الكشاف - المحيط - نسخة دار الكتب المصرية للرفاعي ( تحقيق ) (آخر رد :الوتيد)       :: أسماء القبائل والعوائل والعشائر المتشابهة ( ملخص مفيد ) (آخر رد :الوتيد)      



الاسلام باقلامنا " و من احسن قولا ممن دعا الى الله و عمل صالحا و قال انني من المسلمين "


إضافة رد
قديم 22-06-2018, 09:09 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

1 (8) قيام النهار ,,,

قيام النهار


أ.د أحمد الريسونى


في القرآن الكريم سورتان متشابهتان ومتجاورتان في الزمان والمكان، هما سورة المزمل وسورة المدثر.
فأما تشابههما فحسبنا منه التشابه اللفظي والمعنوي في الاسم المأخوذ من نداء الافتتاح لكل منهما ...
(يا أيها المزمل) (يا أيها المدثر) وكذلك ابتداء كل منهما بالأمر بالقيام.

وأما تجاورهما في الزمان فهو نزولهما متتابعتين أو متقاربتين ضمن أول ما نزل من القرآن الكريم.
وأما تجاورهما المكاني فأعني به تتابعهما في ترتيب السور بالمصحف الشريف،
مع أن كثيرا من سور القرآن وآياته تتابعت عند النزول وتباعدت عند الترتيب.

ما أريد الوقوف عنده في أمر السورتين الكريمتين هو....
الأمر بالقيام الوارد في مطلع كل منهما:
ـ (يا أيها المزمل قم الليل)
ـ (يا أيها المدثر قم فأنذر)
أمران بلفظ واحد، لكن في اتجاهين مختلفين.

أما الأمر الأول (قم الليل)....
فقد أصبح له شأن وذكر في الدين والتدين، وفي التعبد والتقرب، وفي التربية والتزكية.
وأصبح له اسمه الخاص به الدال عليه بلا غموض ولا التباس، وهو "قيام الليل".

وأما الأمر الثاني (قم فأنذر) ....
فلم يحظ بشيء مما حظي به الأمر الأول،
ولذلك فهو قصدي في هذه الورقة من "أوراق التجديد".

لقد كان المفروض بالنظر إلى سورة المدثر ومطلعها،
ومقارنتها مع شقيقتها سورة المزمل ومطلعها،
أن نتحدث عن "قيام النهار" مثلما نتحدث عن "قيام الليل"



وإذا كان مضمون قيام الليل هو الصلاة والذكر والتلاوة ...
(قم الليل إلا قليلا نصفه أو انقص منه قليلا أو زد عليه ورتل القرآن ترتيلا)

فإن قيام النهار هو الدعوة بكل صيغها وما تتطلبه من مجاهدة ومكابدة ....
(قم فأنذر وربك فكبر وثيابك فطهر والرجز فاهجر ولا تمنن تستكثر ولربك فاصبر)

وسورة المزمل التي جاءت بقيام الليل هي نفسها لم تلبث أن وجهت الأنظار إلى قيام النهار...
قبل أن تصرح به شقيقتها المدثر. فبعد قوله تعالى تنويها بقيام الليل وأهميته ...
(إن ناشئة الليل هي أشد وطئا وأقوم قيلا) أضاف سبحانه (إن لك في النهار سبحا طويلا).

قال العلامة ابن عاشور يوضح مغزى هذه اللفتة ....
(فيتحصل من المعنى: قم الليل، لأن قيامه أشد وقعا وأرسخ قولا، ولأن النهار زمن فيه شغل عظيم
لا يترك لك خلوة بنفسك، وشغل النبي صلى الله عليه وسلم في النهار بالدعوة إلى الله وإبلاغ القرآن
وتعليم الدين ومحاجة المشركين وافتقاد المؤمنين المستضعفين فعبر عن جميع ذلك بالسبح الطويل)
التحرير والتنوير ج 92 ـ ص 462.

وكما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يشغل جزءا من ليله في قيام الله،
فقد كان يشغل عامة نهاره بقيام النهار، وفي مواجهة المناوئين له المتكتلين ضده
(وإنه لما قام عبد الله يدعوه كادوا يكونون عليه لِبَدا قال إنما أدعو ربي ولا أشرك به أحدا)

وإذا كان "قيام الليل" له ماله من عظيم الفضل وعظيم الأثر في التربية والتزكية فإن حكمه في
الدين يبقى في حدود الندب والترغيب، ويبقى مجاله الزمني في حدود جزء من الليل يزيد أو ينقص،

أما "قيام النهار"، بما هو دعوة وتبليغ، ومجاهدة ومكابدة، ومجادلة ومجالدة،
يتضمن عددا من الفرائض والواجبات، فضلا عن مندوباته ومستحباته،
لذلك فهو ألزم وآكد، ولذلك كان زمانه والقيام به "سبحا طويلا".

إننا اليوم ـ وفي هذه الأيام بالذات ـ
بحاجة إلى إحياء قيام النهار واستعادة مكانته وفاعليته.
إننا بحاجة إلى قيام الدعوة مثلما نحن بحاجة إلى قيام الدعاء.

إننا بحاجة إلى الأعمال المكونة لقيام النهار ...
(قم: فأنذر- وربك فكبر- وثيابك فطهر- والرجز فاهجر- ولا تمنن تستكثر)

مثلما نحن بحاجة إلى الأعمال المكونة لقيام الليل ...
(الركوع- السجود- التلاوة- الذكر- الدعاء).

بل الأعمال الأولى هي أوجب في الشرع وآكد في الواقع.

------------------
{ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً }
******************************************

توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضل قيام الليل و وقت السحر الارشيف الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة 0 13-07-2017 09:19 AM
قائمة بأحداث الامة الاسلامية متسلسلة من سنة 1هجرية الى 1421 هجرية محمد محمود فكرى الدراوى مجلس التاريخ الوسيط 24 02-04-2014 03:08 AM
أكثر من 100 سبب تساعدك لقيام الليل محمد محمود فكرى الدراوى الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة 5 20-06-2012 09:17 PM
تأثير قيام الليل فيسيولوجيا خليل المطيري الاسلام باقلامنا 3 16-01-2011 08:31 PM
قيام الليل في رمضان محمد البطش الصالون الفكري العربي 1 09-08-2010 09:15 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 09:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه