تفسير آيه-ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها-بقلم د.فتحى زغروت - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
استعيذوا بالله منها
بقلم : بنت النجادات
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: هل هذه الآية محكمة أم منسوخة : إذا حضر القسمة أولو القربى ..(النساء 8)؟ (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: لا سبيل إلى السلامة من ألسنة العامة (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: دورة في التحذير من الجماعات المخالفة وزارة الشؤون الإسلامية (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: سؤال عن الاصول (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: الى من ينتسب ال درويش (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: كيف تبر والديك بعد موتهما؟ (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: استفسار عن ال شامر (آخر رد :يزيد بن محمد بن بطي)       :: سؤال عن نسب بعض عائلات جرجا والبلينا ( محافظة سوهاج ) (آخر رد :أحمد محمود على مرزوق)       :: استعيذوا بالله منها (آخر رد :بنت النجادات)       :: أريد معلومات عن عائلة الشعلة الله يرحم والديكم (آخر رد :الشعله)      



مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية والد مؤسس الموقع


إضافة رد
قديم 26-09-2018, 02:48 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
ضيف شرف النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي تفسير آيه-ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها-بقلم د.فتحى زغروت

﴿بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ﴾
إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِّأُولِي الْأَلْبَابِ (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191) رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ ۖ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (192) رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا ۚ رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ (193)
التفسير
أن المقصود من هذا الدرس جذب القلوب والأرواح عن الاشتغال بالخلق والمادة الى الاستغراق في معرفة الحق وقد ورد فى تفسير الرازى قال ابن عمر: عن عائشة رحمها الله: قالت أن رسول الله ﷺ قد قام الى قربة من ماء في البيت فتوضأ ولم يكثر من صب الماء، ثم قام يصلي، فقرأ من القرآن وجعل يبكي، ثم رفع يديه فجعل يبكي حتى رأيت دموعه قد بلت الأرض، فأتاه بلال يؤذنه بصلاة الغداة فرآه يبكي، فقال له: يا رسول الله أتبكي وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر، فقال: يا بلال أفلا أكون عبدا شكورا، ثم قال: ما لي لا أبكي وقد أنزل الله في هذه الليلة: {إِنَّ فِي خَلْقِ السموات والأرض} ثم قال: ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها وروي: ويل لمن لاكها بين فكيه ولم يتأمل فيها.
(إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) أى ان فى خلق السموات والارض على ما بهما من إحكام وابداع (وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ) أى وتعاقب الليل والنهار على الدوام (لَآيَاتٍ لِّأُولِي الْأَلْبَابِ) أى علامات واضحة على الصانع وباهر حكمته , ولا يظهرذلك الا لذوى العقول الذين ينظرون الى الكون بطريق التفكر والاستدلال لا كما تنظر البهائم , ثم وصف تعالى أولى الألباب فقال (الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِهِمْ) أى يذكرون الله بألسنتهم وقلوبهم فى جميع الأحوال فى حال القيام والقعود والاضطجاع فلا يغفلون عنه تعالى فى عامة أوقاتهم، لا طمئنان قلوبهم بذكره واستغراق سرائرهم فى مراقبته (وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) أى يتدبرون فى ملكوت السموات والأرض , فى خلقهما بهذه الأجرام العظام وما فيهما من عجائب المصنوعات وغرائب المبتدعات قائلين(رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا) أى ما خلقت هذا الكون وما فيه عبثا من غير حكمة (سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) أى ننزهك يا ألله عن العبث فأجرنا واحمنا من عذاب جهنم (رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ) أى من أدخلته النار فقد أذللته وأهنته غاية الاهانة وفضحته على رءوس الأشهاد(وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ) أى ليس لهم من يمنعهم من عذاب الله ,والمراد بالظالمين الكفار كما قال ابن عباس وجمهور المفسرين وقد صرح به فى البقرة(والكافرون هم الظالمون) (رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ) أى داعيا يدعو الى الايمان وهو محمد ﷺ (أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا) أى يقول هذا الداعى أيها الناس آمنوا بربكم واشهدوا له بالوحدانية فصدقنا بذلك واتبعناه (رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا) أى استر لنا ذنوبنا ولا تفضحنا بها (وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا) أى امح بفضلك ورحمتك ما ارتكبناه من سيئات (وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ) أى ألحقنا بالصالحين قال ابن عباس : الذنوب هى الكبائر والسيئات هى الصغائر ويؤيده (إِن تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلًا كَرِيمًا)}سورة النساء الآية 31{ فلا تكرار إذا.
الى اللقاء مع تفسير آية أخرى

د فتحي زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2019, 11:24 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

مشكورين على هذا الشرح
حلول العالم
توقيع : حلول
حلول غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سبب تسمية العراق مع تطور العلم العراقي مجاهد الخفاجى منتدى جغرافية البلدان و السكان 14 03-02-2018 01:53 PM
صحة اصول اهل المدينة . لشيخ الاسلام ابن تيمية . تفضيل مذهب مالك على مذهب ابي حنيفة جليس الفقهاء مجلس فقه السنة 0 29-07-2017 12:18 PM
سبب تسمية العراق مع نوع العلم . مجاهد الخفاجى مجلس قبائل العراق العام 19 27-10-2016 04:48 AM
تاريخ الفتاش الألوسي مكتبة الانساب و تراجم النسابين 0 23-06-2014 12:17 AM
خواطر قرآنية عبد الحميد جويلي مجلس علم التفسير 1 15-04-2012 04:31 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 10:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه