"سافرت القضية" ,,, - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عاتكة بنت الاةقص (السماعنه السلميه بقنا)
بقلم : حسام سباق
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: أين ذهب يهود الجزيرة العربية (آخر رد :الجارود)       :: اصل عائلة غزلى (آخر رد :عبدالتواب غزلى)       :: عائلة العبداللطيف (آخر رد :عبدالله بن محمد ا)       :: ال جاسر/ قرية الشيخ زين الدين ، مركز طهطا ، سوهاج (آخر رد :حسام سباق)       :: البلدان التي تحمل اسم بني محمد (آخر رد :محمد سليم الاموي)       :: بيان اللجنة رقم 2 : بخصوص عمود النسب المعتمد لال حسين الفاسي الرضويين (آخر رد :محمد ابن عبد الرحمن)       :: الكرسفيين الامويين في المغرب (آخر رد :محمد سليم الاموي)       :: المراونة الأمويين في صعيد مصر (آخر رد :محمد سليم الاموي)       :: ابو الفرج الاصفهاني ونسبه الى بنو أمية (آخر رد :محمد سليم الاموي)       :: قبيلة المجلس الاموية في دولة موريتانيا (آخر رد :محمد سليم الاموي)      



الصالون الفكري العربي مجلس الحوار العربي و استطلاعات الرأي

Like Tree3Likes
  • 2 Post By حسن جبريل العباسي
  • 1 Post By حازم زكي البكري

إضافة رد
قديم 22-11-2019, 03:29 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

1 (8) "سافرت القضية" ,,,

"سافرت القضية"

محمد يوسف عدس

قصيدة ربما لم تسمع عنها من قبل ..
وستندهش أن هذا المنشور السياسي بكل كلمة ومصطلح جافّ فيه ،
كان أغنية لواحدة من أرق أصوات المطربات العرب
وأكثرهن عاطفية وشهرة .. هى فيروز ..
كتبها -على الأرجح-
شاعر فلسطيني مجهول لم أجد إسمه فى أي مصدر ..
لحّن القصيدة الأخوان رحبانى ..

وقيل أن فيروز غنَّتها مرة واحدة في الجزائر سنة ١٩٦٨
وكانت هزيمة ١٩٦٧ التاريخية لا تزال
تصبغ الأفق العربي بالسواد والمرارة..
واستشعر الناس بأن النكبة الفلسطينية
قد وصلت إلى باب مسدود ؛
وذَوَتْ فيه الآمال وسادت مشاعر اليأس والقنوط ؛
مما انعكس واضحا فى هذه القصيدة ..

ولأمر ما مُنعت الأغنية من الإذاعة فى كل بلاد العرب..
فطواها النسيان ، ولم تحاول فيروز تكرارها
فى أي حفلة من حفلاتها بعد ذلك ..

وقد لاحظ سعيد ندا أن كلمات الأغنية
تعبّر عن حال العالم العربي والإسلامي اليوم ،
فكتب أقصر مقال فى جريدة الشعب من سطرين أو ثلاثة ،
ليقدّمها إلى القُرّاء وترك لهم رابط الأغنية ثم انصرف ..!

مصدر اهتمامي بهذه القصيدة ...
أنها تمثل بالفعل مرحلة من مراحل القضية الفلسطينية ،
وقد لفتت نظري إلى الإسهامات الثرية...
لفيروز و"الأخوان رحباني" فى متابعة القضية ،
وتطورات الحال فى فلسطين المحتلة منذ نكبة ١٩٤٨م
مرورا بظهور الانتفاضات الشعبية والمقاومة المسلحة
التى سمحت بعودة الأمل من جديد ..
----------
وهذه كلمات أغنية فيروز المحظورة
[لاحظ مرارة الكلمات والسخرية السوداء تنضح منها]
وقد انتقلت القضية من ساحة الحرب والمقاومة
إلى ساحة الكلام والمناورة
فى مجلس الأمن بالأمم المتحدة:
----------
سافرتِ القضية تعرضُ شكواها
في رُدهَةِ المحاكمِ الدَّوْلية
وكانت الجمعية قد خصصتِ الجلسة
للبحثِ في قضيةِ القضية
----------
وجاء مندوبون عن سائرِ الأممْ
جاؤوا من الأمم
من دول الشِّمال والجنوب
والدولِ الصغيرة
والدولِ الكبيرة
واجتمع الجميع في جلسةٍ رسمية
وكانت الجمعية قد خصّصتِ الجلسة
للبحثِ في قضيةِ القضية
----------
وخطَبَ الأمينُ العام..
حكى عن السلام
وبحث الأعضاءُ الموضوع
وطُرِحَ المشروعْ:
عدالةُ القضية .. حريةُ الشعوب
كرامةُ الإنسان .. وشرعةُ الحقوق
وقفُ إطلاق النارْ .. إنهاءِ النزاع
----------
التصويتْ، التوصيات
،البتُ في المشاكلِ المعلقة
الإجماعْ...!
وصرّحت مصادرٌ موثوقة
نقلًا عن المراجع المُطَّلعة
----------
،ودَرستِ الهيئة ، وارتأتِ الهيئة
وقَرَّرتِ الهيئة إرسالَ مبعوثْ
وصرّحَ المبعوث بأنه مبعوثْ
من قِبَلِ المصادرْ
وأنَّ حلا ما في طريقِ الحلّْ
----------
وحين جاء الليلْ
كان القُضاةُ تعِبوا
أتعبَهم طولُ النِقاش
فأغلقوا الدفاترْ، وذهبوا للنوم
ذهبوا للنوم ..!
----------
وكان في الخارجْ صوتُ شتاءِ وظلامْ
وبائسونَ يبحثونَ عن سلامْ
والجوعُ في ملاجئِ المشردين ينامْ
وكانتِ الرياحُ ماتزالْ تقتلِعُ الخيامْ..!

---------------------


توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-11-2019, 04:11 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حازم زكي البكري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة palestine

افتراضي

توقيع : حازم زكي البكري
نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق
حازم زكي البكري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 11:55 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه