تفسير آية - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
يوجهه إلى طاعات اليوم و الليلة
بقلم : د ايمن زغروت
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نسبة آل العفيف في اليمن ومشجر العفيف الحسني (آخر رد :ابوخالد العفيف)       :: المشائخ ال بن عفيف (آخر رد :ابوخالد العفيف)       :: عوامر همدان في الجزيرة العربية (آخر رد :بوجمال صلالة)       :: رؤية الملائكة والجن (آخر رد :طارق بدر النهدي)       :: اصول السوالمة في فلسطين (آخر رد :أبن فلاح)       :: قبيلة الفضلي من المغرب (آخر رد :عبدلله)       :: نسب قبيلة العوامر (آخر رد :حمد العامري)       :: خريطة القبائل العربية في مصر ... بقلم م أيمن زغروت (آخر رد :السيد منصور سيمير)       :: يوجهه إلى طاعات اليوم و الليلة (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: المبارك (آخر رد :رعد جميل ابراهيم المبارك)      



مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية والد مؤسس الموقع


إضافة رد
قديم 16-12-2019, 12:59 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
ضيف شرف النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي تفسير آية

تفسير آية
إعداد د/ فتحى زغروت
"وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَأَدْبَارَ السُّجُودِ"



الشــرح والتفسير:-
قال البغوي رحمه الله: قوله تعالي: (ومن الليل فسبحه) ، يعني صلاة المغرب والعشاء، (ومن الليل)، أي: صلاة الليل، (وأدبار السجود) قال عمر بن الخطاب وغيره من الصحابة، هما: ركعتان بعد صلاة المغرب، وأدبار النجوم، هما الركعتان قبل صلاة الفجر، وقد روي عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: ما كان رسول الله علي شيئ من النوافل أشد معاهدة منه علي الركعتين أمام الصبح، وعنها أنها قالت أيضاً: قال "رسول الله صلي الله عليه وسلم" (ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها)، وعن عبد الله بن مسعود أنه قال: ما احصي ما سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقرأ في الركعتين بعد المغرب وفي الركعتين قبل صلاة الفجر بـ قل ياأيها الكافرون وقل هو الله أحد.
أما قوله (وأدبار السجود): هو التسبيح باللسان في أدبارالصلوات المكتوبات. وقد روي عن أبي هريرة أنه قال عن الصحابة: قالوا يارسول الله ذهب أهل الدثور بالدرجات والنعيم المقيم، قال كيف ذك؟ قالوا صلوا كما صلينا وجاهدوا كما جاهدنا وأنفقوا من فضول أموالهم، وليست لنا أموال، قال (أفلا أخبركم بأمر تدركون به من كان قبلكم وتسبقون من جاء بعدكم ولا يأتي أحد بمثل ما جئتم به إلا من جاء بمثله: تسبحون في دبر كل صلاة عشراً، وتحمدون عشراً، وتكبرون عشراً.
ويقول صاحب الظلال في تفسير تلك الآية :
أن الله يربط التسبيح والحمد والسجود بالسموات والأرض، وبالليل والنهار، ويركز علي إعادة جو جديد يحيط بتلك اللمسة جو الصبر والحمد والتسبيح والسجود موصولاً كل ذلك بصفحة الكون وظواهر الوجود تثور في الحس كلما نظر إلي السماوات والأرض، وكلما رأي مطلع الشمس أو مقدم الليل وكلما سجد لله في شروق أو غروب.
إلي اللقــاء مع آية أخري...
د فتحي زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تخريج اسانيد التفسير خادم القران مجلس الجرح و التعديل 0 25-07-2017 01:59 PM
علم التفسير خادم القران مجلس علم التفسير 0 03-07-2017 10:14 AM
روابط تحميل تفاسير القرآن الكريم قاسم سليمان مجلس علم التفسير 1 26-03-2012 06:53 PM
من تراث امة الإسلام محمد محمود فكرى الدراوى مكتبة الانساب و تراجم النسابين 0 05-02-2010 12:29 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 11:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه