لمحات من كتاب(الجواهر الذهبية فى أوصاف ومعجزات خير البرية) - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الطريقة الصحيحة لقراءة القرآن الكريم ,,,
بقلم : حسن جبريل العباسي
قريبا
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نسب الحويطات وفخوذها من موسوعه الانساب النبوية (آخر رد :محمد طه الحويطي)       :: عشائر السلط و انسابها (آخر رد :ألأمير فهمي ألأدهم)       :: ال فقيه وال قدير من الاشراف الحسينيين بالمغرب (آخر رد :نبات)       :: الحمادين (آخر رد :شاذلي حسان محمد)       :: الثقة في قضاء الله عز وجل ,,, (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: نصائح لغسل اليدين والتخلص من الجراثيم ,,, (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: الطريقة الصحيحة لقراءة القرآن الكريم ,,, (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: أكبر 5 عشائر في الشعراوية الغربية (آخر رد :علار الشعراوية)       :: شرح النتيجة J-M172 (آخر رد :ابن أدم القصيمي)       :: أهميـــة الوعى بالتاريخ (آخر رد :د فتحي زغروت)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس أنساب آل البيت > مجلس الاشراف العقيليين > مجلس قبيلة العليقات


إضافة رد
قديم 08-01-2020, 08:51 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي لمحات من كتاب(الجواهر الذهبية فى أوصاف ومعجزات خير البرية)

أولاً:ـ
معلوم أن الإنسان جُبل على الإقناع بعين اليقين بعد علم اليقين فإن الله سبحانه وتعالى بواسع رحمته قد أيده بالمعجزات الحسية التى تؤكد وتقطع بأنه الحق وأن رسل الله عليهم السلام صادقون وأن رسالتهم حق ونور من الله ويقين فقد جاء فى الصحيحين فى حديث أبى هريرة قال: قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: {ما من نبى من الأنبياء إلا أعطى من الآيات (أى المعجزات) ما مثله آمن عليه البشر وإنما كان الذى أوتيته وحى من الله فأرجوا أن أكون أكثرهم تابعًا يوم القيامة}.

ثانيًا:
فكل نبى كان له معجزات توافق زمانه وقومه فقد أيد الله سيدنا موسى بمعجزات هى: العصا واليد البيضاء والألواح ، ليضحد سحر فرعون وقومه وبيان ذلك قوله سبحانه وتعالى فى كتابه بسم الله الرحمن الرحيم: }وَأَلۡقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلۡقَفۡ مَا صَنَعُوٓاْۖ إِنَّمَا صَنَعُواْ كَيۡدُ سَٰحِرٖۖ وَلَا يُفۡلِحُ ٱلسَّاحِرُ حَيۡثُ أَتَىٰ{(طه:69).
وقوله : } فَلَمَّآ أَلۡقَوۡاْ قَالَ مُوسَىٰ مَا جِئۡتُم بِهِ ٱلسِّحۡرُۖ إِنَّ ٱللَّهَ سَيُبۡطِلُهُۥٓ إِنَّ ٱللَّهَ لَا يُصۡلِحُ عَمَلَ ٱلۡمُفۡسِدِينَ{(يونس:81).
ثالثًا:
وأيد المسيح عيسى ابن مريم بمعجزات هى: إحياء الموتى وإبراء الأكمه والأبرص بإذن الله، فى زمن برع فيه الحكماء والعلماء فى شئون الطب وغيرها وبيان ذلك فى قول الحق تبارك وتعالى: }وَرَسُولًا إِلَىٰ بَنِيٓ إِسۡرَٰٓءِيلَ أَنِّي قَدۡ جِئۡتُكُم بِ‍َٔايَةٖ مِّن رَّبِّكُمۡ أَنِّيٓ أَخۡلُقُ لَكُم مِّنَ ٱلطِّينِ كَهَيۡ‍َٔةِ ٱلطَّيۡرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيۡرَۢا بِإِذۡنِ ٱللَّهِۖ وَأُبۡرِئُ ٱلۡأَكۡمَهَ وَٱلۡأَبۡرَصَ وَأُحۡيِ ٱلۡمَوۡتَىٰ بِإِذۡنِ ٱللَّهِۖ{(آل عمران:49).

رابعًا:
حينما طلب سيدنا إبراهيم الخليل معجزة إحياء الموتى أمام عينيه كان هو نفسه على علم اليقين بذلك ولكن ليعلم الناس وليطمئن قلوبهم ليزدادوا إيمانًا وبيان ذلك فى قوله I : بسم الله الرحمن الرحيم }وَإِذۡ قَالَ إِبۡرَٰهِ‍ۧمُ رَبِّ أَرِنِي كَيۡفَ تُحۡيِ ٱلۡمَوۡتَىٰۖ قَالَ أَوَ لَمۡ تُؤۡمِنۖ قَالَ بَلَىٰ وَلَٰكِن لِّيَطۡمَئِنَّ قَلۡبِيۖ{(البقرة:260).
وهكذا كانت المعجزات دليل يقين على صدق الأنبياء والمرسلين وحجة دامغة على المعتدين ونورًا مبينًا للمهتدين، وبيان ذلك فى قول الحق تبارك وتعالى بسم الله الرحمن الرحيم: }وَقَالُواْ مَهۡمَا تَأۡتِنَا بِهِۦ مِنۡ ءَايَةٖ لِّتَسۡحَرَنَا بِهَا فَمَا نَحۡنُ لَكَ بِمُؤۡمِنِينَ{(الأعراف:132).
}وَمَا تُغۡنِي ٱلۡأٓيَٰتُ وَٱلنُّذُرُ عَن قَوۡمٖ لَّا يُؤۡمِنُونَ{(يونس:101).
وقوله I: } وَإِذَا مَآ أُنزِلَتۡ سُورَةٞ فَمِنۡهُم مَّن يَقُولُ أَيُّكُمۡ زَادَتۡهُ هَٰذِهِۦٓ إِيمَٰنٗاۚ فَأَمَّا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ فَزَادَتۡهُمۡ إِيمَٰنٗا وَهُمۡ يَسۡتَبۡشِرُونَ ١٢٤ وَأَمَّا ٱلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٞ فَزَادَتۡهُمۡ رِجۡسًا إِلَىٰ رِجۡسِهِمۡ وَمَاتُواْ وَهُمۡ كَٰفِرُونَ{(التوبة:124/125).
فإن الله بعظم قدرته وبديع حكمته وكريم فضله وعفوه ورحمته ليصبغ على عباده بالآيات ليخرجهم من دياجير الجاهلية وضلالتها وظلماتها لينعموا بنور الله ويسيروا على الصراط السوى المستقيم.
خامسًا:
مسك الختام .. والآيات العظام .. والنور التام
مولد سيد الأنام .. حبيب الرحمن .. سيد الكونين والثقلين
خاتم الأنبياء وأعظم المرسلين مولانا وسيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
فقد بعثه ومَنَّ الله على العالمين لينشر فى الأرض نور الله والعدل والسلام والمحبة ومكارم الأخلاق فكان ولابد من معجزات بينات حسية تؤيده منذ لحظة مولده وما قبلها حتى تقوم الساعة.

رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:55 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

البطاقة المحمدية

الاسم/ سيدنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف إلى ابن عدنان إلى إسماعيل إلى سيدنا إبراهيم عليهم الصلاة السلام.
اسم الوالد/ عبد الله بن عبد المطلب
اسم الجد/ عبد المطلب بن هاشم بن عيد مناف
اسم الوالدة/ السيدة أمنة بنت وهب-رضى الله عنها.
اسم المرضعة/ السيدة حليمة السعدية
تاريخ الميلاد/ 11 ربيع الأول هجريًا الموافق 10/4/577 ميلاديًا، عام 53 قبل الهجرة الشريفة.
محل الميلاد/ مكة المكرمة
الديانة/ أول المسلمين
الوظيفة/ رسول الله وخاتم الأنبياء وأعظم المرسلين رحمة للعالمين
محل الإقامة/ حى بنى هاشم من قريش بمكة المكرمة ثم الهجرة للمدينة المنورة
فهو سيد الخلق وأكرم الخلق وأشرف الخلق وأفضل الخلق عند الله سبحانه وتعالى والرحمة المهداة والنعمة والمنة المسداه الجامع لجميع كمالات الصفات البشرية والذى كانت حياته ومعاملاته قرآنية والإنسان الكامل عبد الله المخصوص وحبيب الله المخصوص نور الهدى أول الخلق نورًا وروحًا والرءوف الرحيم بالمؤمنين إمام عباد الله المتقين ومنبع مدد العارفين وجميع أولياء الله الصالحين .
سبحانه جل من قال: بسم الله الرحمن الرحيم: } وَإِنَّكَ لَعَلَىٰ خُلُقٍ عَظِيمٖ{(القلم:4).
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:56 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

نسب النبي ص

هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بن إسماعيل بن إبراهيم.
عبد الله:وهو والد رسول الإسلام وأمه فاطمة بنت عمرو المخزومية القرشية وقد كان أفضل إخوته خلقا وأحسنهم وصفا ومن أصغرهم سنا حتى كانت تحبه قريش كلها وتزوج بآمنة بنت وهب وكانت من أشرف نساء قريش وقتها بعد ما نجا من الذبح.
عبد المطلب:جد رسول الله واسمه شيبة الحمد وذلك لبياض شعره وكان منه ما ذكرنا من الولد وما حدث مع ابنه عبد الله وسبب تسميته عبد المطلب هو أن أباه هاشم تزوج من امرأة من أشراف بني النجار من المدينة وكانت تشترط أن تبقى هناك وكان هاشم يرحل بتجارته للشام ويتركها ثم عند عبوره بالمدينة كان يمكث معها فولدت له شيبه الحمد ولما كبر الولد وكان يلعب مع صبيان قومه فيغلبهم يقول دائما أنا ابن هاشم تفاخرا وسمعه رجل من قريش مارا فرجع مكة يخبر عمه المطلب فما لبث أن ذهب المطلب إلى المدينة وعرف ابن أخيه وقال له أنا عمك وأريدك أن ترجع معي إلى مكة وتأخذ ملك أبيك الذي تركه لك وطفق به راجعا إلى مكة مردفاً إياه خلفه على راحلته وكان المطلب عندما تسأله الناس في مكة من هذا الغلام؟ فيقول هذا عبد لي أحضرته من الشام حتى عرف بعبد المطلب ثم عرف بعد ذلك أنه ابن هاشم لأن بعض قريش حاول الاستيلاء على ما تركه له أبوه فاستنجد بأخواله من بني النجار فأجابوه فكانت له منعة وهيبة في قريش بعدها.
هاشم:واسمه عمرو وسمي هاشم لأنه أول من هشم الثريد لقومه بمكة وأطعمهم.
عبد مناف: واسمه المغيرة وكان يقال له القمر من شدة جماله، وله ثلاثة إخوة وهم عبد العزى وعبد الدار وعبد قصي.
قصي:واسمه زيد وسمي قصي لأن ربيعة بن حرام العذري وهو رجل من أشراف الشام تزوج من أمه فاطمة بنت سعد الكلبية بعدما مات أبوه كلاب وأخذه وأمه وهو رضيع إلى أرض بني عذره بالشام ومكث فيها حتى شب ولذلك سمي قصي لبعده عن قومه بمكة والقاصي هو البعيد.
كلاب:وأم كلاب – فيما ذكر- هند بنت سرير بن ثعلبة بن الحارث بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة. وله أخوان من أبيه من غير أمه. وهما تيم ويقظة، أمهما- فيما قال هشام بن الكلبى – أسماء بنت عدى بن حارثة بن عمرو بن عامر بن بارق. وأما ابن إسحاق فأنه قال: أمهما هند بنت حارثة البارقية. قال: ويقال: بل يقظة لهند بنت سرير أم كلاب.
مُرة:ومرة هو الجد المشترك لأجداد النبي الأربعة، وأم مرة وحشية بنت شيبان بن محارب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة، وأخواه لأبيه وأمه عدى وهصيص. وقيل أن أم هؤلاء الثلاثة مخشية. وقيل أن أم مرة وهصيص مخشية بنت شيبان بن محارب بن فهر بن مالك بن النضر، وأم عدى رقاش بنت ركبة بن نائلة بن كعب بن حرب بن تيم بن سعد بن فهم بن عمرو بن قيس بن عيلان.
كعب:وأم كعب ماوية – فيما قال ابن إسحاق وابن الكلبي – وماوية بنت كعب بن القين بن جسر بن شيع الله بن أسد بن وبرة بن تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة، وله أخوان من أبيه وأمه: أحدهما يقال له عامر والآخر سامة، وهم بنو ناجية.
لؤي:وأم لؤى – فيما قال ابن هشام – عاتكة بنت يخلد بن النضر بن كنانة، وهى أولى العواتك اللائى ولدن رسول الله من قريش.
غالب:وأم غالب ليلى بنت الحارث بن تميم بن سعد بن هذيل بن مدركة. وأخوته من أبيه وأمه: الحارث ومحارب وأسد وعوف وذئب وكانت محارب والحارث من قريش الظواهر، فدخلت الحارث الأبطح.
فهر:أمه جندلة بنت عامر بن الحارث بن مضاض الجرهمي. وكان أبو عبيدة معمر بن المثنى يقول – فيما ذكر عنه – أمه سلمى بنت أد بن طابخة بن الياس بن مضر وقيل جميلة بنت عدوان من بارق من الأزد. وكان فهر في زمانه رئيس قبائل قريش و كنانة و أسد وهم بنو خزيمة بن مدركة في حربهم حسان بن عبد كلال بن مثوب ذى حرث الحميرى.
مالك:وأمه عركشة بنت عدوان وهو الحارث بن عمرو بن قيس بن عيلان، في قول ابن هشام. وأما ابن اسحاق فأنه قال: أمه عاتكة بنت عدوان بن عمرو بن قيس بن عيلان. وقيل: أن عكرشة لقب عاتكة بنت عدوان, واسمها عاتكة. وقيل أن أمه هند بنت فهم بن عمرو بن قيس بن عيلان. وكان لمالك أخوان يقال لأحدهما يخلد، فدخلت يخلد في بنى عمرو بن الحارث بن مالك بن كنانة، فخرجوا من جماع قريش. والآخر منهما يقال له: الصلت لم يبق من ذريته أحد.
النضر:واسم النضر قيس، وأمه برة بنت مر بن أد بن طابخة. إخوته لأبيه وأمه نضير ومالك وملكان وعامر والحارث وعمرو وسعد وعوف وغنم ومخزمة وجرول وغزوان وحدال. وأخوهم من ابيهم عبد مناة وأمه فكيهة وقيل فكهة- وهى الذفراء بنت هنى بن بلى بن عمرو بن الحاف بن قضاعة.
كنانة:وأم كنانة عوانة بنت سعد بن قيس بن عيلان. وقد قيل: أن أمه هند بنت عمرو بن قيس، وأخوته من أسد وأسدة، يقال أنه أبو جذام والهون، وأمهم برة بنت مر بن أد بن طابحة، وهى أم النضر بن كنانة، خلف عليها بعد أبيه. وإليه تنتسب قبيلة كنانة.
خزيمة:وأمه سلمى بنت سليم بن الحاف بن قضاعة، وأخوه لأبيه وأمه هذيل، وأخوهما لأمهما تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة. وقد قيل: أن أم خزيمة وهذيل سلمى بنت أسد بن ربيعة.
مدركة:واسمه عمرو، وأمه خندف وهى ليلى بنت حلوان بن عمران بن الحافي بن قضاعة. وأمها ضرية بنت ربيعة بن نزار. قيل: بها سمى حمى ضرية.
إلياس:وأمه الرباب بنت حيدة بن معد، وأخوه لأبيه وأمه الناس وهو عيلان، وسمى عيلان – فيما ذكر – لأنه كان يعاتب على جوده. فيقال له: لتغلبن عليك العيلة يا عيلان، فلزمه هذا الاسم. وقيل: بل سمى عيلان بفرس كانت له تدعى عيلان. وقيل: سمى بذلك لأنه ولد في جبل يسمى عيلان. وقيل: سمى بذلك لأنه حضنه عبد لمضر يدعى عيلان.
مضر:وأمه سودة بنت عك، وأخوه لأبيه وأمه إياد، ولهما أخوان من أبيهما من غير أمهما وهما ربيعة وأنمار، وأمهما جدالة بنت وعلان بن جوشم بن جلهمة بن عمرو من جرهم.
نزار:وقيل أن نزارا كان يكنى أبا إياد. وقيل: بل كان يكنى أبا ربيعة، أمه معانة بنت جوشم بن جلهمة بن عمرو، وإخوته لأبيه وأمه، قنص وقناصة وسنام وحيدان وحيدة وعبيد الرماح والضحاك وبه كان معد يكنى.
معد:وأم معد ـ فيما زعم هشام ـ مهدد بنت اللهم بن جلحب بن جديس. وقيل ابن طسم من ولد يقشان بن إبراهيم خليل الرحمن. حدثنا الحارث بن محمد, قال: حدثنا محمد بن سعد, قال: حدثنا هشام بن محمد, قال: حدثنى محمد بن عبد الرحمن العجلانى: وأخوته من أبيه وأمه الديث – ان الديث هو عك.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:57 PM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

قبس من نور صفات حبيب الرحمن ص:
كان صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم بشاشة فى لين ، وإخلاص فى يقين ، وعزيمة فى دين، وذكر بلا فتور، ودعاء فى أذكار وسكينة فى وقار ، وتشريع فى تحقيق ، وحقيقة فى تأديب ، وتدبير فى ترتيب ، وتعليم فى تهذيب ، وإحسان فى معاملة ، ولطف فى مجاملة ، وابتسام فى مقابلة ، وصدق فى وفاء ، وعفاف فى حياء ، وعلم فى حلم ، وحزم فى عزم ، وعفو فى إحسان ، وقوة فى برهان ، وزهد فى إكرام ، وعلم فى أحكام ، وكرم فى إطعام ، وإفشاء فى سلام ، وصدق فى كلام ، وصيام وقيام ، ونصح فى سماحة ، وقول فى فصاحة ، وأبها فى جلال ، وهيبة فى كمال ، ونور وضياء فى جمال.
وصف النبى ص:

هيا معًا يا أحبابى فى الله سبحانه وتعالى لنلتقط سويًا صورة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم نتعرف من خلالها على ملامح شخصيته العظيمة ص.
ما ورد فى حسنه الباهر ص.

عن البراء بن عازب رضى الله عنه يقول: كان النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أحسن الناس وجهًا ، وأحسنهم خلقًا ، وليس بالطويل البائن ولا بالقصير.
وعن أبى إسحاق الهمدانى عن امرأة من همدان سماها قالت: حججت مع رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فرأيته على بعير له يطوف بالكعبة بيده مِحجَنُ عصا معوجة عليه بُردان أحمران يكاد يمس منكبه ، إذا مر بالحجر استلمه بالمحجن ثم يرفعه إليه فيقبله، قال أبو إسحاق: فقلت لها: شبهته؟ قالت: كالقمر ليلة البدر لم أر قبله ولا بعده مثله.
وعن عمار بن ياسر رضى الله عنه قال: قلت للرُّبيِّع بنت معوِّذ: صفى لى رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ، قالت: يا بنى لو رأيته رأيت الشمس طالعة.
صفة لون النبى ص:

عن أنس بن مالك رضى الله عنه يصف النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقال: كان رَبعه من القوم ليس بالطويل ولا بالقصير، أزهر اللون ليس بأبيض أمهق شديد البياض ولا بآدم الأسمر ليس بجعد قطط شعره كثير التجعد ولا سبط طويل أنزل عليه وهو ابن أربعين، فلبث فى مكة ثلاث عشرة سنة ينزل عليه وبالمدينة عشر سنين، وليس فى رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء، قال ربيعة فرأيت شعرا من شعره فإذا هو أحمر، فسألت فقيل: أحمر من الطيب.
وعن أبى هريرة رضى الله عنه يصف رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم شديد البياض. ولكن بياضه يسر الناظرين إليه، ولا تمل بياض يعلوه النور، والهيبة والوقار، والخشية والجلال.
وعن أبى هريرة رضى الله عنه قال: ما رأيت شيئًا أحسن من رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ،كان كأنه الشمس تجرى فى جبهته، وما رأيت أحدًا أسرع فى مشيته من رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كأنما الأرض تطوى له، وإنا لنجهد أنفسنا وإنه غير مكترث.
وعن نافع بن جبير قال: وصف علىُّ رضى الله عنه وكرم الله وجهه النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقال: كان أبيض مشربًا بالحمرة.
وهذا لون من أجمل الألوان، ومنظرًا من أطيب المناظر، أن يكون لون الإنسان أبيض يجرى الدم فيه، وبياض مخلوط بحمرة الدم.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:57 PM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

صفة وجه النبى ص:

عن سيدنا على رضى الله عنه أنه سئل عن صفة النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقال: ليس بالقصير ولا بالطويل، حسن الشعر رَجلُه([1]) مشرًا وجهه حمرة، ضخم الكراديس المفاصل شَثن الكعبين والقدمين، عظيم الرأس، طويل المسربة مجرى الدمع لم أر قبله ولا بعده مثله، إذا مشى تكفَّأ كأنما ينزل من صَبَب.
وعن سيدنا على رضى الله عنه قال: بعثنى رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم إلى اليمن فإنى أخطب يومًا على الناس، وحبر من أحبار يهود واقف فى يده سفر، ينظر فيه، فلما رآنى قال: صف لنا أبا القاسم، فقال سيدنا علىّ رضى الله عنه وكرم الله وجهه: ليس بالقصير ولا بالطويل البائن، فليس بالجعد القطط ولا بالسبط، وهو رَجلُ الشعر أسود، ضخم الرأس، مشربًا لونه حمرة، عظيم الكراديس، شثن الكفين والقدمين، طويل المسرًبة وهو الشعر الذى يكون من النحر إلى السرة أهدب الأشفار، مقرون الحاجبين، صلت الجبين، كان جبينه بارزًا، بعيد ما بين المنكبين، إذا مشى تكفأ كأنما ينزل من صَبَب، لم أر قبله ولا بعده مثله، قال علىّ: ثم سكت، فقال لى الحبر: وماذا؟ قال علىّ: هذا ما يحضرنى، قال الحبر: فى عينه حمرة، حسن اللحية، حسن الفم، تام الأذنين، يقبل جميعًا ويدبر جميعًا، فقال على: وما هو؟ قال لحبر: وفيه جفاء أى انحناء قال علىّ: هو الذى قلت لك كأنما ينزل من صبب، قال الحبر فإنى أجد هذه الصفة فى سفر إياى، ونجده يبعث فى حرم الله وأمنه وموضع بيته ثم يهاجر إلى حرم يحرمه هو ويكون له حرمة كحرمة الحرم الذى حرم الله، ونجد أنصاره الذى هاجر إليهم قومًا من ولد عمر بن عامر أهل نخل وأخل الأرض قبلهم يهود، قال على: هو هو، وهو رسول الله، قال الحبر: فإنى أشهد أنه نبى وأنه لرسول الله إلى الناس كافة، فعلى ذلك أحيا وعليه أموت وعليه أبعث إن شاء الله، قال: فكان يأتى عليًا فيعلمه القرآن ويخبره بشرائع الإسلام، ثم خرج علىُّ والحبر من هنالك حتى مات فى خلافة أبى بكر الصديق وهو مؤمن برسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم مصدق به.
ذكر شعره ص:

عن أنس قال بعد ذكره شعر رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم إنه ليس بالسبط ولا بالقطط، قال: وتوفاه الله وليس فى رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء.
وعن ابن سيرين أنه قال لأنس: أخضب رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ؟ قال: إنه لم ير من الشيب إلا قليلاً.
وعند عبد الله بن موهب القرشى قال: دخلنا على أم سلمة فأخرجت إلينا من شعر رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فإذا هو أحمر مصبوغ بالحناء والكَتم.
ما ورد فى صفة جسمه ص:

منكباه: عن البراء بن عازب قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم مربوعًا بعيدًا ما بين المنكبين.
قدماه وكفاه: عن قتادة قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ضخم الرأس والقدم سبط الكفين، وتقدم أيضًا أنه كان صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم شنن الكفين والقدمين، وفى رواية: ضخم الكفين والقدمين.
وعن أنس قال:أخذت بيدى أم سليم حين قدم رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم المدينة، فقالت: يا رسول الله هذا أنس غلام كاتب يخدمك ، قل: فخدمته تسع سنين فما قال لشيئ صنعته أسأت، ولا بئس ما صنعت، ولا مسست شيئًا قط خزًا ولا حريرًا ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ، ولا شممت رائحة قط مسكًا ولا عنبرًا أطيب من رائحة رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
ذراعاه وساعداه: عن أبى هريرة رضى الله عنه ينعت رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم قال: كان شَبحَ الذراعين بعيد ما بين المنكبين، أهدب أشفار العينين.
وعن جابر بن سمرة قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ضليع الفم، وفسره بأنه عظيم الفم، أشكل العينين، وفسره بأنه طويل شق العينين، مهنوس العقب، وفسره بأنه قليل لحم العقب.
وهذا أنسب وأحسن فى حق الرجال.

([1]) رجل الشعر:إذا كان بين المبسوطة والجعودة.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:58 PM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

قوامه وطيب رائحته ص:

عن أنس رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم رَبعة من القوم ليس بالطويل ولا بالقصير.
وعن البراء رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أحسن الناس وجهًا وأحسنهم خلقًا، ليس بالطويل ولا بالقصير.
وعن سيدنا على رضى الله عنه كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ليس بالطويل ولا بالقصير، لم أر قبله ولا بعده مثله.
وعن أنس رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أزهر اللون، كأن عرقه اللؤلؤ، إذا مشى تكفأ، وما مسست حريرًا ولا ديباجًا ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ، ولا شممت مسكًا ولا عنبرًا أطيب من رائحة رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
وعن أبى جُحيفة رضى الله عنه قال: خرج رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم بالهاجرة، نصف النهار إلى البطحاء فتوضأ وصلى الظهر ركعتين وبين يديه عَنزَة عصا _ ثم قام الناس فجعلوا يأخذون بيده فيمسحون بها وجوههم، قال فأخذت يده فوضعتها على وجهى فإذا هى أبرد من الثلج وأطيب ريحًا من المسك.
وعن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كان يعرق بريح طيب، وكان رسول الله طيبًا وريحه طيب، وكان مع ذلك يحب الطيب أيضًا.
صفة خاتم النبوة:

عن جابر بن سمرة قال: رأيت خاتمًا فى ظهر رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كأنه بيض حمام.
وقال بعض العلماء: الحكمة فى كون الخاتم كان بين كتفى النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم إشارة إلى أنه لا نبى بعده يأتى من ورائه.
حقًا سيدى رسول الله إنك رحمة للعالمين مُهداة وإنك لقلوب البشر سراجًا منيرًا.
يقول الله سبحانه وتعالى فيك: }يَٰٓأَيُّهَا ٱلنَّبِيُّ إِنَّآ أَرۡسَلۡنَٰكَ شَٰهِدٗا وَمُبَشِّرٗا وَنَذِيرٗا ٤٥ وَدَاعِيًا إِلَى ٱللَّهِ بِإِذۡنِهِۦ وَسِرَاجٗا مُّنِيرٗا{ (الأحزاب:45/46).
وحق فيك قول الحق سبحانه: }وَمَآ أَرۡسَلۡنَٰكَ إِلَّا رَحۡمَةٗ لِّلۡعَٰلَمِينَ{ (الأنبياء:107).
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2020, 08:59 PM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
} إِنَّ ٱللَّهَ وَمَلَٰٓئِكَتَهُۥ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِيِّۚ يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ صَلُّواْ عَلَيۡهِ وَسَلِّمُواْ تَسۡلِيمًا { (الأحزاب:56)
أسماء الرسول ص:

يردد الكون أسماءه ويعيد
والله يرضي لذكره ويثيب




ما حن مشتاق له ومريد
ويكافئ العبد عليه ويزيد



اللهم صل وسلم وبارك على من أشهر أسمائه :
محمد ص أحمد ص حامد ص محمود ص أحيد ص وحيد ص يس ص طاهر ص مطهر ص طيب ص سيد ص رسول ص نبي ص رسول الرحمة ص قيم ص جامع ص مقتف ص رسول الملاحم ص رسول الراحة ص كامل ص إكليل ص مدثر ص مزمل ص عبدالله ص حبيب الله ص صفي الله ص نجي ص كليم الله ص خاتم الأنبياء ص محى ص منج ص مذكر ص ناصر ص منصور ص معلوم ص حريص عليكم ص شاهد ص شهيد ص مشهود ص بشير ص مبشر ص نذير ص منذر ص نور ص سراج ص مصباح ص هدي ص مهدي ص منير ص داع ص مدعو ص مجيب ص مجاب ص حفي ص عفو ص ولي ص حق ص مكرم ص مكين ص متين ص مبين ص مؤمل ص ذو فضل ص مطاع ص قدم صدق ص رحمة ص بشرى ص غوث ص غيث ص غياث ص نعمة الله ص شاف ص هدية الله ص عروة وثقى ص صراط الله ص هاد ص ذكر الله ص سيف الله ص حزب الله ص مهد ص النجم الثاقب ص مصطفى ص مجتبى ص بر ص منتقى ص مختار ص شفيع ص مشفع ص وجيه ص أبو القاسم ص أبو الطاهر ص أبو الطيب ص عزيز ص أبو إبراهيم ص صالح ص مصلح ص صادق ص مصدق ص مخلص ص صدق ص سيد المرسلين ص إمام المتقين ص صاحب الشفاعة ص قائد ص الغر المحجلين ص خليل الرحمن ص مقدس ص مقيم السنة ص مفتاح الرحمة ص مفتاح الجنة ص مصحح الحسنات ص مقيل العثرات ص رءوف ص رحيم ص أذن خير ص مخصوص بالعز ص صاحب الوسيلة ص سعد الله ص طه ص صاحب التاج ص صاحب السلطان ص عز العرب ص صاحب اللواء ص صاحب المعراج ص صاحب الخاتم ص سيد الكونين ص صاحب الفرج ص كاشف الكرب ص فصيح اللسان ص صاحب البيان ص رافع الراتب ص.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2020, 08:23 PM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

زوجات الحبيب المصطفى ص:

1)السيدة/ خديجة -رضى الله عنها.
2)السيدة/ عائشة -رضى الله عنها.
3)السيدة/ حفصة بنت سيدنا عمر رضى الله عنه.
4)السيدة/ أم سليم وأسمها (هند بنت أمية بن المغيرة) -رضى الله عنها.
5)السيدة/ سوده بنت زمعة -رضى الله عنها.
6)السيدة/ أم حبيبة بنت أبى سفيان وأسمها (رملة بنت أبى سفيان) -رضى الله عنها.
7)السيدة/ زينب بنت جحش -رضى الله عنها.
8)السيدة/ زينب بنت خزيمة الملقبة بأم المساكين -رضى الله عنها.
9)السيدة/ ميمنونة بنت بحارث -رضى الله عنها.
10)السيدة/ جويرية بنت الحارث -رضى الله عنها.
11)السيدة/ صفية بنت حيى -رضى الله عنها.

رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2020, 08:23 PM   رقم المشاركة :[9]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

أبناء وأعمام وعمات النبى الحبيب المصطفى ص

1) أبناؤه: البنات أربعة: (السيدة زينب الكبرى السيدة رقية السيدة فاطمة الزهراء السيدة أم كلثوم) عليهم السلام ورضوان الله عليهم جميعًا.
2) البنين: ( القاسم إبراهيم عبد الله) جميعهم عليهم السلام – وقد توفوا وهم فى أعمار الطفولة.
ثانيًا: أعمام الحبيب صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: وهم: (الحارث أبو طالب والزبير وسيدنا حمزة «الذى قال فيه رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: والذى نفسى بيده إنه لمكتوب عند الله سبحانه وتعالى فى السماء السابعة حمزة أسد الله وأسد رسول الله» وقال فيه: «حمزة خير أعمامى» وأبو لهب والغيداق والمقدم والعباس وقثم وعبد الكعبة ومجل).
ثالثًا: عمات الحبيب صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وهم ستة: (عاتكة وأميمة والبيضاء وبُرة وصفية وأروى -) وأول من أسلمت السيدة صفية أم الزبير .
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2020, 08:25 PM   رقم المشاركة :[10]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

تكريم الله سبحانه وتعالى لرسولنا ص فى القرآن الكريم

أولاً:
تكريم الحق تبار ك وتعالى لرسولنا الكريم فى كتابه العزيز لسيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
كرمه الله سبحانه وتعالى فى كتابه الكريم بأن أنزل سورًا كاملة باسمه:
1) سورة طه. 2) سورة يس.
3) سورة محمد. 4) سورة المدثر.
5) سورة المزمل.
وفى كثير من محكم آياته كقوله I: بسم الله الرحمن الرحيم:
1-}يَٰٓأَيُّهَا ٱلرَّسُولُ بَلِّغۡ مَآ أُنزِلَ إِلَيۡكَ{(المائدة:67).
2-}وَمَآ أَرۡسَلۡنَٰكَ إِلَّا رَحۡمَةٗ لِّلۡعَٰلَمِينَ{(الأنبياء:107).
3-} إِنَّ ٱللَّهَ وَمَلَٰٓئِكَتَهُۥ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِيِّۚ يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ صَلُّواْ عَلَيۡهِ وَسَلِّمُواْ تَسۡلِيمًا{(الأحزاب:56).
4-}مُّحَمَّدٞ رَّسُولُ ٱللَّهِۚ وَٱلَّذِينَ مَعَهُۥٓ أَشِدَّآءُ عَلَى ٱلۡكُفَّارِ رُحَمَآءُ بَيۡنَهُمۡۖ تَرَىٰهُمۡ رُكَّعٗا سُجَّدٗا يَبۡتَغُونَ فَضۡلٗا مِّنَ ٱللَّهِ وَرِضۡوَٰنٗاۖ سِيمَاهُمۡ فِي وُجُوهِهِم مِّنۡ أَثَرِ ٱلسُّجُودِۚ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمۡ فِي ٱلتَّوۡرَىٰةِۚ وَمَثَلُهُمۡ فِي ٱلۡإِنجِيلِ كَزَرۡعٍ أَخۡرَجَ شَطۡ‍َٔهُۥ فَ‍َٔازَرَهُۥ فَٱسۡتَغۡلَظَ فَٱسۡتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِۦ يُعۡجِبُ ٱلزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ ٱلۡكُفَّارَۗ وَعَدَ ٱللَّهُ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ مِنۡهُم مَّغۡفِرَةٗ وَأَجۡرًا عَظِيمَۢا{(الفتح:29).
5-} إِنَّآ أَرۡسَلۡنَٰكَ شَٰهِدٗا وَمُبَشِّرٗا وَنَذِيرٗا{(الفتح:8).
6-} وَمَا كَانَ ٱللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمۡ وَأَنتَ فِيهِمۡۚ وَمَا كَانَ ٱللَّهُ مُعَذِّبَهُمۡ وَهُمۡ يَسۡتَغۡفِرُونَ{(الأنفال:33).
7-} وَمَآ أَرۡسَلۡنَا مِن رَّسُولٍ إِلَّا لِيُطَاعَ بِإِذۡنِ ٱللَّهِۚ وَلَوۡ أَنَّهُمۡ إِذ ظَّلَمُوٓاْ أَنفُسَهُمۡ جَآءُوكَ فَٱسۡتَغۡفَرُواْ ٱللَّهَ وَٱسۡتَغۡفَرَ لَهُمُ ٱلرَّسُولُ لَوَجَدُواْ ٱللَّهَ تَوَّابٗا رَّحِيمٗا{(النساء:64)
8-} يَوۡمَ لَا يُخۡزِي ٱللَّهُ ٱلنَّبِيَّ وَٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ مَعَهُۥۖ نُورُهُمۡ يَسۡعَىٰ بَيۡنَ أَيۡدِيهِمۡ وَبِأَيۡمَٰنِهِمۡ يَقُولُونَ رَبَّنَآ أَتۡمِمۡ لَنَا نُورَنَا وَٱغۡفِرۡ لَنَآۖ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيۡءٖ قَدِيرٞ{(التحريم:8).
9-} مَّن يُطِعِ ٱلرَّسُولَ فَقَدۡ أَطَاعَ ٱللَّهَۖ وَمَن تَوَلَّىٰ فَمَآ أَرۡسَلۡنَٰكَ عَلَيۡهِمۡ حَفِيظٗا{(النساء:80).
10-} وَمَآ ءَاتَىٰكُمُ ٱلرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَىٰكُمۡ عَنۡهُ فَٱنتَهُواْۚ وَٱتَّقُواْ ٱللَّهَۖ إِنَّ ٱللَّهَ شَدِيدُ ٱلۡعِقَابِ{(الحشر:7).
11-} لَّقَدۡ كَانَ لَكُمۡ فِي رَسُولِ ٱللَّهِ أُسۡوَةٌ حَسَنَةٞ لِّمَن كَانَ يَرۡجُواْ ٱللَّهَ وَٱلۡيَوۡمَ ٱلۡأٓخِرَ وَذَكَرَ ٱللَّهَ كَثِيرٗا{(الأحزاب:21).
12-} وَٱعۡلَمُوٓاْ أَنَّ فِيكُمۡ رَسُولَ ٱللَّهِۚ{(الحجرات:7).
13-} قُلۡ إِن كُنتُمۡ تُحِبُّونَ ٱللَّهَ فَٱتَّبِعُونِي يُحۡبِبۡكُمُ ٱللَّهُ وَيَغۡفِرۡ لَكُمۡ ذُنُوبَكُمۡۚ وَٱللَّهُ غَفُورٞ رَّحِيمٞ{(آل عمران:31).
14-} لَقَدۡ جَآءَكُمۡ رَسُولٞ مِّنۡ أَنفُسِكُمۡ عَزِيزٌ عَلَيۡهِ مَا عَنِتُّمۡ حَرِيصٌ عَلَيۡكُم بِٱلۡمُؤۡمِنِينَ رَءُوفٞ رَّحِيمٞ ١٢٨ فَإِن تَوَلَّوۡاْ فَقُلۡ حَسۡبِيَ ٱللَّهُ لَآ إِلَٰهَ إِلَّا هُوَۖ عَلَيۡهِ تَوَكَّلۡتُۖ وَهُوَ رَبُّ ٱلۡعَرۡشِ ٱلۡعَظِيمِ{(التوبة:128/129).
15-أخذ العهد له r وآله وصحبه وسلم ، قال الله I: }وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّينَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ ۚ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَىٰ ذَٰلِكُمْ إِصْرِي ۖ قَالُوا أَقْرَرْنَا ۚ قَالَ فَاشْهَدُوا وَأَنَا مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ{(آل عمران81).
16- هو صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أول المسلمين وبداية الموحدين في أمته قال الله I: بسم الله الرحمن الرحيم: }قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلَا يُطْعَمُ ۗ قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ ۖ وَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ{(الأنعام 14).
17- هو خاتم الأنبياء والمرسلين فلا نبي بعده ، قال الله I: }مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَٰكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا{(الأحزاب 40).
18- هو أولي بالأنبياء من أممهم ، قال الله I: }إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَٰذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آمَنُوا ۗ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ{(آل عمران 68).
19- انه منة وهبة من الله سبحانه وتعالى لهذه الأمة ولجميع العالم ، قال الله I: }لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ{(آل عمران 164).
20- زوجاته أمهات المؤمنين ، قال الله I: }النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُوا الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلاَّ أَن تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفًا كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا{(الأحزاب 6).
21- جعله الله Iأمانا لامته في حياته ومن بعده، وقال I: }وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ{(الأنفال 33).
22-قال الله I: }وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ{(سبإ: 28).
23-تكفل الله بحفظه واحاطته بعنايته وشموله برحمته تعالي، قال الله I: }يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ ۖ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ{(المائدة:67).
24-زكي عقله فقال I: }مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ{(النجم:2).
25-زكي لسانه فقال I: }وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ{(النجم: 3).
26-زكي شرعه فقال I: }إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ{(النجم:4).
27-زكي جليسه فقال I: }عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ{(النجم:5).
28-زكي فؤاده فقال I : }مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَىٰ{(النجم:11).
29-زكي بصره فقال I: }مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَىٰ{(النجم:17).
30-زكي صدره فقال I: }أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ{(الشرح:1).
31-زكي كله فقال I: }فَسَتُبْصِرُ وَيُبْصِرُونَ{(القلم5).

رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-01-2020, 11:28 PM   رقم المشاركة :[11]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

بشائر الرسالة

1) فما من بشارة قط فى تلك البشائر كان لها أثر فى إقناع أحد بالرسالة يوم صدع النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم بالرسالة أو كان ثبوت الإسلام متوقفًا عليها لأن الذين شهدوا العلامات ولم يعرفوا مغزاها، ولا عرفوا أنها علامة على رسالة ستأتى بعد أربعين سنة،.
2) ولأن الذين سمعوا بالدعوة أو أصاغوا إلى الرسالة بعد البشائر بأربعين سنة لم يشهدوا بشارة واحدة منها ولم يحتاجوا إلى شهودها ليؤمنوا بصدق ما سمعوه واحتاجوا إليه.
3) ولقد ولد مع النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أطفال كثيرون فى مشارق الأرض ومغاربها فإذا جاء للمصدق أن ينسبها إلى مولده جانى للمكابر أن ينسبها إلى مولد غيره ولم تفصل الحوادث بالحق بين المصدقين والمكابرين إلا بعد عشرات السنين .
4) يوم تأتى الدعوى بالآيات والبراهين غنية عن شهادة الشاهدين وإنكار المنكرين.
5) أما العلامة التى لا التباس فيها ولا سبيل لإنكارها فهى علامة حوادث الكون، وعلامة التاريخ فعلامة حوادث الكون قالت: لقد كانت الدنيا فى حاجة إلى رسالة، وقالت حقائق التاريخ: لقد كان سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم هو صاحب تلك الرسالة، فلا كلمة لقائل بعد علامة الكون وحقائق التاريخ.
كان سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم مستكملاً للصفات التى لا غنى عنها فى إنجاح كل رسالة من رسالات التاريخ.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-01-2020, 11:28 PM   رقم المشاركة :[12]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

كانت له فصاحة اللسان والفتوى كانت له القدرة على تأليف القلوب وجمع الثقة وكانت له قوة الإيمان بدعوته وغيرته البالغة على نجاحها.
وهذه الصفات للرسول ص مداد أحوال الرسول وكانت هى التى عليها المراد فى تبليغ الرسالة ولو اتفقت فيما عداها جميع الأحوال.
الفصاحة

‌أ) أما فصاحة سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقد تكاملت له فى كلامه وفى هيئة نطقه بكلامه وفى موضوع كلامه فكان أعرب العرب كلها كما قال عليه الصلاة والسلام: [أنا قرشى واسترضعت فى بنى سعد بن بكرً] فله من اللسان العربى الفصيح أفصحه لهذه النشأة القرشية البدوية الخالصة وهذه هى فصاحة الكلام.
‌ب) أما سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقد كان جمال فصاحته فى نطقه كجمال فصاحته فى كلامه وخير من وصفه بذلك السيدة عائشة -رضى الله عنها حين قالت: [ما كان رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم يسرد كسردكم هذا ولكن كان يتكلم بكلام بيين فصل يحفظه من جلس إليه]. واتفقت الروايات على تنزيه نطقه من عيوب الحروف ومخارجها وقدرته على إيقاعها فى أحسن مواقعها فهو صاحب كلام سليم فى نطق سليم.
‌ج) فهذا أيضًا قد تنزه عنه الرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فى فصاحته السائغة من شتى نواحيها، فما من حديث له حفظه لنا الرواة الثقات إلا هو دليل صادق على أنه قد أوتى حقًا (جوامع الكلام) ورزق فصاحة الموضوع كما رزق من فصاحة اللسان وفصاحة الكلام.
الوسامة والثقة:

وكانت له من الصفات فصاحة ودماثة تحببانه إلى كل من رآه وتجمعان إليه قلوب من عاشروه وهى صفة لم يختلف فيها صديق وعدو ولم ينقل عن أحد من أقطاب الدنيا أنه بلغ بهذه الصفة مثل ما بلغه سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم بين الضعفاء والأقوياء على السواء.
أما سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فقد كان جامع للمحبة والثقة كأفضل ما يجتمعان وكان مشهورًا له بصدقه وأمانته كإشتهاره بوسامته وثقته وشهد له بالصدق والأمانة أعداؤه ومن خالفوه كما شهد بها أحبابه وموافقوه وامتلأ هو من العلم بمنزلته ومن ثقة القوم فأحب أن يستعين بها على هدايتهم وترغيبهم فى دعوته فكان يسألهم: [أرأيتم لو أخبرتكم بأن خيلاً بسفح هذا الجبل أكنتم تصدقوننى؟ فيقولون: نعم، أنت عندنا غير متهم] إلا أن الإنسان ينفر مما يصدمه فى مألوفاته وموروثاته، ولو صدقه وقام لديه ألف برهان عليه، فلم يكن ما بالقوم إلا أنهم لا يصدقون محمدًا ولا يعلمون فيه الشرف والأمانة وإنما كان بهم أن ينفرون من التصديق كما ينفر المرء من خبر صادق يسوءه فى من يحب أو فيما يحب وهو مفتوح العين ناظرًا إلى صدق ما يلقى إليه.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-01-2020, 11:29 PM   رقم المشاركة :[13]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

الإيمان والغيرة:

‌أ) ومن المحقق أن هذه الموافقات على كثرتها ، وهذه الشمائل فى ندرتها لا تزال تتوقف على صفة أخرى يحتاج إليها الداعى أشد من احتياجه إلى الفصاحة والصباحة وهى إيمانه بدعوته وغيرته على نجاحها، فقد نجح داعون كثيرون فى دعوتهم تعوذهم طلاقة اللسان وطلاقة القسمات ولم ينجح قط داع كبير يعوزه الإيمان بصواب ما يدعوا إليه والغيرة عليه.
‌ب) وقد قضى سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم شبابه وهو يؤمن بفساد الزمان وضلال الأوثان وجاوره إناس أقل منه نبلاً فى النفس ولطفاً فى الحس ونفورًا منه من الرجس أمنوا بمثل ما آمن به من فساد عصره وضلال أهله ومن حاجتهم إلى عبادة الأصنام وأداب غير آدابهم هذه الأيام فإذا جاورهم فى صدق وعيه وسداد سعيه فقد وافق العهود فيه والموروث من جده وأبيه.
‌ج) ولما آمن برسالته هو ودعوة ربه إياه إلى القيام بأداء تلك الرسالة لم يهجم على هذا الإيمان هجوم ساعة ولا هجوم يوم ولم يتعجل الأمر تعجل من يخدع نفسه قبل أن ينخدع غيره ولكنه تردد حتى أستوثقه وجزع حتى أطمأن وخطر له فترة من الوحى أن الله قلاه وأعرض عنه ولم يأذن له فى دعوة الناس إلى دينه ثم تلقى الطمأنينة من وحى ربه ومن وحى قلبه ومن وحى صحبه فصدع بما أُمر ورضى ضميره بما أوى من الهداية على النحو الذى رضيت به ضمائر الأنبياء وأصحاب الفطرة الدينية مع ما بينه وبينهم من فارق فى الرتبة والأهبة وما بين زمانهم وزمانه من فارق فى الحاجة إلى الإصلاح.
فما من عجب أن تتجه دعوته حيث اتجهت وأن تبلغ من وجهتها الغاية التى بلغت وإنما العجب ممن يغفلون عن هذه الحقيقة أو يتغافلون عنها لهوى فى الأفئدة فيشبهون اليوم أولئك الجاهلين الذين أصروا أمس على الكفر به وحجبوا بأيديهم نوره عامدين.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-01-2020, 04:06 PM   رقم المشاركة :[14]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

فضل الصلاة على سيدنا محمد ص:

قال رب العزة فى كتابه الكريم: } إِنَّ ٱللَّهَ وَمَلَٰٓئِكَتَهُۥ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِيِّۚ يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ صَلُّواْ عَلَيۡهِ وَسَلِّمُواْ تَسۡلِيمًا{(الأحزاب:56).
فهو سبحانه بدأ الأمر بنفسه ثم أمر به ملائكة قدسه ثم أمر به المؤمنين من عباده وخلقه.
فالصلاة على حضرة النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم من الله تعالى هى رحمة وتخصيص وتشريف، ومن ملائكته تعالى دعاء وتكريم، ومن المؤمنين دليل المحبة والإتباع له صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وفاءً وجزاءً وتعظيمًا.
ونكتفى فى فضل الصلوات أن نشير إلى قليل من كثير فيما ورد من الحديث الشريف والخبر الصحيح.
1)قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: [بحسب المؤمن من البخل أن أذكر عنده فلا يصلى على ، من نسى الصلاة على فقد أخطأ طريقه إلى الجنة].
2)[من صلى على صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحُطَّت عنه عشر خطيئات ورفعت له عشر درجات].
3)[إن أولى الناس بى أكثرهم صلاة على].
4)[إن أنجاكم يوم القيامة من أهوالها ومواطنها أكثرهم على صلاة وللمصلى على نور على الصراط ومن كان على الصراط من أهل النور لم يكن من أهل النار يسيران على الحوض يوم القيامة أقوامًا ما أعرفهم إلا بكثرة الصلاة على]
5)[من عسرت عليه حاجة فليكثر الصلاة على فإنها تكشف الهموم والغموم والكروب وتكثر الأرزاق وتقضى الحوائج].
6)[من قال حين يسمع الآذان والإقامة: اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة أت سيدنا محمد الوسيلة والفضيلة والدرجة العالية الرفيعة وابعثه اللهم المقام المحمود الذى وعدته ، حلت له شفاعتى يوم القيامة].
7)[من صلى على فى كتاب لم تزل الملائكة تصلى عليه ويستغفرون له ما دام أسمى فى هذا الكتاب].
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-01-2020, 04:09 PM   رقم المشاركة :[15]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

ومن أفضالها للمصلى عليه ص:
1)يناله رحمة وعفو ومحبة من الله العزيز الغفار.
2)ينال حب ورؤية وشفاعة حضرة النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
3)ينال شرف السمو بعمل تقوم به ملائكة الرحمة الأطهار.
4)دليل صدق الإيمان والحب والإتباع بمخالفة المنافقون والكفار.
5)وينور الله بها نور البصيرة مع الارتقاء فى الأنوار.
6)وبفضل الله طريق النجاة من خزى الدنيا وعذاب الآخرة ودار البوار.
7)وبنعمة الله طريقة تزكية النفس ونقاء القلب من الدنيا والعوالق والأكدار.
8)وبرحمة الله طريق الفوز بالجنة والنعيم دار القرار.
9)وبعفو الله طريق الشفاء من الأمراض والأسقام وشدة الكروب وهم الخطايا والأوزار.
10)وبمحبة الله طريق إجابة الدعوات وقضاء الحاجات وفهم الحقائق والأسرار.
11)امتثال لأمر الله سبحانه وتعالي .
12)موافقته سبحانه في الصلاة عليه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
13)وان اختلفت الصلاتان فصلاتنا عليه دعاء وسلام وصلاة الله تعالي عليه ثناء وتشريف كما تقدم .
14)موافقة ملائكته فيها .
15)حصول عشر صلوات من الله على المصلي مرة
16)انه يرفع له عشر درجات .
17)انه يكتب له عشر حسنات
18)انه يمحي عنه عشر سيئات .
19)انه يرجى قبول دعائه إذا قدمها أمامه هي تصعد بالدعاء عند رب العالمين عز وجل (وكان موقوفا عند السماء والأرض قبلها ).
20)أنها سبب لشفاعته صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم إذا قرأتها (بسؤال الوسيلة له أو أفرادها).
21)أنها سبب لغفران الذنوب .
22)أنها سبب لكفاية الله العبد ما أهمه.
23)أنها سبب لقرب العبد منه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم يوم القيامة .
24)وقد تقدم حديث ابن مسعود رضى الله عنه بذلك.
25)أنها تقوم مقام الصدقة لذي العسرة.
26)أنها سبب لقضاء الحوائج .
27)أنها سبب لصلاة الله على المصلى ، وصلاة ملائكته عليه.
28)أنها ذكاء .
29)للمصلي وطهارة له، إنها سبب لتبشير العبد بالجنة قبل موته ذكره الحافظ بن موسي في كتابه ، وذكر فيها حديثه.
30)أنها سبب للنجاة من أهوال يوم القيامة ذكره أبو موسي وذكر فيه حديثه.
31)أنها سبب لرد النبي صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم الصلاة والسلام على المصلي والمسلم عليه.
32)أنها سبب لطيب المجلس وان لا يعود حسرة على أهله يوم القيامة.
33)إنها سبب لنفي الفقر.
34)نجاته من الدعاء عليه رغم الأنف إذا تركها عن ذكره صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
35)أنها تبصر صاحبها على طريق الجنة وتخطئ بتركها عن طريقها
36)أنها تنجي من سوء المجلس الذي لا يذكر فيه الله ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وبحمد الله ويثني عليه فيه ويصلي على الرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
37)أنها سبب لتمام الكلام الذي ابتدي بحمد الله والصلاة على الرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم.
38)أنها سبب لوفور نور العبد على الصراط وفى حديث ذكره أبو موسي وغيره.
39)أنها يخرج بها العبد من الجفاء.
40)أنها سبب لإبقاء الله سبحانه وتعالي الثناء الحسن للمصلي عليه من السماء والأرض ويشرفه والجزاء من جنس العمل
فلابد أن يحصل للمصلي نوع من ذلك.

41)أنها سبب للبركة في ذات المصلي وعمله وعمره وأسباب مصالحه، لان المصلى داع ربه ان يبارك عليه، وعلى آله، وهذا الدعاء مستجاب، والجزاء من جنسه.
42)أنها سبب لنيل رحمة الله له ، لأن الرحمة إما مع الصلاة – كما قالت طائفة – وإما من لوازمها وموجباتها على القول الصحيح ، فلابد للمصلى عليه من رحمة حاله.
43)أنها سبب لدوام محبته للرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وزيادتها وتضاعفها.
44)أنها سبب لهداية العبد وحياة قلبه فانه كلما أكثر الصلاة عليه وذكره استولت محبته علي قلبه حتي لا يبقي في قلبه معارضة لشئ من أوامره ولا شك في شيء مما جاء به .
45)أنها سبب لعرض اسم المصلي عليه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وذكره عنده كما تقدم قوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم: ( إن صلاتكم معروضة علي) وقوله ( إن الله وكل بقبري ملائكة يبلغوني عن أمتي السلام).
46)أنها سبب لتثبيت القدم على الصراط والجواز عليه لحديث عبد الرحمن ابن سمرة الذي رواه عنه سعيد بن المسيب في رؤية النبي ص وفيه (ورأيت رجل من أمتي يزحف على الصراط ويحبوا أحيانا ويتعلق أحيانا فاتته صلاته على فأقامته علي قدميه وأنقذته ).
47)إن الصلاة عليه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أداء لأقل القليل من حقه وشكر لله على نعمته التي انعم الله تعالي علينا مع إن الذي يستحقه من ذلك لا يحصي علما ولا قدرةً ولا أرادةً ، ولكن الله سبحانه بكرمه رضي من عباده باليسير من شكره وأداء حقه.
48)أنها متضمنة لذكر الله وشكره ومعرفة أنعامه على عبيده بإرساله المصطفي صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم قد تضمنت صلاته عليه ذكر الله تعالي وذكر رسوله.
49)إن الصلاة عليه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم من العبد هي دعاء ودعاء العبد من ربه تعالي نوعان احدهما سؤاله حوائجه ومهماته وما ينويه في الليل والنهار فهذا دعاء وسؤال إيثار لمحبوب العبد ومطلوبه والثاني سؤاله أن يثني علي حبيبه وخليله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ، ويزيد في تشريفه وتكريمه وإيثاره ذكره ورفعته .
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-01-2020, 10:24 PM   رقم المشاركة :[16]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

عبقرية سيدنا محمد ص العسكرية
فى قيادة الجيوش


حروب الدفاع
1) إن الإسلام لم ينجح لأنه دين قتال كما يردد أعداؤه المغرضون ولكنه نجح لأنه دعوة لازمة يقوم بها داع موفق وليس بين أسباب نجاحه سبب واحد يصعب فهمه على هذا الاعتبار.
2) إن سيدنا محمدًا صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كان على اجتنابه العدوان يحسن من فنون الحرب ما لم يكن يحسنه المعتدون عليه وإنه لم يتجنب بالهجوم والمبادأة بالقتال لعجز أو خوف مما يجهله ولا يبصره ولكنه اجتنبه لأنه نظر إلى الحرب نظرته إلى ضرورة بغيضة يلجأ إليها ولا حيلة له فى إجتنابها ويجتنبها حيثما يسرت له الحيلة الناجحة ويكون السلاح آخر الحيل وتكون نهاية الظلم والاعتداء نهاية الاعتماد على السلاح ثم يأتى الصلح والتوفيق أو يأتى التفاهم بالرضا والاختيار.


رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-01-2020, 10:28 PM   رقم المشاركة :[17]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

القائد البصير

1) لم يكن الإسلام إذًا دين قتال ولم يكن النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم رجلاً مقاتلاً يطلب الحرب للحرب أو يطلبها وله مندوحة عنها ولكنه مع هذا كان نعم القائد البصير إذا وجبت الحرب ودعته إليها المصلحة اللازمة يعلم من فنونها بالإلهام ما لم يعلمه غيره بالدرس والمران ويصيب فى اختيار وقته وتسيير جيشه وترسيم خططه إصابة التوفيق وإصابة الحساب وإصابة الاستشارة وقد يكون الأخذ بالمشورة الصالحة آية من آيات حسن القيادة تقترن بآية الابتكار والإنشاء لأن القيادة الحسية هى القيادة التى تستفيد من خبرة الخبير كما تستفيد من شجاعة الشجاع وهى التى تجند كل ما بين يديها من قوى الآراء والقلوب والأجسام.
2) لو تتبع حروبه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ناقد عسكرى من أساطير فن الحرب فى العصر الحديث ليقترح وراء خططه مقترحًا أو ينبه إلى خطأ لأعياه التعديل.
3) أن يختار الموقع الملائم له وأن يختار الفرصة وأن يعاجل العدو قبل تمام استعداده وكان النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم سابقًا إلى تلك الخطط فى جميع تفصيلاتها فكان كما قدمنا لا يبدأ أحد بالعدوان ولكنه إذا علم بعزم الأعداء على قتاله لم يمهلهم حتى يهاجموه جهد ما تواتيه الأحوال بل ربما وصل إليه الخبر كما حدث فى غزوة تبوك والناس مجبرون والقيظ ملتهب والشدة بالغة فلا يثنيه ذلك عن الخطة التى تعودها ولا يكف عن التأهب السريع وعن حض المسلمين على جميع الأحوال وجمع الرجال ولا يبالى ما أرجف به المنافقون الذين توقعوا الهزيمة للجيش المحمدى فلم يحدث ما توقعوه.
4) وكان يعمد إلى القوة العسكرية حيث أصابها فيقضى على عزائم أعدائه بالقضاء عليها ولا يضيع الوقت فى انتظار ما يختاره أولئك الأعداء وإضعاف أنصاره بتركه أمام الحركة فى أيدى المهاجمين إلا أن يكون الهجوم وبالاً على المقدمين عليه كما حدث فى غزوة الخندق.
5) وسيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم كان على رجاحة رأيه يستشير صحبه فى خطط القتال وحيل الدفاع ويقبل مشورتهم أحسن قبول ومن ذلك ما صنعه بغزوة بدر حين أشار عليه الحباب بن المنذر بالانتقال إلى مكان غير الذى نزلوا فيه أول الأمر بتغوير الآبار وبناء حوض للشرب لا يصل إليه الأعداء، وفى روايات كثيرة أنه عمل بمشورة سلمان الفارسى فى حفر الخندق عند المنفذ الذى خيف أن يهجم منه المشركون على المدينة فحفر الخندق وعمل بيديه الكريمتين فى حفره وقبول النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم مشورة سلمان عمل من أعمال القيادة الرشيدة وسنة من سنن القواد الكبار غير أننا نعتقد أنه كان خليقًا أن يشير بحفر الخندق لو لم يكن سليمان الفارسى بين أهل المدينة فى أثناء الهجمة عليها لأنه كان شديد الالتفات إلى سد الثغور وحماية الظهور فى جميع وقعاته، وفى واقعة أحد جعل الجبل إلى ظهره وأقام على الشعب الذى يخشى منه النفاذ والالتفات خمسين راميًا مشددًا عليهم فى التزامهم موقعهم قائلاً لهم: [أحموا ظهورنا فإنا نخاف أن يجيئوا من ورائنا وألزموا مكانكم لا تبرحوا منه وإن رأيتمونا نهزمهم حتى ندخل عسكرهم فلا تفارقوا مكانكم وأن رأيتمونا نهزم فلا تعينونا ولا تدفعوا عنا وإنما عليكم أن ترشقوا خيلهم بالنبل فإن الخيل لا تقدم على النبل].
6) وكانت فراسة النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم فى ذلك مضرب الأمثال فلما رأى أصحابه يضربون العبدين المستقين من ماء بدر لأنهما يذكران قريشًا ولا يذكران أبا سفيان علم بفطنته الصادقة أنهما يقولان الحق ولا يقصدان المراء وسأل عن عدد القوم فلما لم يعرفوا العدد سأل عن عدد الجزور التى ينحرونها كل يوم فعرف قوة الجيش بمعرفته مقدار الطعام الذى يحتاج إليه وكان صلوات الله عليه إنما يعول فى استطلاع أخبار كل مكان على أهله وأقرب الناس إلى العلم بفجاجة ودروبه ويعقد ما يسمى اليوم مجلس الحرب قبل أن يبدأ القتال فيسمع من كل فيما هو خبير به من فنون حرب أو دلائل استطلاع.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-2020, 07:34 PM   رقم المشاركة :[18]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

1)
2) عبقريته صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم قى الأوامر المختومة والاستطلاع والحرب الاقتصادية:
أ‌) فى الحروب الحديثة يتردد ذكر الأوامر المختومة التى تصدر إلى قواد السرايا والكتائب والألوية ليفتحوها فى توقيتات محددة ولا يعرفون إذا كانوا خارجين لحرب أو مناورة للخوف من كشفها فى حينه حتى لا يصل الخبر للعدو (كما حدث فى حرب أكتوبر المجيدة) فكان أول من استنها هو النبى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ومن أمثلة ذلك عندما بعث عبد الله بن جحش ومعه كتاب مختوم أمره ألا ينظر فيه حتى يسير يومين حتى يأتى بطن نخلة فترصد بها عير قريش وتعلم لنا من أخبارهم ذلك منعًأ من وصول الأخبار للجواسيس بلغة الحرب الحديثة.
ب‌) أول من استن صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم محاربة العدو فى تجارته فكان يبعث السرايا فى أثر القوافل كلما سمع بقافلة منها وهى المصادرة بعينها التى أقرها القانون الدولى وعمل بها قادة الجيوش للآن وهى الحصار والحرب الاقتصادية لإضعاف قدرات العدو

ت‌) العبقرية المحمدية ص
1) إن تقدير سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم بالقياس الذى يفهمه المعاصرون وتبادر فى إقراره المسلمون وغير المسلمون نافعًا فى هذا الزمان الذى التوت فيه مقاييس التقدير.
2) وأنه لنافع لمن يقدرون سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم وليس بنافع لحضرته الشريفة أن يقدرونه لأنه فى عظمته الخالدة لا يضار بإنكار ولا ينال منه بغى الجهلاء إلا كما نال منه بغى الكفار.
3) وأنه لنافع للمسلم الذى يقدر سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم بالشواهد والبينات التى يراها غير المسلم فلا يسعه إلا أن يقدرها ويجرى على مجراه فيها لأن المسلم بتقديره على هذا النحو يحب سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم مرتين: مرة بحكم دينه الذى لا يشاركه فيه غيره، ومرة بحكم الشمائل الإنسانية التى يشترك فيها جميع الخلق.
4) سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم عظيم فى كل ميزان ، عظيم فى ميزان الدين ، وعظيم فى ميزان العلم ، وعظيم فى ميزان الشعور ، وعظيم عند من يختلفون فى العقائد.
5) إنه لحقًا لكان جد الكفاية لتخويله المكان الأسنى من التعظيم والإعجاب والثناء وحيث نقل قومه من الإيمان بالأصنام إلى ألإيمان بالله سبحانه وتعالى ويا لها من أصنام شائهات كتعاويذ السحر تفسد الأذواق والعقول فنقلهم إلى عبادة الحق الأعلى عبادة خالق الكون لا خالق سواه ونقل العالم بأسره من ركود إلى حركة ومن فوضى إلى نظام ومن مهانة حيوانية إلى كرامة إنسانية والتى لم ينقله هذا النقلة قبله ولا بعده أحد من أصحاب الدعوات فمكانته أسمى فوق صفوة الخالدين الأخيار فهو نبى عظيم وبطل عظم وإنسان عظيم.
لقد كانت الدنيا بأسرها فى حاجة إلى الرسالة فكان بفضل الله سبحانه وتعالى سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم هو صاحب تلك الرسالة
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-2020, 07:34 PM   رقم المشاركة :[19]
معلومات العضو
مشرف مجلس انساب الاشراف العقيليين
 
الصورة الرمزية رجب مكى حجازى العقيلى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

عبقريته ص فى البلاغة لكل العصور:
لقد أوتى ص جوامع الكلم وبهذا فإن البلاغ قوى الإبلاغ فى كلامه هو: اجتماع المعانى الكبار فى الكلمات القصار، بل اجتماع العلوم الوافية فى بضع كلمات وقد يسجلها الشارحون فى مجلدات ومن أمثلة ذلك علم السلوك فى الدنيا والدين وقد جمعه كله فى أقل من سطرين فى قوله ص : [أعمل لدنياك كأنك تعيش أبدًا وأعمل لآخرتك كأنك تموت غدًا].
عبقريته ص فى علم السياسة:

اجتمع هذا العلم كله فى قوله ص: [كيفما تكونوا يُولَّ عليكم].
فأى قاعدة من القواعد الأصلية فى سياسة الأمم لا تنطوى بين هذه الكلمات المعجزات؟؟!!.
ينطوى فيها أن الأمة مصدر السلطات وأن الولاية تبع تابع وليست بأصل أصيل فلا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ومن الأمثلة الكثيرة التى لا حصر لها فكان صلوات الله وتسليمه عليه وآله وصحبه : فصيح اللغة ، فصيح اللسان ، فصيح الأداء وكان بلغيًا مبلغًا على أحسن ما يكون وتكون بلاغة الكرامة والكفاية فكان قدوة المرسلين.
عبقريته ص فى الصدق والأمانة:

تجلت أمانته فى أبهى صورها ليلة الهجرة وتكليفه لسيدنا على ابن أبى طالب رضى الله عنه وكرم الله وجهه للمبيت فى فراشه لخداع المشركين والكفار المتربصين له أمام داره صلى الله عليه وآله وسلم وتكليفه أيضًا برد الأمانات التى ائتمنها عليه المشركين والكفار والد أعدائه؟؟ حقًا إنك لعظيم فى أمانتك وأنك لعظيم فى صدق وعدك لهم بردها عند حاجتهم إليها.
رجب مكى حجازى العقيلى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نور على نور. دوبلالي الأنساب في السيرة النبوية 4 29-01-2016 07:54 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 05:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه