أهميـــة الوعى بالتاريخ - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قبيلة سمّالوس
بقلم : قبيلة السمالوس
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: ذكرى حرب الأيام الست (الأثنين ٥ يونيو١٩٦٧م،) ,,, (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: الام (آخر رد :ابن محارب)       :: قبيلة الجبرتي (آخر رد :الدارودي الشريف)       :: إن كان تهجر ي الحبيب (آخر رد :سمير الوادي)       :: مع دقات الساعه (آخر رد :شاعروأديب وكاتب قصص .)       :: دلالات الأسماء والكُني (آخر رد :الشريف عبد العزيز القاضى)       :: كيفية إنتقال الصفات الوراثية (آخر رد :شبير غونياس)       :: ابحث عن اصل عائلة"حسب النبي" (آخر رد :محمدنشأت)       :: سؤال عن نسب بعض عائلات جرجا والبلينا ( محافظة سوهاج ) (آخر رد :حمدى مقدام)       :: عائلة الكربيجي ببني سويف (آخر رد :دنيا هشام)      



مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية والد مؤسس الموقع


إضافة رد
قديم 04-04-2020, 01:42 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
والد مؤسس الموقع
 
الصورة الرمزية د فتحي زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي أهميـــة الوعى بالتاريخ

أهــمـية الوعــــى بالتـــاريخ
محمد علــى وسيــاسة التـغريب
من الأعمال الإجرامية التي خدمت مخططات الغرب ضد الإسلام ، هو قيام محمد على بضرب الاتجاه الإسلامي السلفي في الجزيرة العربية متظاهرا بطاعة السلطان العثماني الذي فقد السيطرة على الجزيرة العربية ، ومما لا شك فيه كان هذا ستارا لتنفيذ مخططات بريطانيا وفرنسا ، إذ رأتا الوجود السعودي آنذاك يشكل خطرا على مصالحهم في الخليج العربي والبحر الأحمر . وقد شارك في تلك الحملة ضباط فرنسيون وجنود من النصاري الغربيين. وإذا كان محمد على قد بالغ في تغريبه للعالم الإسلامي فإن هذا التغريب قد أثر على الحراك الاجتماعي تأثيرا كبيرا حيث أتجه هذا التغريب اتجاهين هما :-
1- ابتعاث الطلاب الشباب من النابهين إلى أوروبا ليتعلموا هناك . وإذا حللنا هذه النقطة لوجدنا ظاهرها عملا جيد إذ من مصلحة البلاد أن يتعلم الشباب العلوم الحديثة التي تطورت في أوروبا وأن يقفوا على أسرار الحضارة الغربية ، ولكن على ما يبدوا أنا إشراف الدولة على هؤلاء الطلاب لم يكن دقيقا ، وأن الهدف لم يتحقق كما يقول الشيخ محمد قطب إذ بذور العلمانية بدات تدخل ساحة التعليم ومن ثم غزت الحياة في مصر الإسلامية. فعاد أغلب هؤلاء الشبان حاملين تلك الفكرة والتي حاول الغرب أن يعمل على انتشارها وخاصة قد سبق مصر إليها تركيا عن طريق المبتعثين أيضا ثم قام مصطفي أتاتورك بفرضها على البلاد وإقصاء الدين جانبا عن الحياة .
وقد كان من هؤلاء المبتعثيين الشيخ رفاعه الطهطاوي وكان إماما لإحدي البعثات وشيخا لها فقد عاد حاملا معه بذور التغريب والعلمنة للدعوة إلى تحرير المرأة وساهم بقسط وافر في زعزعة عقيدة الولاء والبراء وإن كان عن غير قصد وذلك بإغراقة في مديح أوروبا والثناء عليها في كتب كثيرة ولعل من أبرزها كتابه في مدح باريس ( تخليص الإبريز في تلخيص باريز ) .
والغريب أنه قد تم إرسال أطفال بين الثامنة والتاسعة من الأسرة المالكة إلى أوروبا ، إذ أرسل الخديوي توفقيق نجليه الأميرين عباس حلمي وعمره أثنتا عشرة سنة ، ومحمد على وكان عمره عشر سنوات حيث أرسلهم إلى سويسرا وهذه الطريقة الخاصة بأبناء الملوك العرب أو السلاطين أو الأمراء هي الطريقة التي تبنتها أفكار الصهيونية والتي دأبت على أستقبال هؤلاء المبتعثيين من الأمراء الصغار للتعرف عليهم والأختلاط بهم حتى يجنوا الثمرة عندما يكونون حكاما في بلادهم وهذه هي القاصمة الكبري التي أصابت الحكام المستبدين في بلادنا وكيف تلعب بهم الصهيونية والغرب ويأثرون في صنع القرار .
2- أما السياسة التغريبية الثانية التي أتبعها محمد على فهي إنشاء نظام تعليمي جديد على نسق الأنظمة التعليمية في الغرب ، وقد يخالجنا العجب في السياسة التعليمية التغريبية هذه فكيف لذلك الرجل الجاهل الأمي أن يميز بين تعليم أزهرى متخلف لا يحقق له أغراضه وتعليم أوروبي متطور يري أنه الوسيلة الوحيدة لتحقيق أغراضه وجموحه ، وقد يزول العجب والغرابة عندما ندرك ما هية الحاشية التي تحيط به فأغلبها نصاري ويهود وخبراء فرنسيين ، من هذا المنطلق أدار محمد على وجهه عن الأزهر والكتاتيب وجعلها في ناحية وفي ناحية أخرى أقام نظاما تعليميا قائما بنفسه مقتبسا من الغرب . وبهذا أحدث نوعين من التعليم يتجازبان تعليم الشباب في مصر . مما أصاب شباب الأمة بثنائية رهيبة كان لها أثرها في مجالات عديدة .
- ومن المآخذ التي أخذت على محمد على وكان هذا في مقدوره - ولكنه لم يستطع - أن ينسلخ عن مخططات الغرب أقول : كان في مقدوره إصلاح الأزهر ونظامه التعليمي ووضع الإمكانات اللازمة في هذا النظام كما وضعها في التعليم التغريبي الحديث . ولا ريب في ذلك فإنه لم يهدف من التعليم تنوير المصريين والنهوض بهم كما تفعل بلاد أوروبا وشعوبها ، ولكن كان هدفه الأسمي مقصورا على الإستفادة من التعليم في إنشاء الجيش القوى حتى تلك الصناعات التي أقامها في البلاد ، فلم يكن هدفه نهضة الصناعة في مصر وتعليم المصريين العديد من الحرف والصناعات ، ولكنها كانت صناعة مخصصة للجيش، ولعل كان هدف محمد على الذي كان يرمي إليه من التعليم الجديد إلغاء دور الأزهر بالمجتمع ، ومن ثم القضاء عليه بصورة غير مباشرة . وسوف يتضح ذلك جليا عندما يقوم بفتح العديد من المدارس ذات النظام الغربي ومميزاته العالية التي تؤهل الدارسين فيها لتتولى المناصب الهامة والأعمال الرفيعة في دولة محمد على .
ولكن ابتعاد الأزهر عن مجال التوظيف أو عدم اتخاذه الأهبة لإعداد تلامذته بما يؤهلهم للحياة وللمجتمع الذي يعيشون فيه آنذاك ، لم يلبث أن باعد بينه وبين كثير من خاصة الناس وصرفهم عنه إلى حد كبير . فقد كانت المناصب التي يصيبها خريجو المدارس ، والثراء والاحترام اللذان يحظون به ويستهويهم يدفع الآباء لدخول أبنائهم لكل المدارس . التي أنشأها محمد على بديلا عن الأزهر .
وهل يكون إلغاء دور الأزهر وتحجيم أنشطته إلا بصرفه عن مجالات التوظيف في الحياة ، أو على الأصح بصرف مجالات التوظيف عنه ...؟ وقطع صلته بالحياة العامة ؟
وحين انشأ محمد على مدارسه الحديثة كان محتاجا إلى معلمين للغة العربية ولم يكن هناك بالطبع غير الأزهر .
لذا فقد اتجه محمد على إليه وأخذ منه ما يكفي مدارسه من المعلمين ، فكانوا فريقا هاما من موظفي المدارس .
ولكن يا ترى كيف كانت معاملته لهؤلاء الازهريين الذين أعوزته الحاجة إليهم وقاموا بدور كبير في تدريس اللغة العربية وفروعها داخل المدارس التي أنشأها كما يشهد بذلك كل من كتب في التعليم في ذلك العصر ..؟

المـراجع
1- الجيش المصري فى القرن التاسع عشر. دكتور محمد محمود السروجى
2- محمد على وأولاده. جمال بدوى
3- اعلام وأقذام فى ميزان الإسلام. دكتور سيد حسين العفانى ج1
4- قراءة جديدة فى تاريخ العثمانين. دكتور سليمان بيومى. عالم المعرفة
5- الجبرتى. عجائب الآثار ج3

د فتحي زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أهميـــة الوعى بالتاريخ د فتحي زغروت مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية 0 31-03-2020 12:55 PM
أهميـــة الوعى بالتاريخ د فتحي زغروت مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية 0 28-03-2020 03:58 PM
أهميـــة الوعى بالتاريخ د فتحي زغروت مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية 0 26-03-2020 01:14 PM
أهميـــة الوعى بالتاريخ د فتحي زغروت مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية 0 21-03-2020 11:57 AM
أهميـــة الوعى بالتاريخ د فتحي زغروت مكتبة الاستاذ الدكتور فتحي زغروت للدراسات التاريخية 0 12-03-2020 12:07 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 05:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه