غياب بني عقيل لا يغيب ما يتورى منهم من وراء الاكمة . - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
السيد /حسن بن برهان الديـن إبراهيـم بن على شمس الدين محمد الجبرتى
بقلم : رجب مكى حجازى العقيلى
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نسب عائلة الجمل (آخر رد :نبيل الجمل)       :: من لقبه عقيلي في العرب اليوم . حصريا على النسابون العرب (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: قبيلة العليقات العقيلية الهاشمية (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: حصر عربان مصر 1883 الاصلى (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: قرى طيئ في مصر (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: نبذة عن قبيلة المهادى فى السودان و تشاد(2) (آخر رد :أبو النصر)       :: ارحام شمر في الديار المصرية ( البياضية - الاخارسة - العقايلة - الزموت - السلاميين ) (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: اسفسار عن نسب العلوي المدغري (آخر رد :عبد الحكيم الطاهري العلوي)       :: انساب المشاهير في مصر .....بقلم م ايمن زغروت (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)       :: نسب العقايلة و البياضية و الأخارسة الفصل كما قاله كبار نسابي مصر (آخر رد :رجب مكى حجازى العقيلى)      




إضافة رد
قديم 01-01-2011, 08:29 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
عضو منتظم
 
الصورة الرمزية السمهودي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي غياب بني عقيل لا يغيب ما يتورى منهم من وراء الاكمة .

غياب بني عقيل لا يغيب ما يتورى منهم من وراء الاكمة


مدخل : من الأقوال المأثورة في انقراض القبائل وتعاقبها في الوجود قولهم : قبائل سادة ثم باده ، أي : ان قبيلة جليلة القدر ، وذات شأن عظيم كانت – في زمانها – تصول، وتجول في ناحية معينة من الأرض ، ثم بعد حين من تقادم العهد يختفي أمرها، ويوجد قبيلة أو أكثر تحل في منازلهم القديمة ، وقد غاب في ظلهم كل شىء له صلة بالأولى !! في الذي حصل ؟ .
يعلل المؤرخون هذا الانقراض بعوامل منها : هجرة الكثرة الكاثرة من فروعهم لسبب من الأسباب إلى أماكن عن ديارهم ، ومنها اجتياحهم من قبل قوة غاشمة لا قبل لهم في مواجهتها ميدانياً ومنها : إشعال نار الفتنة بين شرائح مجتمعهم القبلي فنار العصبية اخر من تأكل أهلها .. وغير ذلك من الأسباب التي تؤدي إلى تأكل المجتمعات الإنسانية .
فشواهد التاريخ تؤكد أن اهل العصبية القبلية إذا قويت شوكتهم مالوا – بطبعهم – إلى اضطهاد من هو اضعف قوة واقل جمعاً مما يحتكون بهم من الجماعات القبلية المجاورة فإذا دالت الايام لغير صالح هذه القوة تكالبت عليهم سيوف من كان قد خرج من ميدان التغالب معهم مقهوراً .



فإذا حصل أن قبيلة ما قد أصيبت بواحد أو أكثر من هذه العوامل السالف ذكرها كان ذلك ايذاناً بتداعي ذلك المجتمع الرفيع القدر والشأن إلى التفكك وسهل على من كان يهاب جانبهم من القبائل المجاورة ابتلاع ديارهم ، وإنزال اشد الأحكام الجائرة تمكيلاً وتمثيلاً في بقاياهم : أما بانتسابهم إلى من تبؤ ديارهم بالقوة وأما أن يجعلوهم فئات متقطعة في أماكن متباعدة من بلادهم غير متواصلة جغرافياً ، حتى لايعادوا لملمة فلولهم مرة ثانية تحت قيادة تقودهم إلى انتزاع ما سلب منهم من حقوق.



فالذي يبسط نفوذه على أي فئة من بقاياهم يحرص كل الحرص ان تظل أصولهم التاريخية مجهولة مع بث بذور التفرقة الاجتماعية بينهم وبين المجتمعات المجاورة ، بطرق خبيثة مبتدعه مثل : الطعن في نسبهم وإلصاق كل صفات مذمومه بهم ، ليقاطعوهم اجتماعياً في الزواج ، ولذلك يحسم ان نردك أن العرب كانوا منذ أقدم العصور يقاطعون بعض المجتمعات القوية منكم في الزواج لخلخلة قوتهم وإضعافهم ، وقد يقاطعون الفريق الأضعف بدرجات متفاوتة بتفاوت تبائن القوة العصبية بينهم ، غير أن وطأة هذه الابتلاء على اهل المجتمع القوي ولا سيما فيما يشتركون في معادتهم كانت اشد ، ويكفي دليلاً من الشواهد التاريخية في هذا المجال أن بني هاشم من قريش ، وهم أكرم العرب نسباً واشرفهم حسناً لم يسلموا من نار هذه المقاطعة وفي بعض الأحوال من يسلم من هذه المقاطعة بعض مماً يقاطعون لامور منها : أن تجتمع مجموعة من فلولهم في زاوية بعيدة من بلادهم حتى اسم جديد ، الهدف منه التخلص من ارث هذا النسب حتى لا يثير عليهم مزيداً من الثأرات ومنها : أن يكون لبعضهم مصاهرة من بعض قبائل الجوار فيتقرب اليهم من هذه الصلة ، ثم ينتسب إليهم بالولاء.


فماذا هو نصيب بني عقيل مما جاء في هذه المقدمة ؟


بني عقيل قبيلة من بني عامر من هوازن ، ثم من قيس عيلان ، وهم : بني عقيل بن كعب بن ربيعه بن عامر بن صعصعه . وقد تفرعت من هذه الشجرة الكريمة اربع قبائل كبيرة ، وهم : بنوا عامر ، وبنوا عباده ، وبنوا خفاجة ، وبنوا المنتفق . وقد فسر ابو علي الهجري من اهل العقد الرابع من القرن الرابع الهجري فصائل بعض هذه البطون في عهده تفصيلاً لا نجده عند غيره ، فذكر فصائل معاوية بن حزم بن عباده نقلاً عن ابي المفدي أحد بني معاوية : بنوا معاوية بطنان : بلحرشية، بلعوفيه ، فصائل بني الحرشية : بنوا القليب وفيهم العدد والشرف ، وبنوا ثور ، وبنوا بهدل وهم البهادلة وبنوا همام ومعرض تلي القليب في الشرف ، فيها اللواء والقرى وخص بذلك مدلج بن معرض ، بطون بني العوفيه : بنوا رداد ، وبنوا جعده ، ومشرق وهم المشارقه وهؤلاء البطون بنوا كدم وهم الكدم ثم بنوا حمال ، ومصعد والعليويون وهؤلاء يجمعهم خويلد بن معاويه .


وعن ابي المهاجر قال : بطون بني معاوية بن حزم بن عباده بن عقيل بطنان : فبنوا الحرشية وفيهم العدد ، وبنوا بهدل ، وبنوا مرجوّ وهم المراجيه والهادلة ، وبنوا معرض وهم المعارضه والبطون مشتبهه – أي : عددها واحد – بطون العوفيه : بنوا جعده ، وبنوا حمال ، وبنوا ردّاد وبنوا مشرق وهم المشارقة ، وخويلد .
ثم اورد ابي علي الهجري في كتابة : ( التعليقات والنوادر ) ، طائفة من اسماء الفروع الذي ينتهي نسب كل واحد منهم إلى إحدى القبائل العقيلية المتقدم ذكرها وذكر منهم :
1-بنو أبي . 2-بنو عائذ . 3-بنو الاعلمي من خويلد 4-بنو شّداد 5-بنو جوثه 6-بنوا ربيعه 7-بنو عائذ 8-بنو عدي 9-بنو عقال 10-بنو شداد 11-بنو علي 12-بنو عبيدة من ربيعه من عقيل 13-بنو حصين 14-بنو ناشب 15-بنو عيس 16-بنو ماعز 17-بنو غيلان 18-بنو قبيص 19-بنو قطن 20-بنو مطرف 21-بنو منين 22-بنو مهيَا 23-بنو نعام 24-بنو همام 25-بنو العرعريُ من عامر بن عقيل وغيرهم .


بلاد بني عقيل


تقع بلاد بني عقيل بالجنوب من بلاد قومهم قبيلة كعب بن ربيعه بن عامر ، ممتدة على ضفاف أودية بيشه ورنيه إلى وادي الدواسر ، الذي كان يعرف قديماً بعقيق بني عقيل ، قد تمثل فيه قديماً أحد شعراء بني عقيل وقال :
يريد العقيق بن المهير ورهطه
ودون العقيق الـمـوت ورداً وأحمـــرا
وكيف تريدون العقيقه ودونــه
بيت المحصنات للابسات السنورا ؟


وتمتد شرقاً متغلغلة في معظم رمل الجزء من الربع الخالي ، وشمالاً إلى القرب من الافلاج منازل اخوتهم في النسب : بني جعده ، وبني الحريش ، وبني قشير وإلى الشمال الغربي يسكنون بني عمومتهم : بني قشير وبني العجلان في جبال عمايه (حصاة قحطان حالياً ) وفي الجنوب والغرب تتصل بلادهم بقبائل مذحج (قحطان الآن) ، في منطقة تثليث وما حوله من المواضع ، وكذلك تختلط منازل بعض فروعهم ومعهم قبيلة سلول من بني عامر مع قبيلة شهران في منطقة بيشه .


ولعل أوضح ما ورد على المتقدمين في تحديد بلاد بني عقيل ما جار في كتاب " بلاد العرب" وملخصه : عن أحد بني عقيل قال : من مياه بني عقيل في نجد القُلُبُ وهي لعامر لا يشاركهم فيها أحد غير ركيين لبني قشير ، وهي ببياض كعب .


قلت : علق الشيخ حمد الجاسر على بياض كعب هذا وقال : تسمى الآن البياض أرض واسعة تقع شرق اقليم الافلاج حتى الدهناء فيما بين الافلاج والخرج .يحدها شرقاً الرمال وغرباً الجبال .


ثم عد صاحب كتاب "بلاد العرب" من مياهم : البيضاء ، وبرك ونعام ، والحصيص، والدراء ، والبردان ، وذو غزايل ، والميثب .
وعن عقيلي آخر قال : جميع بني خفاجة يجتمعون ببيشه ورنيه .. إلى أن قال : وعامر بن عقيل مرتفعون بأعالي الحجاز .. وأما ارض خويلد فرمل الجزء ، وأما ارض المنتفق فالميثب.
قلت : بنو خفاجه قبيلة تقيم في العراق ، ومثلها ايضاً تقيم اليوم في العراق ، ورؤساؤها آل سعدون من بني شبيب من الاشراف وأما رمل الجزء فقد حدده نصر وقال : رمل الجزء بين الشحر ويبرين طوله مسيره شهر تحله افناء القبائل من اليمن ومعد فلا ترد الماء ، ولا تفوت الإشارة إلى أن بني خويلد هؤلاء كانت لهم المنزلة العليا في بني عقيل واياهم عني الشاعر :
وعقيل غرة خلقت لكعــب وعــوف غـرة لبنــي عقيـــــل
رجال من خويلد آل عوف حيال الشمس أو مجرى سهيل
فنعم مناخ ارملة عجــــاف وملقى نستعيـن علـى رحيــل


بنو عقيل من الناحية الاجتماعية


كان لانتقال الخلافة الإسلامية من الأمويين إلى بني العباس وقع ليس بالطالع الحسن في قبائل قيس عيلان ، فبنو العباس كانوا ينظرون إلى هذه القبائل على أنهم كانوا الساعد القوي الذي مكن الأمويين من انتزاع حقهم في الخلافة ، فكان من ذلك أن أهملوا إهمالاً دفع البعض منهم إلى ارتكاب بعض الحوادث في طريق الحج ، احتجاجاً على سوء معاملتهم من قبل مواليهم الاتراك الذين باتوا في عهد الخليفة (الواثق) يتولون زمام السلطة الفعلية في إدارة شئون الدولة في مختلف الحياة السياسية والاجتماعية ، فبدلاً من إصلاح الخلل ذهب هؤلاء الموالى يضخمون هذه الحوادث ليتخذوا منها ذريعه مبيته للقضاء على القبائل القيسية ، اسفرت عن تسيير حملة بقيادة القائد العباسي (بغا الكبير) ، إلى قبائل قيس عيلان ، لتأديبهم ، فالتحم معهم في نجد والحجاز التحاماً الحق بهم خسائر بشرية هائلة في الارواح والإمكانيات المتوفرة لديهم .


فلما ظهرت حركة القرامطة كان من الطبيعي جداً أن تنضم إليها هذه القبائل ليس قناعة بمذهبهم ولكن على طريقة (عدو عدوي صديقي) فصاروا القوة البشرية الضاربة التي عليها قامت قوة القرامطة في شبة الجزيرة العربية والعراق والشام ، وكان من أمر بني عقيل في أول أمر انضامهم إلى القرامطة أن وجه اليهم جيش من قبل القرامطة فظفر ذلك الجيش ببني عقيل فدخلوا في طاعتهم ، وتوضح المصادر القديمة ان بني عقيل هؤلاء قد علا شأنهم وكثر جمعهم في اقليم البحرين (المنطقة الشرقية حالياً) قاعدة دولة القرامطة التي بسطت نفوذها ليس على شبه جزيرة العرب فحسب ، بل شملت الشام وجنوب العراق ووصلت قلب مصر وحاربوا الفاطميين ، رغم اتفاقهم معهم في المبادىء ودامت دولتهم أكثر من مئتي سنة ، وقوام قوتهم كانت قبائل قيس عيلان ، وعلى رأسهم بنو عقيل .
بنو عقيل وندثار أمر القرامطة


يبدو من قراءة التاريخ أن قبائل قيس عيلان بعد اندثار امر القرامطة على يد العيونيين في اواخر القرن الخامس من الهجرة بمساعدة العباسيين قد ضعفت أمرهم ، وتوارى دورهم عن مسرح الأحداث التاريخية في شبة جزيرة العرب فيما بعد ، بخلاف بني عقيل الذين كانت لكثرتهم يومئذ في البحرين دور فاعل في مداهنة العيونيين لهم، خوفاً من أن يؤدي التصادم معهم إلى انفلات الساطة من ايديهم ، وهو الأمر الذي تحقق لاحقاً ، فقد تعاقبت عائلات منهم في حكم البحرين بعد غياب شمس العيونيين في العقد الرابع من القرن السابع الهجري .


قال الفلقشندي : قال ابن سعيد : سألت أهل البحرين في سنة إحدى وخمسين وستمائة حين لقيتهم بالمدينة النبوية عن البحرين فقالوا : الملك فيها لبني عقيل ، وبنو تغلب من جملة رعاياهم ، وبنو عصفور من بني عقيل هم اصحاب الاحساء دار ملكهم .


ومن بني عقيل هؤلاء : بنو عامر


قال الحمداني : ومنهم القديمات ، والنعائم ، وقيان ، وفيض ، وثعل وحرثان ، وبنو مطرف ، وذكر أنهم وفدوا في الايام الظاهرية – يعني بيبرس البند قداري ( أي : في عهد المماليك) صحبة مقدمهم محمد بن احمد العقدي بن سنان بن عقيله بن شبانة بن قديمة بن نباته بن عامر ، وعموملوا بأتم الإكرام وافيض عليهم سابغ الانعام ولحظوا بعين الاعتناء .
وقال في مسالك الابصار : وتوالت وقادتهم على الابواب العالية الناصرية يعني – الناصر محمد بن قلاوون – وغرفتهم تلك الصدقات بديمها ، فاستجلبت النائي منهم .وبرز الأمر السلطاني إلى أن فضل بتسهيل الطرق لوفودهم وقصائدهم وتأمينهم في الورد والصدر فنثالت عليه جماعتهم واخلصت له طاعتهم وآتته أجلاب الخيل والمهاري وجاءت في اعنتها وازمتها تتبارى فكان لا يزال منهم وفود بعد وفود ، وكان نزولهم تحت دار الضيافة يسد فضاء تلك الرحاب ، يغص بقبابه تلك الهضاب بخيام مشددة بخيام ورجال بين قعود وقيام قال : وكانت الإمرة فيهم في أولاد مانع إلى بقية أمرائهم وكبرائهم .
ثم قال : ودارهم هم الاحساء ، والقطيف ، ملح ، وأنطاع ، والقرعاء ، واللهابة ، والجودة ، ومتالع .




بقايا بني عقيل في المنطقة الشرقية (البحرين سابقاً)


تعد المنطقة الشرقيه – بدءا منظهور القرامطة في هذه الناحية كدولة تشمل نجداً والحجاز – من أهم البقاع في شبة الجزيرة العربية التي يتواجد فيها بنو عقيل بكثافة، وهو تواجد لم يزل بزوال القرامطة في أواخر القرن الخامس من الهجرة ، بل ظل هذا الوجود في هذه المنطقة بتجدد بوجه من الشباب والقوة حتى عام 923 هـ ، ثم نجدهم – لاحقاً – في هذه الجهة يستقطبهم اسم بني خالد ، كقبيلة ذات قوة ، ونفوذ ، وفي ظلها شاع ذكر بعض مشاهيرهم كان عريعر ، وكان من شيوخ شهرتهم في الاخبار والاشعار أن اصبح بنو خالد الاسم وليس المسمى مجال تنازع بين كل أهل نسب يوافقهم بالاسم ، من أهل العصر ، وهو ما حدا بصاحب كتاب " موسوعة القبائل العربية " أن يتوسع في مناقشة الآراء والأقوال التي تقال في نسب خالد هذا ، ولعل قول أحدج الشعراء .


لا تنسى جمع الخالدي فإنهم قبائل شتى من عقيل بن عامر
هو القول الراجح .



بقايا بني عقيل في بلادهم القديمة


تقدم القول في تحديد بلاد بني عقيل القديمة ، وانهم كانوا يتخذون من أودجية بيشه ورنيه وعقيق بني عقيل " وادي الدواسر حالياً " قاعدة لبلادهم الشاسعة، إلا أن هذه الوجود قد تأثر تاثيراً بالغا بظهور حركة القرامطة في البحرين وانضمام قبائل قيس عيلان لها ، للأسباب التي سبقت الاشارة إليها ، فقد ورد في بعض الاخبار التاريخية القديمة أن بني **** وهم أخوة عقيل في النسب – قد انضموا إلى القرامطة ومعهم حريمهم وهذا ينسحب بلا أدنى شك على بني عقيل ، ولا يختلف اثنان أن حصول أمر كهذا يجعل بقيتهم عرضه للإظلال والخنوع لمن يخلفهم في بلادهم من القبائل الأخرى. فبنوا عقيل قد أصبحوا غير معروفين في بلادهم القديمة ، وهي البلاد التي كانت في يوم من التاريخ القديم تزهى بهم ، كسور منيع لها ، بل أضحت من معالم بلاد أكثر من قبيلة معاصرة ويكاد المؤرخون يتفقون على أن اية قبيلة إذا قدر لهم ان يغادروا بلادهم لا يغادرون جملة واحدة ، وإنما يبقى لهم بقيه فيها قد يدخل بعضهم في نسب من بسط نفوذه على بلادهم اضطراراً لا اختيارا ، والبعض الأخر قد تنقطع بهم السبل ولا تكون أحوالهم بحال أفضل مما قال فيه الشاعر :


إذا مال المرء قال صديقه فأومت إليه بالعيوب الأصابع


فالضعف والفقر يزريان بأهل الحسب والنسب الكريم ، وتعميماً للفائدة يحسن أن نورد نزرا يسيرا مما جاء في بعض أقوال الشيخ حمد الجاسر عن بقايا هذه القبيلة الكريمة ، وامتزاج الكثير من فروعها في قبيلتي قحطان والدواسر ، وغيرهما ، وعن نسب بني عائذ من بني عقيل في قحطان قال : ولم ار في كتب النسب ذكراً لعائذ الذين ينتسبون إلى بني عقيل ولا شك أن هؤلاء هم الذين انتشروا في نجد ، وذكر ياقوت في " معجم البلدان " أنهم من سكان الوشم ، ولا يزال لهم بقية نتشرة في البلاد ، وهم ينتسبون الآن إلى قحطان سكان منطقة تثليث ، ولعل الانتساب ناشي من كون بني عقيل انتشروا في عهد متقدم في تلك النواحي ، فاختلطوا بسكانها من قبائل مذحج (قحطان) ، ومن ثم انتسبوا إليهم ، بحيث أن بعض المتأخرين ذكر في كتابة أن عقيلاً مذحجي.
ولنا أن نقول


في منطقة بيشه وضواحيها ، وهي دار قرار قديمة ، لبعض فروع بني عقيل هناك مجموعة عشائر متقطعة في قبائل الجنوب تقاطع اجتماعيا ، لتدني منزلتهم الاجتماعية ، في نتظر من يقاطعهم ، ومثلهم بعض العشائر بضواحي الافلاج ، وجهات الهدار في ديار الدواسر يطلق عليهم جميعاً اسم كان نسباً فاضلاً وعريقاً في بني عامر بن صعصعة ، ولكنه بعد انقراض القرامطة أصبح ذماً وشتما وطعناً بالنسب وعلى هذا يقاطعون .


ومن جانب أخر أورد السخاوي في كتابة " الضوء اللامع " ترجمة لرجل شاعر من مواليد القرن الثامن الهجري من أهل بيشه ، وقد جاء تسلسل نسبة على هذا الوجه : محمد بن مقبل بن سعد بن زائد بن مسلم بن ذوابه بن صقر القعيلي بالضم ( ثم اردفه بنسبته إلى الاسم الذي يطلق على هذه العشائر وبه تقاطع ) يعرف بابن فتيخه بفاء فوقيه معجمه مصغر ، وهي أمه ولد سنة تسعين وسبعمائة في بيشه .


وهذا نص نفيس من عالم جليل ، يقطع بصحة نسب هذه العشائر إلى بني عقيل بن كعب بن ربيعه بن عامر بن صعصعة وإلى بقية النسب المعروف . ولهذا قد يسأل سائل : فلماذا اذا تقاطع بعله النسب وهم ينتسبون إلى أصل أصيل وعز اثيل ؟ وأقول : أن أصل هذه المقاطعة يمتد إلى امر القرامطة في هذه الجهة ، فقد كان بنو العباس يطعنون بنسب القرامطة مع الإباحية المطلقة وسوء المعتقد ، تشويها لسمعتهم ، وتنفيرا للقبائل من الانضواء في كنفهم ، وبنو عقيل كانوا من أهم اتباعهم .


ذلك أشار صاحب كتاب 0 إخبار القرامطة ) إلى ان بني العباس لما عجزوا عن مواجهة القرامطة عسكرياً وفكرياً لجأوا إلى خلق مشكلة النسب ، وقال : وظهور عجز الخلافة العباسية عسكرياً وفكرياً ولذلك لجئت إلى طرح مشكلة النسب مع الاباحية الدائمة ، وكان لهذا تأثير فعال في مجتمع اقام مفاهيمه السياسية على اسس ارتبطت بقضايا النسب ، وهو ذات المجتمع الذي يعتبر اسس الاخلاق ومعيار الشهامة الجنس والمرأة وحفظ عرضها .
ثم في موضوع اخر له صله بهذا قال : وصلنا عدد الاباس به من كتب التأويل وعلم الباطن فيها نزر يسير مما ذكره القاضي عبدالجبار هنا . لكن قطعاً ليس فيها ما قاله عن شتائم وحملات على النبي . كما انها خلوّة من أمور تحليل الزوجات والأصول وغير ذلك .
مما لا شك فيه انها تهم باطلة حمل القاضي على قولها شدة تعصبه ، فالتعصب يلغي العقل ويزيل المنطق ويعمي البصر .


ومن مفارقات العجب أن من كبريات الطوائف التي تقاطع هذه العشائر في الزواج اليوم كانوا في الماضي البعيد يقاطعون بالعلة والطريقة التي هم بها يقاطعون هذه العشائر ، ولا أرى من داع يدعوني للاستشهاد في بعض الأمثلة من الشواهد في ذلك ، وهي كثيرة وموثقة ، فالخير كل الخير في إغلاق هذا الباب ، لا فتحه .


والله الهادي إلى سواء السبيل ،،،



المحقق | عطا الله ضيف الله الرشيدي








المصــادر






اقتباس:
1- الرحيق المختوم : 109
2-التعليقات والنوادر : 4/1879
3-المصدر نفسه : 4/1821

(4 ،5) العرب المجلد: 2/127

(6 ، 7) بلاد العرب : 3 – 6
(8) :تاريخ الطبري : 7/322 – 338
(9) إخبار القرامطة : 44
(10) ديوان ابن المقرب : 21 تحقيق على الدكتور الخضيري .
(11) العرب : س 13/888
(12) أخبار القرامطة : 335
(13) ديوان ابن المقرب : 27
(14) المصدر نفسه : 29
(15) قلائد الجمان : 120/121
(16) العرب : المجلد 1/603 – 608
(17) اخبار القرامطة : 335
(18) التعليقات والنوادر : 4/1811
(19) المصدر نفسه : 4/1899
(20 ، 21) اخبار القرامطة : 40 ، 17






السمهودي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة قبيلة عنزة العدنانية . نظرات في انسابها و فروعها مفيد مجلس قبائل عنزة و سائر ربيعة بن نزار 1 03-07-2017 09:02 PM
موسوعة الاسر في منطقة حائل ابجديا ابن حزم مجلس قبائل الجزيرة العربية العام 0 07-06-2017 08:14 PM
سيرة عقيل بن أبي طالب د موسى العقيلي مجلس قبيلة العليقات 0 08-02-2015 03:14 PM
نسب ال عقيل من كتاب عمدة الطالب فى نسب ال ابى طالب د موسى العقيلي مجلس قبيلة العليقات 0 08-02-2015 02:36 PM
عوائل بني خالد مرتبة ابجديا (من بحث بن هزاع) د ايمن زغروت مجلس قبيلة بني خالد 13 19-10-2012 03:48 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 07:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه