التوبة و حقيقتها - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
للحين
بقلم : ابراهيم العثماني
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: الامير حمد واولاده واخوته (آخر رد :السيد عرفات الشريف)       :: مشجرة قبائل دوس بن عدثان بن عبد الله بن زهران - منذ الزمن الجاهلي (آخر رد :الحريري الزهراني)       :: القلب دكان و كل واحد له مكان (آخر رد :فؤاد زعفران)       :: يا متعب الأقدام (آخر رد :جعفر المعايطة)       :: البحث عن نسب العوامر نسبة الى الجد (سيدي عامر ) (آخر رد :صهيب الرومى)       :: وقفة مع صاحب وقفة مع منشور (آخر رد :الحاج عبد العباس الشحماني)       :: المدار وش يرجعون (آخر رد :المدار الدوسري)       :: قصة نهد مع قبيلتها قضاعة . بدايات التاريخ القضاعي (آخر رد :فتى العرب)       :: قبيلة نهد القضاعية [ بحث متجدد] (آخر رد :فتى العرب)       :: للحين (آخر رد :محمد الواصلي)      



قهوة الحرافيش .اوتار القلوب ساحة الدردشة في كل شيئ


إضافة رد
قديم 27-02-2010, 12:49 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
رحمة الله عليها كاتبة "النسابون العرب"
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي التوبة و حقيقتها

قال رجال السلوك : التوبة أول منزلة من منازل السالكين ، و أول مقام من مقامات الطالبين . و هى فى لغة الغرب : الرجوع ، يقال تاب ، أى : رجع فالتوبة : الرجوع عما كان مذموما فى الشرع الى ما هو محمود فيه . و أجمع العلماء على أن التوبة واجبة من كل ذنب ، فان كانت معصية بين العبد و بين الله تعالى ، فلا تتعلق بحق آدمى ، فلها شروط ثلاثة : 1 ـ أن يقلع عن المعصية 2 ــ أن يندم على فعلها 3 ـ أن يعزم على ألا يعود اليها أبدا . فان كانت معصية تتعلق بحق آدمى فشروطها أربعة ، هذه الثلاثة المتقدمة و الرابع : أن يبرأ من حق صاحبها . فان كان مالا أو نحوه رده اليه ، و ان كان غيبة استحله منها ، و ان كان حد قذف ، أو نحوه مكنه من القصاص ، أو طلب عفوه . و التوبة واجبة على الفور من جميع الذنوب ، فان تاب من بعضها صحت توبته مما تاب منه ، و بقى عليه ما لم يتب منه . و قال ذو النون المصرى : توبة العامة من الذنوب ، و توبة الخاصة من الغفلة عن ذكر الله ، و توبة الأنبياء من رؤية الأكوان . و على هذا يفسر قوله صلى الله عليه و سلم : ( فانى أتوب الى الله كل يوم مائة مرة ) . و هل ينسى التائب ذنوبه التى تاب عنها ؟ أو يذكرها ليندم عليها ؟ القول الحق نعم ينسى لأن من شروط التوبة العمل الصالح ، و ذكر الذنب ربما عطل عن العمل اذا أصيب التائب بالكآبة من أجله ، و يخطىء البعض فيذكرون ما كان منهم من الذنب على سبيل التسلية ، و هو خطأ فاحش ، و حنين الى تلك الذنوب فى الحقيقة . و التوبة النصوح لا يبقى على صاحبها أثر من المعصية لا سرا و لا جهرا ، و التوبة يجب أن تعم الجوارح كلها ، و يقول ذو النون المصرى عن التوبة النصوح : انها ادمان البكاء على ما سلف من الذنوب ، و الخوف من الرجوع الى الذنب ، و هجران قرناء السوء ، و ملازمة أهل الحياء . و نحن نقول : أن النسيان و الأعمال الصالحة فيها كل خير اذا صلح القلب .

حنان صيام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2010, 10:12 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
عضو
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبينا محمد
اللهم اجعلنا من التوابين و اجعلنا من المتطهرين ..
أستغفر الله و أتوب اليه ..
مشكورة كاتبتنا الفاضلة على الإذكار القيم
بارك الله فيك و في قلمك
الله يعطيك العافية و يجزيك خيرا
دمت في رعاية الله و توفيقه
تحياتي و تقديري
عا يدة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الناسخ و المنسوخ في سورة التوبة . للامام ابن حزم خادم القران مجلس الناسخ و المنسوخ من القرآن 0 01-07-2017 08:59 PM
الناسخ و المنسوخ لابن حزم الألوسي مجلس الناسخ و المنسوخ من القرآن 3 01-07-2017 08:30 PM
من دروس الدكتور عمر عبدالكافي حفظه الله (التوبة) أبو مروان الاسلام باقلامنا 0 05-06-2015 02:10 AM
السنّة وفساد الأمة فتح الله كولن إبرا هيم شامة الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة 0 22-05-2010 06:04 PM
طريق التوبـــة الصادقــــــة .. عا يدة الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة 3 28-01-2010 03:45 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 06:53 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه